مشاهدة النسخة كاملة : YouTube يضيف تطبيق ويب لتعديل ملفات الفيديو


camel
06-17-2010, 09:28 AM
YouTube يضيف تطبيق ويب لتعديل ملفات الفيديو

http://www.itg-ar.com/thumbnail.php?file=/youtube_logo_843310124.jpg&size=article_small (http://www.mushahed.net/vb)

في خطوة تعتبر تحولا كبير في تطلعات الشركة , اضافت شركة Google نظاما لتعديل ملفات الفيديو الى موقع YouTube الخاص بها , مما يعطي بعدا جديدا لموقع مشاركة الفيديو الاول عالميا .
تطبيق YouTube Editor هو عبارة عن تطبيق ويب و هو بالتأكيد لن يحل مكان تطبيق Final Cut Pro من Apple او مكان تطبيق Premiere Pro من Adobe انما هو عبارة عن اداة مفيدة تقدم للمستخدم امكانية تقطيع ملفات الفيديو و دمج اكثر من مقطع فيديو معا بسهولة و بساطة .
و تعتبر عملية تقطيع الفيديو مفيدة جدا للمصورين الغير سعداء بوجود مقطع غير مرعوب به في الفيديو الذي قاموا بتصويره , و على الرغم من ان تعديل ملفات الفيديو امر مزعج , الا انه من المزعج ايضا ان تتوقع اللحظة التي يتوجب عليك البدء و انهاء تصوير حفلة مدرسية على سبيل المثال .

عبد اللطيف الجزائري
06-17-2010, 09:47 AM
بارك الله فيك على الخبر الرائع حقـّا أرجو منك تصحيح كلمة غير فغير لا تعرف وعذرا على الإزعاج

camel
06-17-2010, 04:43 PM
بارك الله فيك على الخبر الرائع حقـّا أرجو منك تصحيح كلمة غير فغير لا تعرف وعذرا على الإزعاج

شكرا أخي عبد اللطيف على التنبيه الجيد
لكن أعتقد أنك بالغت في التنبيه حينما قلت أن كلمة "غير" لا تعرف
فقد سمع عند العرب تعريفها حينما تقطع عن الإضافة وقد سمع من ذلك قولهم :
يضحي الإنسان في سبيل الغير
وكقول الشاعر في موضوع التوحيد
النفع والضر من تلقاء خالقنا والغير ليس له نفع ولا ضرر
شكرا لك مرة أخرى فجل من لا يخطئ والمؤمن مرآة أخيه

عبد اللطيف الجزائري
06-17-2010, 06:32 PM
شكرا أخي عبد اللطيف على التنبيه الجيد
لكن أعتقد أنك بالغت في التنبيه حينما قلت أن كلمة "غير" لا تعرف
فقد سمع عند العرب تعريفها حينما تقطع عن الإضافة وقد سمع من ذلك قولهم :
يضحي الإنسان في سبيل الغير
وكقول الشاعر في موضوع التوحيد
النفع والضر من تلقاء خالقنا والغير ليس له نفع ولا ضرر
شكرا لك مرة أخرى فجل من لا يخطئ والمؤمن مرآة أخيه

(غير ) لا تتعــرف مطلقـاً ، قـال ابن السراج في كتابه الأصول فـي النحو: (( واعـلم أن مـــن الأسْماء مضافـات إلى مــعـارف ، ولكنها لا تتعـرف بها لأنهـا لا تَخـص شيئا بعينه ، فمن ذلك : ( مثلك ، وشبهك ، وغيرك ) تقول : ( مررت برجلٍ مثلِك ، وبرجلٍ شبهِك ، وبرجلٍ غيرِك ) ، فلو لَم يكنَّ نكـرات مـا وصف بهن نكرة ، وإنَّما نكَّرهنَّ معـانيهن ، ألا ترى أنّك إذا قـلت : ( مثلك ) جـاز أن يكـون مثلك فـي طولك ، أو لونك ، أو فـي علمك ، ولن يُحاط بالأشياء التي يكون بها الشيء مثل الشيء ؛ لكثرتها ، وكذلك ( شبهك ) ، وأما ( غـــيرك ) فصار نكــــرة ؛ لأنَّ كل شيء مثل الشيء عداك فهـو ( غيرك ) . ))

camel
06-18-2010, 06:11 PM
أخي عبد اللطيف شكرا لك على الاهتمام باللغة العربية لغة القرآن وعلى ما في نفسك من الغيرة عليها ، وعلى ما أفدتنا به من نقل عن علمائها
ولكن أحب ان أوضح لك أن " غير " من الكلمات المتوغلة في الإبهام والتنكير ، أي : أنها لاتدل على شيء بذاتها ،
ولذا فهي ملازمة للإضافة فلا يعرف مدلولها إلاّمما تضاف إليه وحتى في إضافتها لايتحول معناها إلى معرفة ونحن متفقون على هذا

لكن مجمع اللغة العربية أجاز هذا الدخول ، وكان الشهاب الخفاجي قد قال إنه لا مانع من دخول " أل " على ( غير ) قياسا.
بمعنى يجوز أن نقول: يضحي الإنسان في سبيل غيره
ويجوز أن نقول : يضحي الإنسان في سبيل الغير.
وتعريف كلمة : ( غير ) بأل أجازه متأخرو النحاة ، وانظر على سبيل المثال ( مختصر السعد )) ، فقد ذكرها معرفة بأل في عدة مواضع .
وأجازوه أيضًا في ( كل ) و ( بعض ) كما ذكره الزجاجي في شرح الجمل ، وأجازوه أيضًا في ( سوى ) .
وسند الجواز : أن الكلمات السابقة تُعَرَّف بالإضافة إلى الضمائر اتفاقًا ، والمعرف بالإضافة إلى الضمير في رتبة العَلَم كما صححه ابن هشام ، والعلم أَعْرَفُ من المحلى بأل ، فإذا جاز تعريف هذه الكلمات بالأعلى فإن تعريفها بالأدنى أولى بالجواز .
وقد اجتهد بعض اللغويين المتأخرين قائلا :

كلمة غير اسم نكرة لا تقترن بها ال إن جاءت مضافة إلى مابعدها،

ويمكن إضافة اقترانها بـ ال إن دلت في سياق الجملة على الآخر غير المحددمثل قولنا:
لا نفترض في الغيركذا وكذا، وهنا تكون بمعنى غيرنا، إلا أن غيرناأكثر تحديدًا من الغير.
كما يمكن اقترانها بـ ال إن كانت سابقة في سياق الجملةبدون ال( أي موجودة في الجملة ذاتها بغير ال) مثل: جاء غيرنا إلى المكان، ولكننا لم نر هذا الغير..
هذا اجتهاد.. فليقل لي الرافضون له، ما العلة فيه، ثم ماذا أحدثمن خلل في تراثنا.؟




ولكم التحية والاحترام

عبد اللطيف الجزائري
06-19-2010, 10:00 AM
شكرا أخي لكن غير هنا ليست بمعنى الغير التي يقصد بها الآخر هنا يقصد النفي

mushahed
06-19-2010, 10:27 AM
حوار أدبي راق في موقع تقني متخصص
الحمد لله على هذه الموسوعية التي نفخر بها

اطلب منكم معاشر النحاة أن تغضوا الطرف عن هناتي اللغوية
فأنا تقني وبضاعتي اللغوية مزجاة

تحياتي