مشاهدة النسخة كاملة : زوارق صهيونية تقترب من أسطول "الحرية


أبوسمية
05-31-2010, 02:23 AM
انقطاع الاتصال مع بعض السفن

http://www.mushahed.net/vb/imgcache/3257.imgcache.jpg
زوارق صهيونية تقترب من أسطول "الحرية"
نيقوسيا - المركز الفلسطيني للإعلام



اقتربت زوارق حربية صهيونية، ليل الأحد/ الاثنين، باتجاه أسطول سفن "الحرية" المبحر باتجاه قطاع غزة، حيث قامت بالاتصال مع قبطان إحدى السفن وطُلب منه التعريف بهويته ووجهته، لا سيما وأن هذه الزوارق دخلت المياه الإقليمية الدولية.

وقالت "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة" إن الاتصال اللاسلكي مع بعض السفن المشاركة في أسطول "الحرية" قد انقطع، وذلك في أعقاب ازدياد وتيرة التشويش على بعض وسائل اتصال السفن، مشيرة إلى أن الزوارق الحربية الإسرائيلية توغلت في عمق المياه الدولية.

وأفاد الدكتور عرفات ماضي، رئيس الحملة، إحدى الجهات المؤسسة لائتلاف أسطول الحرية: "إن قوارب حربية "إسرائيلية" اقتربت من أسطول "الحرية"، حيث طلبت من القبطان التعريف بهوية السفن"، معتبراً هذه الخطوة بأنها تهدف إلى تخويف المتضامنين".

وأضاف ماضي، أن الاحتلال كثّف من عمليات التشويش على الاتصالات التي تستخدم بين السفن والعالم الخارجي، وذلك في الوقت الذي يواصل فيه الأسطول منذ ظهر اليوم الأحد الإبحار تجاه حدود المياه الإقليمية لقطاع غزة، مشدداً على أن هذه المحاولات لن تثني الأسطول عن متابعة إبحاره باتجاه هدفه وهو قطاع غزة المحاصر.

وكانت نقلت "الحملة الأوروبية" تقارير من أعضائها المتواجدين على متن الأسطول تفيد باستلامهم اتصالات يعتقد أن مصدرها الاحتلال الصهيوني، تحذرهم من الاستمرار في الإبحار وتتوعدهم بأنهم بالعقاب.

ويتكون أسطول "الحرية" من ستة سفن هي: سفينة شحن بتمويل كويتي ترفع علم تركيا والكويت، وسفينة شحن بتمويل جزائري، وسفينة شحن بتمويل أوروبي من السويد واليونان، وسفينتان لنقل الركاب، تسمى إحداها "القارب 8000" نسبة لعدد الأسرى في سجون الاحتلال، التابعة للحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة، بجانب سفينة الركاب التركية الأكبر.

واكتفى الأسطول بحمل 750 مشاركًا من أكثر من 40 دولة رغم أنه تلقى عشرات الطلبات للمشاركة، في حين سيكون ضمن المشاركين في الأسطول 44 شخصية رسمية وبرلمانية وسياسية أوروبية وعربية، من بينهم عشرة نواب جزائريين.

كما تحمل سفن الأسطول أكثر من 10 آلاف طن مساعدات طبية ومواد بناء وأخشاب، و100 منزل جاهز لمساعدة عشرات آلاف السكان الذين فقدوا منازلهم في الحرب الإسرائيلية على غزة مطلع عام 2009، كما يحمل معه 500 عربة كهربائية لاستخدام المعاقين حركيًا، سيما وأن الحرب الأخيرة خلفت نحو 600 معاق بغزة.


نقلا عن المركز الفلسطيني