مشاهدة النسخة كاملة : معرض في طريق سوق العاصمة يثير المارة


ابو نسيبة
06-29-2010, 12:33 AM
معرض في طريق سوق العاصمة يثير المارة
http://www.mushahed.net/vb/imgcache/5288.imgcache
المارة يتجمعون عند باب المعرض ويسألون عن طبيعته ويطلبون الدخول إليه

بعد أن افتتحه الوزير المكلف بالبيئية باحسينو حمادي، معرض في موريتانيا مختص بالبيئة والتنوع البيئي بتنظيم من دار السينمائيين الموريتانيين وجمعية أصدقاء الطبيعة ومشاركين دوليين بدأ اليوم الاثنين 28 يونيو 2010 أول أيامه في انتظار أن يختتم يوم الأربعاء القادم.

المعرض -الذي يقع في طريق سوق العاصمة- بدأ يستوقف المارة ويثير عندهم الفضولَ والتساؤلَ لمعرفة طبيعته بسبب إثارة الألوان والزخرفات التي يظهرها وحتى أعلام الدول الموجودة على حائطه المطل على الطريق حيث يمر أغلب المتجهين إلى قلب العاصمة.

المعرض الذي تستضيفه الساحة المقابلة لدار الثقافة من الجهة الجنوبية والتي كانت فضاء يلعب فيه المسنون الشطرنج فقد جاء يحمل رسالة بيئية، فتراصت صفوف الكثير من الصور والعروض في جهاته وممراته؛ تظهر مختلف النبتات وطريقة تعامل الإنسان مع الأرض وزراعته للأشجار ومعايشته للحيوانات في صور معبرة، مع انتشار واسع فيه للكتب المهتمة بالبيئة و مطويات صغيرة موضوعة على الطوابير ومفرقة على الطاولات.


إلى جانب الصور المعروضة انفسح المعرض في مقره المختص به المسمى" فضاء التنوع البيئي الثقافي" أمام ديكور يعكس البيئة ومشتقاتها تم تصميمه وتحضيره من قبل الجهة المنظمة له، فيحتوي الديكور على أفرشة من المحار، وحفر فيها الزهور ، وخيام مزخرفة تنبهك إلى أنك في موريتانيا، وفي ديكوره شاشة العرض الكبيرة الواقفة بقامتها الطويلة في الساحة.



الشاشة الكبيرة قال لنا المسئول في دار السينمائيين محمد ولد إيدوم إنها ستبث عن طريقها عروض مرئية ومجموعة من الأفلام خلال هذه الأيام تندرج كلها في قضايا البيئة.

وبخصوص الدوافع وراء تنظيم المعرض قال ولد إدومو إنه جاء في إطار تخليد السنة العالمية للتنوع البيئة التي هي 2010 حيث يحتفل فيها العالم بالبيئة، ففي هذا السياق انتظمت خيوطه – كما يقول- عساه أن يصنع ثقافة تشجع على الاهتمام بالبيئية والمحافظة عليها وتطويرها.

"فضاء التنوع البيئي الثقافي" الذي يستضيف المعرض هو أول فضاء مختص من نوعه في موريتانيا التي تفتقر إلى فضاءات للتظاهرات الثقافية والنشاطات خصوصا قاعات للأماسي والندوات ويزيد افتقارها كونها مقبلة على فعالية نواكشوط عاصمة للثقافة الإسلامية في 2011 وقد تلقينا معلومات من دار السينمائيين تفيد أن الفضاء الجديد مخصص طيلة هذه السنة للبيئة دون غيرها، مع عدم معرفة إلى ما سيتحول بعد ذلك.

نقلا عن الأخبار