مشاهدة النسخة كاملة : تركيا تحظر تحليق طائرة حربية “إسرائيلية” ثانية


ام نسيبة
06-30-2010, 11:03 AM
أردوغان: حكومة نتنياهو أكبر عقبة في وجه التسوية
تركيا تحظر تحليق طائرة حربية “إسرائيلية” ثانية
“الخليج”، وكالات:



http://www.mushahed.net/vb/imgcache/24.imgcache.jpg (http://www.mushahed.net/vb)

أغلقت تركيا أمس، مجالها الجوي أمام طائرة عسكرية “إسرائيلية” ثانية، رداً على الهجوم “الإسرائيلي” الدامي على “أسطول الحرية”، فيما تصاعدت المخاوف “الإسرائيلية” حول إمكانية أن يتوسع الحظر التركي ليصل إلى الطائرات المدنية .

واعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن “إسرائيل” ما زالت صديقة لبلاده، غير أنه وصف الحكومة “الإسرائيلية” الحالية بأنها أكبر عقبة في وجه التسوية في الشرق الأوسط، في حين أظهرت تقارير الطب الشرعي أن 7 من الأتراك التسعة الذين استشهدوا في الهجوم على “أسطول الحرية” قضوا نتيجة إصابتهم بعدة طلقات نارية، كما أن خمسة منهم استشهدوا بطلقات نارية في الرأس .

وقال مصدر دبلوماسي تركي طالباً عدم كشف هويته “كان هناك طلبان للتحليق وقد رفضنا الاثنين معاً”، لكنه أضاف “أن ذلك لا يعني أننا سنرفض (الطلبات) في المستقبل، لكننا سندرس كل حالة على حدة”، وكان أردوغان أعلن الإثنين أن تركيا منعت طائرة عسكرية “إسرائيلية” متوجهة إلى بولندا من التحليق فوق أراضيها، وتحدثت الصحف التركية عن منع طائرة “إسرائيلية” ثانية من التحليق، وعندما سئل، لم يكن في وسع المصدر الدبلوماسي إعطاء أي تفاصيل عن الطائرة الثانية، لكنه شدد في المقابل على أن عبور الطائرات المدنية ليس معنياً، وقال “إنه التزام دولي، لن نفعل أمراً كهذا”، وحذر مسؤول “إسرائيلي” تركيا من مضاعفات تصعيد حدة التوتر بين البلدين، ونسبت شبكة “سكاي نيوز” أمس، إلى المسؤول الذي وصفته بالبارز في الحكومة “الإسرائيلية” قوله “يتعين على تركيا التفكير مرتين قبل أن تعمّق الأزمة في العلاقات بين البلدين” .

من جهة أخرى، قال أردوغان في مقابلة ضمن برنامج تشارلي روز على شبكة “بي بي اس” إن تركيا لا تزال “صديقة لإسرائيل” قبل أن يضيف، إن الحكومة الائتلافية برئاسة بنيامين نتنياهو هي “أكبر عقبة أمام السلام” في الشرق الأوسط، وأضاف أن “على الإدارة الأمريكية أن تتسلم قيادة الوضع لوجود أمريكيين” بين القتلى، مشيراً إلى فرقان دوغان (19 عاماً) أحد القتلى التسعة في الهجوم يحمل الجنسيتين الأمريكية والتركية .

إلى ذلك، أوضحت تقارير طبية عرضها محامو عائلات ضحايا “أسطول الحرية” أن “النتائج توضح أن القوات “الإسرائيلية” أطلقت النار بهدف قتل الناشطين وليس للتغلب عليهم”، وأظهرت الوثائق أن كافة الجثث التسع غسلت قبل نقلها إلى تركيا وأن ملابس الضحايا كانت إما غارقة في الدماء، وإما غير صالحة للفحص، ما يجعل من المستحيل التوصل إلى نتيجة بشأن المسافة التي أطلقت منها العيارات النارية .

نقلا عن الخليج