مشاهدة النسخة كاملة : طلبت من القاهرة منع سفينة ايرانية من من تخطي قناة السويس


ام عمار
06-16-2010, 04:03 AM
طلبت من القاهرة منع سفينة ايرانية من من تخطي قناة السويس
اسرائيل تثير ازمة مع مصر بسبب الحصار والمسؤولية عن غزة
وتتهم حماس والجهاد بامتلاك 5 آلاف قذيفة مداها اربعون كيلومترا
6/16/2010

يثير استمرار اسرائيل في فرض حصار على قطاع غزة ازمة بين القاهرة وتل ابيب، حيث ترفض القاهرة دعوة وزير إسرائيلي الى ربط قطاع غزة بمصر، فيما حذر رئيس جهاز الأمن العام الاسرائيلي (الشاباك)، يوفال ديسكين، خلال جلسة عقدتها لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست الإسرائيلي من إمكانية تخفيف الحصار المفروض على قطاع غزة.
ونقل موقع صحيفة 'هآرتس' على الإنترنت ظهر الثلاثاء عن ديسكين قوله لأعضاء اللجنة إنّ تخفيف الحصار يُشكّل اختراقا أمنيا كبيرا للغاية بالنسبة للدولة العبرية، مشددا على أنّ هذا الأمر سيحدث حتى ولو جرت فحوصات أمنية على البضائع المتوجهة إلى قطاع غزة في الموانئ الدولية، لافتًا إلى ميناء نيقوسيا في قبرص، حيث مرت من هناك سفن أسطول الحرية التي تمّ اعتراضها من قبل البحرية الإسرائيلية في المياه الدولية.
وتطرق رئيس الشاباك إلى قضية تسلح التنظيمات الفلسطينية في قطاع غزة حيث قال إنّ جميع التنظيمات تواصل عملية التسلح، كما أنّ التنظيمات بدأت بإنتاج السلاح في القطاع. وأضاف، إنّ عمليات تهريب الأسلحة ما زالت مستمرة، وزعم أنّ حركتي حماس والجهاد الإسامي تملكان اليوم أكثر من خمسة آلاف قذيفة، والتي يصل مداها إلى أكثر من أربعين كيلومترا، أربعة آلاف منها تابعة لحركة حماس.
وقال ديسكين إنّ حركة حماس تملك عددا من الصواريخ التي يصل مداها إلى مركز الدولة العبرية. وزعم ديسكين أنّه لا توجد أزمة إنسانية في قطاع غزة، لافتا إلى أنّه لا توجد أي مشكلة في عملية تخفيف إدخال البضائع إلى القطاع، مشددا على أنّ عمليات التهريب تتم في هذه الفترة من شبه جزيرة سيناء إلى القطاع. ورفضت القاهرة امس الثلاثاء تصريحات وزير إسرائيلي دعا فيها الى ربط قطاع غزة مع مصر.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي، للصحافيين امس، إن 'التصريحات التي أدلى وزير المواصلات الإسرائيلي إسرائيل كاتس الاثنين بشأن ربط قطاع غزة مع مصر مرفوضة بالكامل وتكشف النوايا السلبية لإسرائيل في هذا الموضوع'.
وأعتبر زكي ان ما قاله الوزير الإسرائيلي عن استعداده لوضع خطة تربط غزة بالبنية التحتية المصرية 'محاولة للتنصل من مسؤولية القطاع'.
وأوضح ان 'مثل هذا الكلام يؤكد بما لا يدع مجالا للشك على ما كنا نقوله على مدار الأعوام الماضية من أن هناك تفكيرا إسرائيليا رسميا يهدف إلى التنصل من مسؤولية قطاع غزة وإلقائها على مصر، وهو الأمر الذي ترفضه مصر تماما وحذرت منه ومن تبعاته وبالذات على مستقبل القضية الفلسطينية'.
وشدد زكي على أن 'قطاع غزة هو جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة وبالتالي الدولة الفلسطينية المقبلة، ولا مجال لحديث أو أفكار عن قطاع غزة خلاف ذلك حتى إذا كان البعض في إسرائيل لا يزال يحلم بأن أفكاره يمكن أن تكون موضع اعتبار'.
وتابع المتحدث 'إنني أهدي هذه التصريحات إلى كل الذين يشككون في الموقف المصري من التعامل مع القطاع، والتأكيد المستمر على وضعيته القانونية، نأمل أن يتدبر الجميع هذا الكلام وحتى لا يخدموا تنفيذه سواء عن قصد أو غير قصد'.
من جهة اخرى اكدت مصادر اسرائيلية الثلاثاء بأن مصر تسعى لمنع وصول سفينة ايرانية لقطاع غزة لكسر الحصار عنه، وذلك بناء على طلب اسرائيلي.
واوضحت المصادر بأن الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو طلبت من مصر التدخل لمنع دخول السفينة الايرانية لمياه البحر الابيض المتوسط في طريقها لقطاع غزة.
ونقلت الاذاعة الاسرائيلية العامة عن مصادر سياسية اسرائيلية قولها ان هناك محاولات لمنع السفينة الايرانية المتوجهة الى قطاع غزة من دخول البحر المتوسط، وذلك بواسطة مصر.
وقالت المصادر 'انه رغم المباحثات التي تتناول تخفيف الحصار فان اسرائيل ستتصدى لاي سفينة تحاول كسر الحصار وستمنع اقتراب سفن من شواطئ غزة بما في ذلك سفن ايرانية'.
وكانت اسرائيل قد هاجمت اسطول الحرية المتوجه الى غزة قبل اسبوعين تقريبا وقتلت 9 من المشاركين فيه جميعهم من الاتراك .وافادت صحيفة 'يديعوت احرونوت' ان الجيش الاسرائيلي يستعد لمواجهة سفينتين قد تصلان الى المنطقة نهاية الاسبوع الحالي احداهما ايرانية والاخرى مرسلة من حزب الله اللبناني .
واوضحت المصادر بأن اسرائيل بعثت برسالة الى إيران ولبنان، عبر جهات دبلوماسية مختلفة، تبلغ فيها ان أجهزة الأمن الإسرائيلية أصدرت تعليمات لسلاح البحرية بمنع السفن المتوجهة الى غزة من عبور المياه الإقليمية، وإن اضطر الأمر الى استخدام القوة'، مشيرةً الى أن التعامل القانوني مع السفن التي تخرج من ميناء 'عدو' باتجاه إسرائيل مختلف عن التعامل مع سفن ترفع علم دولة 'صديقة' لإسرائيل، كسفينة مرمرة التي انطلقت من تركيا. وفي هذا الإطار، تجري إسرائيل محادثات مع مصر، في محاولة للتوصل الى اتفاق معها لإيقاف السفن الإيرانية فور وصولها الى قناة السويس.


نقلا عن القدس العربي