EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > الأخـبـار الـدولـيـة

الملاحظات

الأخـبـار الـدولـيـة يهتم بجديد الأخبار والمستجدات على الساحة العالمية ومناقشة أهم القضايا التي تهم الأمة الإسلامية والعربية



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-12-2011, 07:52 AM
ام خديجة
زائر
 
افتراضي اوروبا و الهجرة غير الشرعية

بسلمة

اوروبا و الهجرة غير الشرعية


اوروبا و الهجرة غير الشرعية


اوروبا يجب ان تكون الاكثر حرصا على استمرار عملية التغيير الديمقراطي في المنطقة العربية بشكل عام ودول شمال افريقيا منها بشكل خاص، لانها الاكثر تأثرا بشكل مباشر من اي عملية عدم استقرار فيها.
واكبر خطأ ترتكبه القارة الاوروبية هو مساندة السياسات الخارجية الامريكية التي تدعم انظمة ديكتاتورية مستبدة، فاسدة، وتساند التغول الاستيطاني والعدواني الاسرائيلي مثلما حصل اثناء العدوانين الاسرائيليين على قطاع غزة وجنوب لبنان.

فالاخطار على اوروبا تأتي من خطرين اساسيين الاول الهجرة غير الشرعية والثاني التطرف الاسلامي. ولا يمكن مواجهة هذين الخطرين او تقليص آثارهما، الا من خلال سياسات متوازنة مستقلة تنحاز الى الحق وتعمل على الانتصار للمظلومين المقهورين.
التطرف الاسلامي لا يمكن التصدي له الا من خلال دعم الديمقراطية وفرض احترام الحريات ومساندة التوزيع العادل للثروات. اما الحروب التي نرى نماذج لها في كل من العراق وافغانستان، ودعم انظمة ديكتاتورية مستبدة مثلما نرى في معظم الدول العربية، فلن تؤدي الا الى تصعيد موجات التطرف، واتساع نفوذ وتأثير جماعاته. بالامس قدمت الحكومة التونسية الجديدة نموذجاً ساطعاً لأهمية التعاون بين اوروبا والديمقراطيات العربية عندما منعت محاولة جديدة للهجرة غير الشرعية الى السواحل الايطالية انطلاقاً من الشواطئ التونسية.
البحرية التونسية اعترضت قارباً يقل حوالي مئتي مهاجر غير شرعي من جنسيات افريقية وآسيوية مختلفة كان في طريقه للإبحار من ميناء بنزرت التونسي الى ايطاليا، ولولا يقظتها واحترامها الاتفاقات الموقعة لوصل هؤلاء الى هدفهم الاساسي الى احدى الجزر الايطالية.
اوروبا يجب ان تقدر الجهود التونسية، وجهود الدول المغاربية الاخرى مثل المغرب وليبيا والجزائر وموريتانيا في هذا الصدد. فهذه الدول تشكل خط الدفاع الاول والاساسي في مواجهة الهجرة غير الشرعية مصدر القلق الامني والاجتماعي الاكبر الذي يواجه هذه القارة العجوز.
الثورتان الشعبيتان في كل من مصر وتونس اللتان اطاحتا بنظامين ديكتاتوريين حليفين للغرب يجب ان تدفعا باوروبا وحكوماتها الى تغيير سياساتها الخارجية السابقة الداعمة للديكتاتوريات والغطرسة الاسرائيلية، واتباع سياسة جديدة تشجع الاستثمار السياسي والمالي في الانظمة الديمقراطية الجديدة.


نقلا عن القدس العربي

للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : اوروبا و الهجرة غير الشرعية     -|@|-     المصدر : شبكة مشاهد نت التطويرية     -|@|-     الكاتب : ام خديجة

 

 

Share Button

 

رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

جديد منتدى الأخـبـار الـدولـيـة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مواضيع ذات صلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دبلوماسي صهيوني : سمعتنا في الحضيض في اوروبا ابو نسيبة الأخـبـار الـدولـيـة 0 01-31-2011 04:49 PM
محنة المهاجرين المسلمين في اوروبا.. {عبد الباري عطوان} ام خديجة مقـالات وتحليلات 0 11-06-2010 06:45 AM
وقف الهجرة الى اوروبا ليس مجانيا ام خديجة مقـالات وتحليلات 0 10-06-2010 06:44 AM
iPhone 4 يصل الى الولايات المتحدة و اوروبا و اليابان camel الأخـبـار التقـنيـة 0 06-24-2010 06:59 PM
الأثاث المستعمل فى اوروبا يباع فى نواكشوط ام عمار الأخبـار الـوطـنيـة 0 05-09-2010 07:40 PM

الساعة الآن 10:47 AM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"