EN  |   الرئيسية  |   برامج  |   دروس   |   شروح  |   تطوير  |   فوتوشوب  |   تعريفات  |   أخبار  |   الدليل  |   HP Printer  |   Canon  |   Printers  |   Notebooks  |   Driver Backup
mauritanie
مشاهد نت
Epson  |   Kyocera  |   Lexmark  |   Minolta  |   Toshiba  |   HP Compaq  |   Acer  |   Dell  |   Samsung  |   Lenovo  |   Asus  |   Fujitsu  |   Sager  |   Sony

العودة   |: MUSHAHED NET FORUM :| > الـمنتـدى الإعـلامـي > مقـالات وتحليلات

الملاحظات

مقـالات وتحليلات مخصص للكتاب لعرض مقالاتهم ومتابعة ما ينشره كبار الكتاب في الوطن العربي لعرض الرأي والرأي الآخر


mauritanie

إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-13-2010, 04:43 AM
ابو نسيبة ابو نسيبة غير متواجد حالياً
المتميزون
 




ابو نسيبة مرحب به
افتراضي ما يميز حملة "مودة وتواصل" التي أطلقتها حماس مؤخراً في غزة

بسلمة

ما يميز حملة "مودة وتواصل" التي أطلقتها حماس مؤخراً في غزة

إبراهيم المدهون
تشهد غزة ثورة فريدة من نوعها، وحراكاً اجتماعياً يستهدف كل بيت فيها، وإبداعاً في التواصل والتقارب والألفة يخيم على كل زيارة لأسرة حيث الجلوس مع أفرادها والاستماع لاحتياجاتها، من خلال أكبر حملة اجتماعية تشهدها المنطقة.
كل هذا جاء من خلال حملة "مودة وتواصل" التي أطلقتها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مساء يوم الاثنين الماضي، وبدأت بخروج عشرات الآلاف من أبناء وكوادر الحركة يتقدمهم قادة الحركة والوزراء ونواب المجلس التشريعي في كافة مناطق قطاع غزة، حيث تستهدف زيارة مئات الآلاف من البيوت وتقديم الهدايا لهم بمناسبة قرب حلول عيد الأضحى المبارك وسط أجواء استقبال وترحاب حار من الأهالي.
المراقب لغزة مساء كل يوم يشهد تحركاً كثيفاً في الشوارع وابتسامات على وجوه المجموعات الطوافة على البيوت والمحلات، لتتحول غزة إلى موسم قبل الموسم، وإلى خلية نحل يُسمع طنين المشاركين فيها وقد علت محياهم الابتسامة.
كثير من المشاركين تراهم أنفسهم من الذين يرابطون ليلاً ببنادقهم لصد العدوان، يحملون بذات الأيدي باقات الورد لعجوز مسكينة تقطن وحدها، كما يمكن رؤية ذاك الوزير المشغول بوزاراته وتفاصيلها الدقيقة قد أتى ليدق باب عائلة أسير أو شهيد غاب عنها الوالد والأخ والابن.
ما يميز "مودة وتواصل" أنها حملة اجتماعية خالصة، تهدف إلى تقوية وشائج المحبة في المجتمع الفلسطيني ومداوة آثار الجراح ووقف نزيف العدوان المتواصل على شعب داسته عجلة الحصار وأنهكه التضييق.
كما لا يوجد أجندة سياسية خلف هذا التحرك وهذا التواصل، فلا انتخابات في الأفق، ولا طمع في تحويل انتماء الشعب الفلسطيني لحركة حماس، بل هو استهداف لتقوية النسيج الاجتماعي الذي أضره الانقسام والسياسة، ليعود متماسكاً في مواجهة العدو الصهيوني وصلباً ضد حربه الطويلة، فحماس تتحرك اليوم من موقع مسؤوليتها واحتضانها لمشروع التحرير الذي يحتاج أول ما يحتاج إلى مجتمع قوي صلب متعايش وقادر على الصمود والعطاء.
وما يميزها أيضاً أنها لا تستثني أحداً مهما كان موقفه السياسي والفكري والاجتماعي، فتستهدف الحملة جميع قطاعات الشعب الفلسطيني باختلاف ألوانه وتياراته الفكرية وطيفه السياسي فتعمل على خلق مجتمع سليم قوي متكامل ومتجانس برغم اختلافه، وقادر على التعايش والانسجام رغم التعددية المنهجية والحزبية، فهذه الحملة تدحض محاولات الأعداء والخصوم وصم حماس بالحركة المنغلقة على ذاتها وعناصرها، فما أفرزته هذه الحملة من روح تصالحية وتعايشية لدى أبناء وكوادر الحركة أذهل الكثيرين من سكان غزة الذين بيَّنوا بكل جلاء أن الصورة باتت أوضح ولا يشوبها أي غبش.
ومما يضيف إلى تميز هذه الحملة أنها أبرزت الخصال الحميدة للشعب الفلسطيني واستجابته السريعة للتسامح والتعايش والتواصل، فلقد استقبلت العائلات الفتحاوية قيادات حركة حماس ووزراء من الحكومة الفلسطينية بترحيب وحفاوة كبيرين جسدت كل معاني الوحدة الوطنية الفلسطينية. ومن تلك العائلات عائلة "أبو هليل" التي استقبلت معالي وزير الداخلية فتحي حماد، وكذلك عائلة الشهيد عبد الحي درويش القيادي في كتائب الأقصى الذي أشار والده عبر وسائل الإعلام عن تقديره لهذه الزيارة الكريمة التي تصب في اتجاه إعادة توحيد الصف الفلسطيني، كما دعا خلال الزيارة إلى الوحدة بين كافة فصائل الشعب الفلسطيني وإنهاء الانشقاق بين حركتي فتح وحماس, من أجل مواجهة كافة التحديات وإنهاء معاناة شعبنا الفلسطيني الذي أرهقه الحصار والعدوان الصهيونيين. كلمات درويش وغيره من الأسر الفلسطينية الفتحاوية العريقة نزلت برداً وسلاماً على قيادات حماس وهم يقطفون أحد ثمار أهداف هذه الحملة.
إن هذه الحملة المميزة والتي لم تكن وليدة هذا العام، بل سبقتها حملات مماثلة خلال الأعوام الماضية، تشير إلى أن حركة حماس ما زالت قريبة من الشارع رغم هموم السلطة والسياسة، وما زالت تعتبر أن رأس مالها ما تقدمه للجمهور الفلسطيني بكافة أطيافه، وأنها لم تستسلم للدعة والراحة في إثر امتلاكها لمقاليد السلطة في قطاع غزة، وبالإضافة إلى أن كوادرها يتواجدون في المساجد، وما زالوا يقطنون المخيمات القديمة، إلا أن هذه الزيارات تعتبر قفزة اجتماعية نوعية تقترب فيها الحركة أكثر وأكثر من هموم جماهيرها وتتحسس احتياجاتهم وآلامهم وآمالهم، فتتجسد روح العطاء في أوضح وأبلغ صورها.
وعلاوة على ما سبق تشير هذه الحملة إلى أن حركة حماس تمتلك شبكة اجتماعية متينة قادرة على تنفيذ مثل هذه الحملة، فأن تزور وتدخل كل بيت في قطاع غزة ليس بالأمر الهين ولا اليسير، خصوصاً وهي حركة تقاوم وتستعد ليل نهار لصد أي عدوان على قطاع غزة، وتعمل بالسر والعلن لتقوية وتسليح ذاتها لحماية هذا المجتمع، كما أنها غارقة في الوقت نفسه بتفاصيل السلطة وتلبية حاجات الناس، وجل كوادرها منهمكون في أعمالهم بعدما أفرغت الوزارات وأجهزة الأمن من موظفيها إثر الانقسام، فحملات مشابهة كهذه الحملة تحتاج إلى طاقة بشرية هائلة، وإلى تماسك تنظيمي قوي، فالتنظيمات الهشة القاطنة في برجها العاجي العالي والتي تتلاعب بمصالح الناس لا تستطيع مجرد التفكير بتنفيذ مثل هذه الحملات، لأنها غير قادرة أساساً على تنفيذها بشرياً وتنظيميا وإداريا.
إن الشبكة الاجتماعية القوية والتي تمتلكها حماس هي صمام الأمان ضد أي خطر على أي مكان خصوصاً إن كان كقطاع غزة، لأنها تنتج جبهة داخلية فعالة ومتواصلة ومتماسكة، ويسهل التعامل معها في الملمات، وكان هذا واضحاً في حرب الفرقان، حيث التف الشعب الفلسطيني في لمحة بصر حول حركة حماس، وحمى سلطتها وأصر على بقائها مما غير المعادلة وأربك حسابات العدو وأذنابه ومن لف ودار في فلكهم!

نقلا عن المركز الفلسطيني

للمزيد من مواضيعي

 

 

 

Share Button

 

توقيع : ابو نسيبة

ولله العــــــــزة ولرســـوله وللـــمـــؤمـــــنيـــــــن

رد مع اقتباس
rim1net 2 Home 2 Quran 2 Culture 2 TV 2 Business 2 Sport 2 Contact us 2 FRANÇAIS
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

جديد منتدى مقـالات وتحليلات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مواضيع ذات صلة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"حملة مرسي رئيسًا": النتائج التي أعلنتها "العليا" مطابقة لما نشرناه أبو فاطمة الأخـبـار الـدولـيـة 0 06-24-2012 04:17 PM
قلق صهيوني من دقة قذائف "الهاون" الفلسطينية التي أطلقتها "القسام" أبو فاطمة الأخـبـار الـدولـيـة 0 03-20-2011 01:20 PM
حماس تستنكر حملة التشويه التي تشنها "الأهرام" ضد الشعب الفلسطيني ومقاومته أبو فاطمة الأخـبـار الـدولـيـة 0 03-02-2011 03:00 AM
مودة وتواصل" تزور نزلاء سجن خان يونس أبو فاطمة الأخـبـار الـدولـيـة 0 11-15-2010 04:11 PM
منازل فتحاوية تفتح أبوابها لاستقبال وفود حملة مودة وتواصل أبو فاطمة الأخـبـار الـدولـيـة 0 11-10-2010 01:45 PM

الساعة الآن 06:30 PM بتوقيت نواكشوط

بوابة المواقع الموريتانية  |  برامج دوت كوم  |  MoreFree Net  |  Arab Support


شبكة مشاهد نت التطويرية® جميع الحقوق محفوظة 2009 - 2014 ©

RSS 2.0 RSS XML MAP HTML Sitemap

"إنَ اللَه يُحِبُّ إذَا عَمِلَ أَحَدُكُم عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَه"