EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > الأخبـار الـوطـنيـة

الملاحظات

الأخبـار الـوطـنيـة يهتم بعرض جديد الإعلام الوطني وأهم القضايا المطروحة على الساحة الموريتانية | Mauritania news | Mauritanie info



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-11-2010, 03:23 PM
ابن تيارت ابن تيارت غير متواجد حالياً
مشرف سابق
 




ابن تيارت مرحب به
افتراضي تملل في الأغلبية من التحاق حزب عادل

بسلمة



بينما يستعد الوزير الأول الأسبق يحي ولد احمد الوقف وعدد من قيادات حزبه لإعلان التحاقهم الرسمي هذا المساء بالأغلبية الرئاسية الحاكمة بدأت بعض الأصوات ترتفع داخل الأغلبية متململة وأحيانا حتى غير مرحبة بالوافد الجديد الذى كان إلى عهد قريب يصنف في ثقافة أنصار " التغيير البناء" على أنه حزب من " رموز الفساد" وأنصار " النظام البائد".

هذا التململ الحاصل في صفوف بعض قوي الأغلبية وخاصة فى صفوف حزب الإتحاد من أجل الجمهورية عبر عنه مساء أمس الخميس أحد الوجوه الإعلامية البارزة في مرحلة ما بعد السادس أغسطس، النائب محمد ولد ببانا الذى انتقد علنيا انفتاح الأغلبية على من كانت تعتبرهم رموز فساد وحذر من تآكل خطاب محاربة الفساد لدى الأغلبية الداعمة " لرئيس الفقراء".

ويؤكد مطلعون على نقاشات الحزب الحاكم الداخلية على أن الرأي الذى عبر عنه ولد ببانا ليس صوتا نشازا بل إنه نبض تيار مهم داخل الحزب يشعر بكثير من عدم الارتياح للوافد الجديد ويعتقد بصفة خاصة أن استقبال رئيس حزب عادل أكثر من مرة من طرف الرئيس وتزكيته " العلنية" للاتفاق المبرم بين حزبي عادل والإتحاد من شأنه أن يحدث بلبلة لدى الرأي العام وفي موريتانيا الأعماق بصفة خاصة حيث لم يعد من الواضح بعد كل هذه الحفاوة من هو الحزب الحاكم هل هو " عادل" أم الإتحاد من أجل الجمهورية

ويعتقد مراقبون أن " تململ" بعض أطر الحزب الحاكم من دخول الوافد الجديد مرده إلى التنافس على الفرص الوظيفية التي قد تترتب على النشاط فى الأغلبية من جهة، والخوف من التنافس على الترشيح المحلية من ناحية ثانية، ويعزز هذا التخوف وجود عدد من الأطر ذات الوزن الاجتماعي المؤثر ضمن قائمة الملتحقين بالأغلب
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : تملل في الأغلبية من التحاق حزب عادل     -|@|-     المصدر : شبكة مشاهد نت التطويرية     -|@|-     الكاتب : ابن تيارت

 

 

Share Button

 

رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
قديم 12-11-2010, 10:40 PM   رقم المشاركة : 2
المميز
المتميزون





المميز غير متواجد حالياً

المميز مرحب به


افتراضي رد: تملل في الأغلبية من التحاق حزب عادل

لهم الحق في ذالك ... فعند ما تكثر الموالاة يقل نصيب الفرد من المحاصصة -موريتانيا - ..شيء طبيعي ان يتذمروا من ذالك الوافد الثقيل الذي يأكل أفراده كثيرا ولا يشبعون ( الصكوطي مايحمل صاحبُ ) امسكين موريتان الله يصلح الأحوال !!

مواضيع لها صلة :

رموز الفساد في موريتانيا يتظاهرون ضد الرشوة!







رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

جديد منتدى الأخبـار الـوطـنيـة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مواضيع ذات صلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
 الوحدة المغاربية.. خلافات وعوائق مؤثرة ابو نسيبة مقـالات وتحليلات 0 12-20-2010 03:26 AM
ولد يالي : عادل كان حزبا من الأغلبية ولا يزال أبو فاطمة الأخبـار الـوطـنيـة 0 12-12-2010 01:38 PM
أحزاب الأغلبية تحتفي بانضمام "عادل" إليها و"عادل" يلتزم ببرنامج الرئيس ام خديجة الأخبـار الـوطـنيـة 0 12-12-2010 10:28 AM
حزب عادل و الأغلبية: لمن لم يفهم بعد أبو فاطمة الأخبـار الـوطـنيـة 0 12-06-2010 02:28 AM
عادل يقرر مواصلة الحوار مع الأغلبية رغم الخلافات ابو نسيبة الأخبـار الـوطـنيـة 0 10-28-2010 01:59 AM

الساعة الآن 04:03 AM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"