EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > مقـالات وتحليلات

الملاحظات

مقـالات وتحليلات مخصص للكتاب لعرض مقالاتهم ومتابعة ما ينشره كبار الكتاب في الوطن العربي لعرض الرأي والرأي الآخر


mauritanie

إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-27-2010, 04:25 AM
أبو فاطمة أبو فاطمة غير متواجد حالياً
عضو مؤسس

 




أبو فاطمة مرحب به
افتراضي أما آن للسياسيين الفلسطينيين إدراك حقيقة الصراع القائم على هذه الأرض؟

بسلمة

كأنهم ليسوا يهوداً!

د. فايز أبو شمالة



تعالت في الفترة الأخيرة أصوات فلسطينية محذرة من تحول الصراع مع اليهود إلى حرب عقائدية، بل وصل الأمر بالسيد محمود عباس أن يصف ضم الحرم الإبراهيمي ومسجد بلال بن رباح إلى قائمة المواقع الأثرية اليهودية بالقرار الاستفزازي الخطير، الذي يهدد بحرب دينيه. وهذا التحذير التقى عليه أكثر من مسئول فلسطيني، ومفكر، ومنهم السيد حافظ البرغوثي رئيس تحرير صحيفة الحياة الجديدة، الذي حذر في مقال له من الحرب العقائدية.

وعلى الجانب الإسرائيلي كررت "تسفي لفني" زعيمة حزب كاديما، خلال لقاء أجرته مع شبكة cnn، كررت ما سبق وأن حذرت منه، وهي تقول: نرفض في نهاية الأمر أن يتحول الصراع مع الفلسطينيين من قومي إلى عقائدي". وقد التقى معها في التحذير كل من شمعون بيرس، وأهود براك، وكل قادة اليسار في إسرائيل.

فهل معنى ذلك أننا أمام تحالف قومي يضم الصهيوني والفلسطيني في مواجهة المتطرفين اليهود من جهة، والمتدينين المسلمين من جهة أخرى؟

رغم وجود هذا القاسم المشترك بين بعض الفلسطينيين وبعض اليهود، ورغم وجود الرغبة في حصر "الخلاف" كما يسميه البعض مع الإسرائيليين في إطاره القومي، أو الوطني، إلا أن فشل المفاوضات التي جرت بين الطرفين على مدار ثمانية عشر عاماً، جاء في صالح أنصار العقيدة اليهودية، الذين انتشروا، وزادوا، وفازوا، وسيطروا على القرار في إسرائيل، وهم يستعدون للحرب الدينية، بدعم كل المجتمع الإسرائيلي الذي راح يكشف عن عقيدته اليهودية بشكل جلي، وللعلم؛ فإن فكرة قيام دولة إسرائيل من أساسها كانت فكرة دينية محضة رغم ثوب القومية الصهيونية الذي لبسته الدولة في فترة تأسيسها. لذا يحرص أصحاب عقيدة أرض الآباء، والأرض التي باركها لله لبني إسرائيل، يحرصون على مواجهة الآخرين بعد تجريدهم من عقيدتهم، يواجهونهم تحت أي مسمى كان، ما عدا الحقيقة التي لا ينكرها عاقل، والتي تقول: إن الصراع على هذه الأرض هو صراع عقائدي.

ومع ذلك، فما زال الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز يسهل الأمر، ويبعده عن العقيدة اليهودية، ويخفف من أثر قرار ضم الأماكن الإسلامية إلى قائمة الأماكن التراثية اليهودية، فيقول: "إن القرار لن يسيء إلى وضع هذه الأماكن. وسنقول لأطفالنا انه موقع تاريخي، ومقدس للشعب اليهودي. وهذا لا يعني أن المسلمين لا يتمتعون بحقوق هناك". إنه داهية اليهود الذي ما زال يوظف القومي، والوطني لصالح اليهودي العقائدي الذي استجلب اليهود إلى هذا المكان.

أما آن للسياسيين الفلسطينيين إدراك حقيقة الصراع القائم على هذه الأرض؟


نقلا عن المركز الفلسطيني

للمزيد من مواضيعي

 

 

 

Share Button

 

توقيع : أبو فاطمة

(إن أريد إلا الاصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت و إليه أنيب)

رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
قديم 02-27-2010, 07:06 AM   رقم المشاركة : 2
أبوسمية
المتميزون





أبوسمية غير متواجد حالياً

أبوسمية مرحب به


افتراضي

(اقتباس)
(تعالت في الفترة الأخيرة أصوات فلسطينية محذرة من تحول الصراع مع اليهود إلى حرب عقائدية، بل وصل الأمر بالسيد محمود عباس أن يصف ضم الحرم الإبراهيمي ومسجد بلال بن رباح إلى قائمة المواقع الأثرية اليهودية بالقرار الاستفزازي الخطير، الذي يهدد بحرب دينيه. وهذا التحذير التقى عليه أكثر من مسئول فلسطيني، ومفكر، ومنهم السيد حافظ البرغوثي رئيس تحرير صحيفة الحياة الجديدة، الذي حذر في مقال له من الحرب العقائدية.)
إشكالية تستحق التوضيح لأن حديث الفلسطينيين عن وصف الصراع مع الصهاينة بعد ضم الحرم الإبراهيمي بأنه أصبح عقديا يدل على أنهم كانوا نائمين ومغفلين لفترة امتدت من (1948 - 2010م) وعليه وكما قالت حماس فهم غير مخولين لعقد صفقات تجارية أحرى سياسية وعليه يحق لنا أن نسأل عباس متى احتلت مدينة القدس ؟ عفوا أعني هل القدس محتلة؟
شكرا أبو فاطمة ودمت مهتما بشؤن أمتك







التوقيع

(( حسبنا الله ونعم الوكيل ))

رد مع اقتباس
قديم 02-27-2010, 07:40 AM   رقم المشاركة : 3
hamees
مراقبة القسم الإعلامي
 
الصورة الرمزية hamees





hamees غير متواجد حالياً

hamees مرحب به


افتراضي

تخطاتهم لعاد فيهم مول يفهم

لكن لا حياة لمن تنادى

تحياتي ابو فاطمة







التوقيع

مبروك لليبيين..

وعقبال السوريين..

رد مع اقتباس
قديم 02-27-2010, 01:21 PM   رقم المشاركة : 4
camel
مشرف الأقسام العامة





camel غير متواجد حالياً

camel مرحب به


افتراضي

أعتقد أنهم هم العقبة الحقيقية في تحرير الأرض
لأنهم لم يفهم بعد طبيعة الصراع
ولأن كل همهم هو استجلاب الأموال من الأوروبين والأمريكيين ,
وأن هؤلاء لن يعطوا أموالهم من أجل سواد عيون الفلسطينيين .!!!!







التوقيع

رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
اليهودي, السياسيين, الصراع, العقائدي, الفلسطيني, القدس

جديد منتدى مقـالات وتحليلات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مواضيع ذات صلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لا بد من رحيل النظام القائم ابو نسيبة الأخبـار الـوطـنيـة 0 02-20-2012 08:50 AM
احتجاج ايراني لدى القائم بالأعمال الإماراتي على تصريحات بشأن الجزر ام خديجة الأخـبـار الـدولـيـة 0 05-05-2010 04:40 AM
أحزاب معارضة تندمج في حزب عادل وتعلن رفضها للنهج القائم ام خديجة الأخبـار الـوطـنيـة 0 04-20-2010 04:17 PM
أحزاب معارضة تندمج في حزب عادل وتعلن رفضها للنهج القائم ابن تيارت الأخبـار الـوطـنيـة 0 04-20-2010 04:13 PM
قوى التقدم يحذر من الزج بموريتانيا في النزاع القائم حول الصحراء camel الأخبـار الـوطـنيـة 0 12-22-2009 09:25 PM

الساعة الآن 11:44 AM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"