EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > الأخـبـار الـدولـيـة

الملاحظات

الأخـبـار الـدولـيـة يهتم بجديد الأخبار والمستجدات على الساحة العالمية ومناقشة أهم القضايا التي تهم الأمة الإسلامية والعربية



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-02-2010, 11:01 AM
أبو فاطمة أبو فاطمة غير متواجد حالياً
عضو مؤسس

 




أبو فاطمة مرحب به
افتراضي ماذا بقي للعرب؟

بسلمة


ماذا بقي للعرب؟



دأبت الولايات المتحدة على مطالبة العرب والفلسطينيين ببذل المزيد من الجهود لدعم عملية التسوية، أو تقديم “مبادرات شجاعة” تقنع “إسرائيل” بنوايا العرب السلمية .



وعلى هذا المنوال سارت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون في خطاب لها أمام اللجنة اليهودية - الأمريكية بدعوتها العرب إلى بذل جهود أكبر لدى “إسرائيل” والفلسطينيين لإحراز تقدم .



ولا مرة طلبت الولايات المتحدة من “إسرائيل” أن تبذل المزيد من الجهد لتحقيق تقدم في عملية السلام، أي بممارسة الضغوط عليها لحملها على القبول بقرارات الشرعية الدولية، والتخلي عن نهجها العدواني التوسعي .




ولا مرة بادرت الولايات المتحدة إلى أن تقوم هي بصفتها دولة راعية لعملية السلام بتقديم خطة معقولة ومقبولة وتراعي الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني وتلبي طموحاته في إقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة .



ولا مرة إلا وكانت الولايات المتحدة راعية للارهاب “الإسرائيلي” وداعمة له من خلال إعلانها المتواصل عن ضمان أمن “إسرائيل” وتفوقها، وتزويدها بأحدث الأسلحة، والتماهي مع السياسات والمصالح “الإسرائيلية” حتى التكامل المطلق .



ولا مرة طلبت الولايات المتحدة من “إسرائيل” التخفيف من غلواء عنصريتها وحقدها وعدوانيتها ضد العرب والفلسطينيين، أو فك الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة بعدما ارتكبت فيه المذابح والمحارق المشابهة لتلك التي ارتكبها النازي .



ولا مرة أعلنت الولايات المتحدة تأييدها لمبادرة السلام التي أطلقها العرب قبل 11 عاماً في قمة بيروت رغم أنها تمثل الحد الادنى من المطالب العربية .



لقد قدم العرب كل ما في وسعهم من أجل التسوية، وتخلوا عن الكثير من الثوابت والحقوق، ومع ذلك فإن كلينتون تطالبهم بالمزيد .

مزيد ماذا، وهل بقي من مزيد؟


نقلا عن الخليج

للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : ماذا بقي للعرب؟     -|@|-     المصدر : شبكة مشاهد نت التطويرية     -|@|-     الكاتب : أبو فاطمة

 

 

Share Button

 

توقيع : أبو فاطمة

(إن أريد إلا الاصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت و إليه أنيب)

رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

جديد منتدى الأخـبـار الـدولـيـة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مواضيع ذات صلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لا أمل للعرب بدون فلسطين (زهير ماجد) ابو نسيبة مقـالات وتحليلات 0 04-11-2011 02:24 PM
كاريكاتير ... اسغلال أمريكا للعرب ام خديجة كاريكاتير Caricature 0 12-14-2010 04:16 AM
اول ذهبية للعرب في بطولة الجمباز Dah_2010 الأخـبـار الـدولـيـة 2 03-24-2010 09:18 PM
خدمة “جوجل تشكيل” هدية للعرب camel الأخـبـار التقـنيـة 3 03-24-2010 08:21 PM
شركة جوجل تقول للعرب: أكتبوا! camel الأخـبـار التقـنيـة 0 03-13-2010 09:59 PM

الساعة الآن 08:35 PM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"