مشاهدة النسخة كاملة : شركة فرنسية لإنتاج الوثائق الوطنية الموريتانية


أبوسمية
07-12-2010, 10:15 AM
شركة فرنسية لإنتاج الوثائق الوطنية الموريتانية


وقع وزير الداخلية الموريتانية محمد ولد ابيليل مع مدير شركة "مورفو" التابعة لمجموعة "سافران" الفرنسية جان ابول جينسكي في نواكشوط على عقد تتولى بموجبه الشركة الفرنسية وضع نظام وطني لإنتاج وتأمين الوثائق الوطنية، ويتم ذلك خلال لأشهر الثمانية القادمة.

ويعتمد النظام الجديد على قاعدة بيانات ومعلومات مبنية على نتائج إحصاء شامل، تضاف إليه البصمة، كما توضع له آليات للتحقق الفوري من صحة وثائق المواطنين والزوار على حد سواء وإصدار جميع الوثائق الوطنية المؤمنة ومنح تأشيرات الدخول إلى موريتانيا وغيرها من الوثائق ذات الصلة. –حسب المصادر الرسمية-.
ويكلف المشروع الجديد 17998350 مليون أورو، أكد وزير الداخلية ولد ابيليل على اقتطاعها من ميزانية الدولة يدخل في إطار أهداف عصرنة البلد، كما يهدف إلى تمكين البلاد من الحصول على قاعدة معلومات تمكن من التسيير الآمن لمجموع سجلات التعريف وتحديث وعصرنة النظام الوطني للحالة المدنية.
وأوضح وزير الداخلية الموريتاني أن النظام يضم قاعدة بيانات تربط المعطيات البيوغرافية بالمعطيات البيومترية، كما يتوفر على إمكانية معالجة كافة طلبات الهوية والإنتاج الثنائي للوثائق المؤمنة كبطاقة التعريف الوطنية وجوازات السفر وبطاقات الإقامة ورخصة السياقة والبطاقة الرمادية وبطاقة الصحة، هذا بالإضافة إلى آلية عامة للتحكم مكلفة بتعميم كافة المفاتيح الضرورية لتأمين الدخول إلى المعلومات وتبادلها.

وأكد الوزير أن تنفيذ هذا المشروع سيكون له الأثر البالغ في عصرنة الإدارة وتقريبها من المواطن، مشيرا إلى أن الحكومة كلفت الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة بمتابعة تنفيذ هذا المشروع.


واعتبر الوزير أن إنجاز هذا المشروع سيمكن بلادنا من التوفر على آلية لمكافحة تزوير وثائق التعريف والهجرة السرية وتعزيز الرقابة في مناطق العبور، كما سيسمح بحماية الوحدة الوطنية وتعزيز الإجراءات الهامة التي تم اتخاذها لمكافحة الإرهاب.

الرئيس المدير العام لمجموعة سافران - مورفو جان ابول جينسكي اعتبر أن المشروع الجديد سيمكن موريتانيا من تحقيق جملة من المصالح المتداخلة فيما بينها من خلال هذا الانجاز سواء تعلق الأمر بتحديد هويات مواطنيها أو ضبط ومعرفة الداخلين إليها.

وأشار إلى أن مجموعته سترافق موريتانيا في تنفيذ هذا المشروع حتى النهاية، مشيرا إلى الإمكانات التي وصفها بالهائلة والتجربة الواسعة في هذا المجال.

نقلا عن الأخبار