مشاهدة النسخة كاملة : هنية يعلن اليوم "يوم الحرية" وغدًا إضرابًا شاملاً في الضفة والقطاع


أبو فاطمة
05-31-2010, 10:27 AM
دعا إلى حراكٍ عربيٍّ ودوليٍّ داعم للأسطول

http://www.mushahed.net/vb/imgcache/3267.imgcache.jpg

هنية يعلن اليوم "يوم الحرية" وغدًا إضرابًا شاملاً في الضفة والقطاع
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام



اعتبر رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية قتلى "أسطول الحرية" شهداءً للشعب الفلسطيني، كما أطلق على اليوم الإثنين اسم "يوم الحرية"، داعيًا إلى حراكٍ دوليٍّ وإقليميٍّ داعمٍ للأسطول، مشددًا على أن الحل يكمن في إنهاء الحصار ورفع المعاناة عن غزة.

وطالب هنية، في خطابٍ متلفزٍ اليوم الإثنين (31-5)، بعد اجتماعٍ عقدته الحكومة، "كل الأطراف المشارِكة في حصار غزة إلى الكف عن هذا التواطؤ مع الكيان الصهيوني"، داعيًا في الوقت ذاته إلى "إضرابٍ شاملٍّ غدًا الثلاثاء في الضفة الغربية وقطاع غزة".

وأطلق رئيس الوزراء الفلسطيني على هذا اليوم اسم "يوم الحرية"، نفس اسم القافلة التي مارست بحقها القوات الصهيونية القرصنة في عرض بحر المتوسط فجر اليوم.

كما اعتبر هنية كل قتلى "أسطول الحرية" شهداءَ الشعب الفلسطيني، وكذلك الجرحى، لافتًا إلى أن "الحكومة قرَّرت منح كل المشاركين في القافلة وسام شرف "وسام كسر الحصار"؛ ليظل على صدورهم وسامًا يخلِّد هذه البطولة ويخلِّد هذه الحركة الإنسانية في ذاكرة الجيل الفلسطيني".

إلى ذلك دعا جماهيرَ الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات إلى "الخروج في مسيرات ومظاهرات غضب واحتجاج على هذه الجريمة النكراء، وتأكيد للتضامن الكامل مع أعضاء القافلة".

وطالب هنية سلطة "فتح" في رام الله بوقف المفاوضات بكافة أشكالها، قائلاً: "لا يُعقَل أن تستمرَّ هذه المفاوضات في ظل هذه الجريمة والقرصنة بالاعتداء على أبسط قواعد الإنسانية".

ودعا رئيس الوزراء الفلسطيني الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي إلى "عقد اجتماعٍ طارئٍ لتدارك التبعات المترتبة على هذه الجريمة، والتطبيق الفوري للقرارات التي صدرت من أجل إنهاء حصار قطاع غزة".

وفي ذات السياق قال: "آن الأوان لوضع حدٍّ نهائيٍّ لهذا الحصار؛ فالرد على هذه الجريمة لا يمكن أن يظلَّ حبيس الكلمات والقرارات، بل يجب تنفيذ القرار العربي والإسلامي بإنهاء حصار قطاع غزة".

وأردف قائلاً: "شعبنا في غزة ينتظر خطوة عملية وقرارًا عربيًّا وإسلاميًّا جريئًا وفوريًّا من أجل إنهاء الحصار وفتح معبر رفح بشكل دائم ردًّا على هذه الجريمة"، مطالبًا الدول العربية والإسلامية بـ"تشكيل غطاء وحماية لكل المتضامنين مع شعبنا، وعدم السماح للاحتلال بالاستمرار في هذه العربدة والاستفراد بقطاع غزة وشعبنا الفلسطيني والقدس والأقصى".

وأضاف موجهًا حديثه إلى الدول العربية: "عقدتم مؤتمراتٍ وقراراتٍ ظلَّت حبيسة الأدراج.. آن الأوان لإنهاء الحصار ولإعادة إعمار ما دمَّره الاحتلال.. هذا أبسط ردٍّ على هذه الجريمة، وأدعو كل دولة عربية إلى أن تبدأ بهذه الخطوة".

كما شدد هنية على ضرورة "تقديم قادة الاحتلال إلى المحاكم الدولية باعتبارهم مجرمي حرب"، وقال: "هذا من المفترض أن يحدث بموجب "وثيقة غولدستون"، وكان يجب على المجتمع الدولي أن يتحمَّل المسؤولية الكاملة عن هذا الصعيد، وارتكاب الاحتلال جريمة لا تقل بشاعة عن جريمة الحرب".

وأشار هنية إلى أن "الحكومة الفلسطينية سوف تُجري اتصالات عاجلة وسريعة مع كل المؤسَّسات الدولية والدول العربية والإسلامية والدول المشاركة في قافلة الحرية، وسوف تطالب بضرورة تحمُّل المسؤوليات تجاه ما جرى وتجاه غزة بشكل عام".

ودعا هنية "دول حوض البحر المتوسط إلى وقف القرصنة الصهيونية في البحر الأبيض المتوسط، وهذه القرصنة التي تقوم بها "دولة" الاحتلال لوقف هذه العربدة".


نقلا عن المركز الفلسطيني