مشاهدة النسخة كاملة : المعارضة الايرانية تتراجع عن التظاهر في 12 حزيران وكلنتون متأسفة


ام خديجة
06-11-2010, 07:31 AM
المعارضة الايرانية تتراجع عن التظاهر في 12 حزيران وكلنتون متأسفة
6/11/2010




طهران - اعلن زعيما المعارضة الايرانية مير حسين موسوي ومهدي كروبي الخميس انهما تراجعا عن الدعوة الى التظاهر في 12 حزيران في الذكرى الاولى لانتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد وذلك في بيان مشترك نشره موقع كروبي الالكتروني.
واورد البيان الذي نشر على موقع كروبي {سحام نيوز.كوم} انه في وقت لم يبق سوى 48 ساعة على التظاهرة المقررة، ومع اخذ تقارير الاحزاب الاصلاحية في الاعتبار وايضا لحماية حياة الناس وممتلكاتهم، نعلن ان التظاهرة المقررة لن تتم.

واعربت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الخميس عن اسفها لالغاء التظاهرات.
وقالت خلال زيارة لجزر بربادوس : ليس من المؤسف فحسب ان تلغي المعارضة التظاهرات، بل ان ذلك يكشف ايضا بجلاء لماذا يثير النظام الايراني كل هذا القلق في جميع انحاء العالم.

واضافت كلينتون : عندما تنظر الى قمع (السلطات الايرانية) لشعبها، وتلاعبها بالانتخابات وحقيقة انها تصدر وتدعم النشاطات الارهابية في انحاء العالم، وتسعى الى الحصول على اسلحة نووية، تدرك ان ذلك يشكل مجموعة من العوامل الخطيرة لغاية.

وكان موسوي وكروبي، اضافة الى عشرة احزاب معارضة ترفض نتائج الانتخابات الرئاسية في 12 حزيران/يونيو 2009، اعلنوا الاسبوع الفائت انهم طلبوا اذنا من وزارة الداخلية لتنظيم تجمعات سلمية وصامتة "من دون تصريحات او خطب".

وقال بيان المعارضة ان طلب السيد كروبي والسيد موسوي لتنظيم تجمع لم يلق اجابة بحجة ان الطلب لم يتم تقديمه من قبل جماعات او احزاب سياسية.

واضاف البيان ان الجماعات السياسية نفسها اعادت تقديم الطلب، ولكن مدير الشؤون السياسية في وزارة الداخلية محمود عباس زاده ميكيني تجنب قبول الطلب.

وجاء في بيان المعارضة المشترك : بالنظر الى القمع الذي تعرض له خلال العام الفائت اناس جريمتهم الوحيدة انهم طالبوا بالتصويت في شكل سلمي، وبالنظر الى المعلومات حول استنفار متطرفين وقوى قمعية... نطلب من السكان مواصلة طرح مطالبهم بوسائل اخرى اقل كلفة واكثر فاعلية من التظاهرات.

وتابع البيان: سيكون من السذاجة الاعتقاد بانكم ستتمكنون بواسطة التهديد والترهيب والكذب والسلاح من قمع حركة الاعتراض لدى الناس.

وختم البيان: ان هذا التصرف هو تصرف حكومة غير شرعية لا تسمح الا لانصارها بالتظاهر، الا ان الطريق التي اختارها الشعب الايراني العظيم لن يستطيع احد الوقوف بوجهها.

نقلا عن القدس العربي