مشاهدة النسخة كاملة : تطور العلاقات بين تركيا و”إسرائيل” منذ نهاية 2008


أبوسمية
07-06-2010, 01:13 AM
تطور العلاقات بين تركيا و”إسرائيل” منذ نهاية 2008


بقيت تركيا لفترة طويلة أكبر حليفة ل”إسرائيل” في المنطقة، لكن العلاقات بين البلدين توترت منذ محرقة غزة في 2008-،2009 مهددة بأن تشهد تدهوراً إضافياً بعد العدوان على أسطول الحرية .

29 ديسمبر/ كانون الاول 2008: انقرة تؤكد أن “الهجوم الإسرائيلي” الدامي على قطاع غزة يجعل “من المستحيل” متابعة المفاوضات “الإسرائيلية” - السورية بوساطة تركيا .

30 يناير/ كانون الثاني 2009: رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ينسحب غاضبا من اجتماع في دافوس في سويسرا تم التطرق فيه إلى محرقة غزة وكان يحضره الرئيس “الإسرائيلي” شمعون بيريز . وأدان أردوغان المحرقة .

11 أكتوبر/ تشرين الأول 2009: إقصاء الطيران “الإسرائيلي” من تمارين دولية نظمت في تركيا .

15 أكتوبر/ تشرين الأول: توتر دبلوماسي بعد بث مسلسل تلفزيوني تركي يظهر مجازر ذهب ضحيتها أطفال فلسطينيون على يد قوات الاحتلال .

24 نوفمبر/ تشرين الثاني: وزير التجارة والصناعة “الإسرائيلي” بنيامين بن اليعازر في تركيا في اول زيارة لمسؤول “إسرائيلي” إلى تركيا منذ يناير/ كانون الثاني 2009 .

11 يناير/ كانون الثاني 2010: استدعاء سفير تركيا في “إسرائيل” اثر بث مسلسل شعبي اعتبرته “إسرائيل” “معاديا للسامية” على محطة تلفزيونية تركية خاصة .

13 يناير 2010: “إسرائيل” تضطر لتقديم اعتذارات من اجل إنهاء أزمة دبلوماسية تسببت بها معاملة مهينة لسفير تركيا . فلدى استقبال الدبلوماسي التركي رفض داني ايالون نائب وزير الخارجية “الإسرائيلي” مصافحته وأجلسه في مستوى أدنى من محادثيه “الإسرائيليين” .

8 أبريل/ نيسان: اردوغان يهاجم “إسرائيل” بحدة ويصفها ب”الخطر الرئيسي على السلام” في الشرق الأوسط .

17 مايو/ أيار: رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتنياهو يصف الاتفاق بشأن الملف النووي الإيراني الذي وقعته تركيا والبرازيل مع إيران ب “المخادع” .

31 مايو/ أيار: رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان يعتبر قيام “إسرائيل” بشن هجوم دام على اسطول الحرية الذي كان متوجها الى قطاع غزة بمثابة “ارهاب دولة”، مضيفا ان تركيا “لن تقف مكتوفة اليدين” ازاء ما حصل .

1 يونيو/ حزيران: اردوغان يتهم “إسرائيل” بارتكاب “مجزرة دامية” .

4 يونيو/ حزيران: تركيا تعلن نيتها تخفيض مستوى علاقاتها الاقتصادية وتجارتها الدفاعية مع “إسرائيل” من دون تجميد التعاون الثنائي بالكامل . والغت أنقرة ثلاثة تدريبات عسكرية مشتركة .

29 يونيو/ حزيران: انقرة تؤكد إقفال المجال الجوي التركي أمام طائرتين عسكريتين “إسرائيليتين” مع التأكيد أن الخطوة لا تعني المنع الشامل .

30 يونيو/ حزيران: لقاء سري في بروكسل بين وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو ووزير التجارة “الإسرائيلي” .

2 يوليو/ تموز: بنيامين نتنياهو يؤكد أن “إسرائيل” لن تعتذر .

5 يوليو/ تموز: تركيا تهدد “إسرائيل” بقطع العلاقات إذا لم تقدم “إسرائيل” اعتذاراً عن الهجوم العسكري وتعلن إقفالها المجال الجوي التركي أمام التحليق العسكري “الإسرائيلي” . (ا .ف .ب)

نقلا عن دار الخليج