مشاهدة النسخة كاملة : البوارج الامريكية تتدفق الى الخليج


ام خديجة
06-20-2010, 10:36 AM
البوارج الامريكية تتدفق الى الخليج

6/20/2010


يعتقد الكثيرون، ونحن لسنا منهم، ان نجاح الولايات المتحدة الامريكية في استصدار قرار عن مجلس الامن الدولي بفرض عقوبات اقتصادية على ايران، قد يؤجل اللجوء الى الخيار العسكري ضدها، بسبب اصرارها على المضي قدماً في طموحاتها النووية، لان هذه العقوبات تظهر الولايات المتحدة بمظهر المستجيب للضغوط الاسرائيلية، وتعطيها تفويضاً بكبح جماح الجنرالات الاسرائيليين الذين يستعجلون الحرب.
العقوبات الاقتصادية قد تسرع الحرب في تقديرنا لثلاثة اسباب رئيسية:
' الاول: اصدار مجلس الامن للعقوبات يعني ان ايران مدانة لانها اخترقت القانون الدولي، بمواصلتها عمليات التخصيب لليورانيوم، الامر الذي قد يوفر غطاء قانونيا لاي ضربة عسكرية متوقعة.
' الثاني: هناك اجماع في اوساط معظم المراقبين على عدم جدوى مثل هذه العقوبات، من حيث التأثير بشكل سلبي على النظام الايراني، واذا كان لها تأثير فانه سيكون على الشعب تماماً مثلما حصل في العراق.
' الثالث: قد تستخدم هذه العقوبات، وخاصة الشق المتعلق منها بتفتيش السفن الايرانية في عرض البحر كوسيلة استفزاز لايران، لدفعها للاقدام على اجراء مماثل ضد سفن امريكية او غربية، مما قد يوفر الذريعة للتعجيل باشعال فتيل الحرب.
ويأتي تأكيد مصادر ملاحية في مدينة السويس امس على مرور 11 بارجة حربية امريكية واخرى اسرائيلية عملاقة، عبر قناة السويس في طريقها الى البحر الاحمر، ومنه الى الخليج العربي ليصب في اطار الاستعدادات المتسارعة للحرب. وما يعزز هذا الاعتقاد ان قافلة السفن هذه ضمت حاملة طائرات امريكية عملاقة.
الحكومة الايرانية اكدت اكثر من مرة ان تطبيق العقوبات لن يغير موقفها تجاه رفع معدلات تخصيب اليورانيوم الى اكثر من عشرين في المئة، الامر الذي ستفسره الادارة الامريكية على انه استفزاز جديد لها واغلاق الباب امام اي مفاوضات سلمية بين الجانبين الايراني والغربي. التهديدات المتبادلة بين الولايات المتحدة وايران شهدت تصعيداً ملموساً في الاسابيع الاخيرة، والأهم من ذلك ان عمليات تهيئة الرأي العام الامريكي لاي حرب ضد الاخيرة بدأت وبشكل متسارع ايضاً.
ايران قالت انها ستفتش سفنا غربية كرد على اي تفتيش لسفنها، وقال بيان صادر عن الامانة العامة للمجلس الاعلى للامن القومي الايراني 'ان الجمهورية الاسلامية تعلن بوضوح ان اي عمل ضد مصالح الشعب الايراني القانونية والمشروعة سيترتب عليه رد فعل قانوني واجراءات مناسبة من قبل ايران'.
في المقابل صرح روبرت غيتس وزير الدفاع الامريكي ان معلومات المخابرات الامريكية تشير الى انه من المرجح ان تملك طهران القدرة على مهاجمة اوروبا بعشرات بل مئات الصواريخ في حال اندلاع حرب.
تصريحات غيتس التي جاءت اثناء شهادته في الكونغرس، تأتي رسالة موجهة الى اوروبا، والدول المترددة في مساندة الخيار العسكري ضد ايران على وجه التحديد. فايران لم تقل مطلقا انها ستضرب اوروبا، وحصرت ردودها الانتقامية في مهاجمة اسرائيل والقواعد العسكرية الامريكية في منطقة الخليج العربي.
نحن نعيش اجواء حرب مماثلة لتلك التي عشناها قبل الحربين الاخيرتين ضد العراق، ولكن ما جرى هو استبدال كلمة ايران بالعراق، فالهدف واحد وهو حماية اسرائيل، وتكريس الهيمنة الامريكية الغربية على النفط ومنابعه واحتياطاته وطرق امداداته وتصديره.

نقلا عن القدس العربي