EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > الجمهورية الإسلامية الموريتانية

الملاحظات

الجمهورية الإسلامية الموريتانية قسم للتعريف ببلاد شنقيط ومتابعة الأعياد الوطنية وأخبار التظاهرات الثقافية وعرض ريبورتاجات ميدانية | République islamique de Mauritanie | Islamic Republic of Mauritania


mauritanie

إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-10-2015, 06:53 PM
بريد الموقع بريد الموقع غير متواجد حالياً
المحرر
 




بريد الموقع مرحب به
افتراضي الأديب محمد ولد أبن ولد احميدا .. مالِئُ الدنيا وشاغلُ الناس

بسلمة

الأديب محمد ولد أبن ولد احميدا .. مالِئُ الدنيا وشاغلُ الناس

الأديب محمد ولد أبن ولد احميدا .. مالِئُ الدنيا وشاغلُ الناس

اليوم سنتعرف على شخصية ملأت الدنيا وشغلت الناس، وحلق ذكرها خفاقا في سماء الشهرة الأدبية، إنها شخصية الأديب محمد ولد أبن ولد احميدن، ذلك المبدع الذي عاش في أذهان أهل الأدب وفي مجالسهم أكثر مما عاش في كتاباتهم وتآليفهم. ولد محمد ولد ابن سنة 1897م في منطقة (ارگاب لعـگلل) أو رقاب العقل كما يدعوها هو في شعره الفصيح :
رقاب العقل إن لنا ولوعـــــــا = = بجيرتكن قد سكن الضلوعـــا
وتقع منطقة (ارگاب لعـگلل) في الجانب الشرقي من ولاية اترارزه.

نشأ شاعرنا نشأة مدللة وعاش حياة مترفة، وقد مكنته ظروفه من حقفظ القرآن باكرا ومن تلقي مبادئ العلوم في بيوت حيه، ولما بلغ سن التحصيل طلب العلم على مشايخ أجلاء من أبرز علماء عصره مثل الشيخ محمدو حامد ولد ألا والشيخ احمدو ولد احذيه وأحمدو ولد محمد محمود ولد فتى (اباه).

نبغ محمد في الشعر بشقيه الفصيح والشعبي وهو غض طري العود لم يزل، وكان يتساجل في (لغن) مع والده الذي كان أديبا مرموقا، وحسب الدكتور احمدو ولد حبيب الله، فقد بلغ ما جمع من (اغن محمد) 1400 تافلويت. كان محمد ولد ابن صوتا شعريا مدويا اخترقت شهرته آفاق القطر مشرقة ومغربة وجرت قصائده الفصيحة وأزجاله اللهجية على كل لسان، وكان لجرأته ومقدرته على الإفحام أثر كبير في ذيوع صيته وانتشاره في عصر هيمنت فيه المنافرات وساد فيه شعر النقائض.

توفي محمد ولد ابن ـ رحمه الله ـ سنة 1943 بعد مرض ألم به في بلاد السنغال وفي منطقة (دگانه) تحديدا، وقد حضر وفاته جماعة من رفقاء دربه في الشهرة والأدب منهم محمد ولد محمد اليدالي والعالم ولد البشير.

وبخفوت صوت ذلك الطائر الغريد طويت صفحة مشرقة من العبقرية تحتاج اليوم من يقرأ ما بين سطورها.

اغن محمد ولد ابن لم يكن محمد ولد ابن يعدي عن جناح مهيض عندما قال:
لغى حسان لم تك للنبيه= = بلائقة ولم تك تطبيـــــه
وإنما كان يحاول نقل السجال بينه وبين خصومه إلى فن آخر لاختبار مقدرتهم وتمرسهم، وبما أن أغلب إنتاج الرجل هو مساجلات ومعارك كلامية فقد غبن كثيرا وغيب إنتاجه وظلمت عبقريته لاعتبارات يطبعها التحفظ وعدم التجرد وخفوت الصوت النقدي المتحرر الذي لا ينظر إلى النص إلا من زاويته الأدبية.

يمتاز (اغن) محمد بالإنسابية وسهولة وإن جنح في بعض الأحيان إلى استخدام البلاغة والاتكاء على البديع في تكلف مستظرف كقوله:
جيت اللخيــــامْ امعـــــــارْواحْ= = الشمسْ ؤتو امجيــــــــــنَ
مانكْ شينَ ومع اصْبــــــــــــــاحْ = = امشين مانكْشيـــــــــــــــنَ
ولعل قلة الإسفاف والابتذال الملاحظة في إنتاج الرجل راجع إلى كثرة خصومه واختلاف مشاربهم مما يجعله يأخذ الحيطة والحذر ويحرص على أن لا يترك لمناوئيه من شعراء ونقاد ثغرة ينفذون منها إلى نقده التشهيري به.

تناول محمد جميع أغراض (لغن) وأبدع فيها وخاصة غرض الفخر وغرض الغزل، كما أن مساجلاته تشي بقدر كبير من الذكاء في التعامل مع الأنداد الذين جرت بينه وبينهم مقاولات.

الفخر عند محمد ولد ابن:
لم يكن الفخر عند صاحبنا يخرج عن إطار الاعتداد بالأهل والإعجاب بالنفس فهو البداع المرهوب الجناب، وهو الذكي العصامي المجيد الذي لا يأخذ المعاني من غيره ولا تخفى عليه سرقات (لمغن) وانتحالاتهم:
كان ضاقْ الراوِ ننبـــــــاوْ = = ذاكْ باشْ الروصْ ارفدنََ
ؤلا اعْلينََ كنّ لفــــــــــــراوْ = = ؤلانـْزوزُ زاد ابلــــــــــدنَ
كانْ گام امغـــــنِّ زداحْ = = مولْ لوحْ ؤلاهِ يلتــــــــــاحْ
داحْ شورِ بغن تزْداحْ = = كنتْ گبللُ تاركْ لغــــــــــنَ
ما يْــطولْ ***ْ افْـنُبـــــاحْ= = كانْ زامْ الليثْ افركــــــــــنَ
ؤكانْ جانِِ لغــــنَ مزروگْ = = طوْگْ منُّ يعلَ عن طوْگْ
مــانّتّـگْ كونْ ابلعروگْ = = ذاكْ باشْ انعدلْ لغـــــــــنَ
ؤلانـْگاطعْ بغـْــنَ مصـروگْ = = ؤلايْـزوزْ اعلي معـــــــنَ
وتعتبر مجالس أزوان حلبة يتسابق فيها فرسان الكلمة فيجل ويكرم السابق ويؤنب ويخذل المتخلف الواني، وكان محمد دائما مجليا في الشعر ولم يكن أغلب (لمغنين) يجرؤ على الإنشاء بين يديه، وكما يقال لا صوت يعلو فوق صوت المعركة، استمع إليه وهو يخاطب إحدى الفنانات في أسلوب مفعم بالتحدي:
ياسِيتُّ لا تْــظنِّ = = عنِّ شــاطني امغــــنِّ
لاهِ يــگلعْ هاكْ مـــنِّ = = بغنــــاهْ اتوْگيِـگْْ
وللّ شاعرْ راغْ فنِّ = = فلْيمّْ اظِييـــــــــگْ
والله ما مظـــنونْ عنِّ = = وايّاهْ انجُ ســـيگْ
والبدّاعَ كلْ ملــگَ = = جابرْ عنـــهَ فيهْ سبـْگَ
وامـّاسيهَ فرْ طفْــگَ= = ما خلْــگْ اظاييــــــگْ
ؤلاگطْ ابشــايْ زَلْـگَ= = شورِ گالتْ گيـگْ
وِيلََ گالتْ گيـگْ تبگَ = = بينْ الناسْ ادْگيــگْ
واطفلْ عجبُ بعدْ لوحُ= = تشهدْ لمْخــاليــگْ
عنُّ والله ما يْــلوحُ = = فبْهارِ لخنيــگْ
وعلى هذه الوتيرة سار جل إنتاج الشاعر في هذا المجال .
الغزل عند محمد ولد ابن:
كان محمد شاعرا غزلا تتزاحم أسماء معشوقاته في (اغناه) وتكثر فيه القصص الغرامية والأساليب الحوارية ‘ فتارة يخاطب أخاه الذي وجد عليه وهجره لهنات لا يراها محمد بالغة الأهمية َ:
مذكو رْ النّاج عاد هكْ= = للمولِع بيه إناج
وان ذ عند ينــــــدركْ= = وامّسع فيه أناج
بِــيّ ڰاع الّ ما نْـشكْ= = افْـشِِ وساه النّاجِ
النّاج خويَ وِِيشيـــرْ = = اسغَرْمِنّ والخُ اسْغيْر
عذرَ مانللّ ماكْبــــيرْ = = اعلَ النّاج تِجْلاجِ
يَــنّاجِ خوي لا ادّيرْ = = شِ فَخْلا ڰكْ والاّجِ

وطورا يخاطب فنانة قد أذكت نار الغيرة في قلبه بمناجاتها لأحد لداته في المجلس ‘ ورب ضارة نافعة فقد أطفأت تلك المغنية بابتسامتها لنجيها نار غضب الشاعر وجعلته يبتسم رغما عنه‘ واستمع إليه يصور تلك الأحاسيس المتنافرة :
يَيَـــاقُوتَ خالاكْ حدْ = = خِــــــلوِيّ جَلّجْتيـــنِ
بيهَ يغيرْ امنينْ بعـدْ = = اظْـحَكتِ ظحّكتيــــنِ

وتبلغ الأريحية مداها عند الشاعر عند ما يتنازل لغريمه عن دين مستحق ‘ لا لشيء إلا لأنه في أثناء فترة التقاضي أصاب لقاء من حبيب جعله ينسى دينه ويشكر لصاحبه توفير فرصة اللقاء تلك باستدعائه له عند قاضي تلك الناحية :
اللهْ اسَلّمْ ولْ بايْ = = الْمشّانِ منْ هكْ جايْ
إِلينْ اعطيتْ أيامْ رايْ= = منْ منتْ الشيخْ امْلا ڰَ
واللهْ مانِبغِ ڰاعْ شايْ = = اتْـليتْ افْذِ لخـْــــــلا ڰَ
فَـــوّتْ الفاتْ امْن اشهَرْ = = فِظّـــحكْ الما يُتــــــا ڰَ
واسْوَ بالْبڰْـْــرَ ڰاعْ مرْ = = عاڰِبْ ذاكْ ؤُ بالنّــــا ڰَ

وإذا كانت التضحية بالمال هينة في سبيل المحبوب فإن التضحية بالصداقة تبدو أمرا بعيدا حتى ولو اقتضى ذلك صرم حبال الحبيبة وهجرها ‘ استمع إليه يقول وقد وقع هو وصديقه الولي ولد الشيخ يب في حبائل إحداهن :
انْراعِ فِيّ عِتْ شادْ = = لِكْ شِ ماكنتْ اعليكْ صادْ ؤفيكْ اتخممتْ إلينْ عادْ= = تِخمامِ فيكْ امحالِ عڰْبتْ حجْلِتْ لِ فيكْ زادْ = = ڰـــــِلتْ عِــزّكْ منْ تالِ بِـــيّ عِــزتْ لكْ ذَ اشْريفْ= = الّ يبغيكْ الغـــــــالِ الّ ماهُ ثقيلْ كيفْ = = شرْفتْ ذَ الدّهـــــرْ التــــّالِ ولمحمد (ڰيفان) غزلية سائرة منها :
محمدلّ ابن بعدْ = = ملسَ عندُ هندُ
ؤلاهُ جاحِدْ عنْ حَدْ = = عنهَ ملسَ عندُ
ومنها :
يَحدْ اتلودْ بعــدْ الْحَدْ = = املسْ زِنــــــدُ
لاهِ ننعتْ لكْ حدْ= = املسْ زندُ هنــــــدُ
ومنها أيضا :
امعاك البارح ما جمّعتْ = = خايفْ نفڰعْ سيد السالمْ
مانِ عالمْ واعڰبتْ افڰعتْ= = سيد السالم مان عالم
اكطاعات محمد ولد ابن :
كان مجال "لكطاع" من أهم أسباب شهرة محمدولد ابن فبه طار ذكره ولمع اسمه وأصبح مهوى أفئدة "لمغنين" الذين يرون أن في "لكطاع" مع محمد ولد ابن فرصة ذهبية للشهرة ليس من الحكمة تفويتها ‘ ولعل ذلك ما فطن له محمد فترفع عن مساجلة كثير من الأدباء ممن تعرضوا له في الشعر و "لغن" ‘ وممن ساجلهم محمد ولد ابن محمد الحسن ولد الشيخ حبيب الله والولي ولد الشيخ يب والشيخ ولد مكي ومحمد ولد محمد اليدالي و لارباس ولد اللّيْ ومحمدن ولد سيدي ابراهيم ‘ وتنقسم مساجلاته مع هؤلاء إلى نقائض وإخوانيات ‘ ولقد كان بعض "لمغنين" يتحاشون المجالس التي يحضرها محمد ولد أبن ولسان حالهم يقول :
أشْبَهْ حَـــدْ إلى ڰـــدْ = = عنْ صَــيدْ إداشغْــَر
يِـتــمَـــزْرَ وانَ بعـــدْ = = انــْــدَورْ نِــتمــــزْرَ

وهنا نذكر أن ولد ابن قد أبدع "ڰـــافا" لم يتصدّ لتطلاعه سوى لارباس ولد اللّيْ وڰاف محمد هو:
لَحــّڰْ لَهلْ الموزونْ انّ = = جلْ اغنانَ عادْ امعانَ
مَلكوتْ الموزونْ انّ = = ما مِــــشتركُ حدْ امعانَ
أما طلعة لارباس فهي :
ڰــــافكْ ڰـــــِلتُ يوم اجُّمْعَ = = واطـْـــلَعْ طــَــلْعَ فوڰْ اسّــمْعَ
ؤلا لاهِ تبْڰالُ لَــــمْـــــــــعَ = = ؤلا لاهِ تــــــبْڰ لـَمعـــــــــانَ
وانَ شورَكْ طامِعْ طَـــــمـْعَ = = واخْـــلاڰِ شوركْ طَـــمْـعانَ
لَــحّــڰْ لـــَهْلْ الموزونْ انّ......
وفي نهاية هذه الدردشة نورد شهادة لأحد أبناء الأسرة الشهيرة أهل هدار حيث قال إن ولد ابن أقدر من سواه لأن "لمغن" إذا احتاج إلى متحرك واحد لإكمال "التافلويت" ألغى كلمة تامة أو تركيبا ولجأ للحذف والاستبدال أما هو فإنه إذا احتاج إلى متحرك واحد أتى بكلمة تامة تقوم مقام المتحرك ولم يلغ تركيبا ولا جملة مثال ذلك قوله :
تـــكْحــزْ منْ فمْ الْ سطْـــرَ اخْــرَ‘ فكلمة "اخرَ" في التافلويت قامت مقام متحرك واحد .
الدكتور التقي لدالشيخ
وكالة الرائد الاخباري


===========================

رابط ذي صلة
ديوان محمد ولد ابن ولد احميدا (رسالة تخرج)

للمزيد من مواضيعي

 

 

 

Share Button

 


التعديل الأخير تم بواسطة mushahed ; 04-11-2015 الساعة 08:43 AM.
رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مالِئُ, ولد أبن, ولد احميدا, الأديب محمد, الناس, الدنيا, شاغلُ

جديد منتدى الجمهورية الإسلامية الموريتانية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 01:46 AM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"