مشاهدة النسخة كاملة : أسطول "الحرية": سنقاوم أي محاولة لإيقافنا


أبو فاطمة
05-26-2010, 02:15 AM
وجهتنا غزة ولن نحيد عنها"

http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2921.imgcache.jpg
أسطول "الحرية": سنقاوم أي محاولة لإيقافنا


إسطنبول - المركز الفلسطيني للإعلام



حذّر ائتلاف أسطول "الحرية"، المتجه إلى قطاع غزة، السلطات الصهيونية من تنفيذ تهديداتها واعتراض أسطول السفن الدولي المحمّل بالمساعدات الإنسانية، مؤكداً أن إستراتيجية القائمين على الأسطول والمشاركين فيه هو مقاومة أي محاولة للسيطرة على الأسطول.

وقال مصدر مسؤول في الائتلاف في تصريح لـ"قدس برس": "إننا نتابع التصريحات الإعلامية المرتبكة الصادرة عن سلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، ونؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن وجهتنا غزة ولن نحيد عنها، وإننا سنقاوم أي محاولة إسرائيلية لإيقاف الأسطول".

وأشار إلى أن الجانب الصهيوني مازال حتى اللحظة يبث تقارير حول نيته السيطرة على سفن الأسطول وعزل المتضامنين واعتقالهم، إضافة إلى تقارير تفيد بعزم قوات الاحتلال التشويش على الاتصالات وعزل أخبار الأسطول عن العالم.

وأكد المصدر على أنه "بالرغم من ذلك؛ فإننا نؤكد أن إستراتيجيتنا هي مقاومة أي محاولة "إسرائيلية" للسيطرة والقرصنة على السفن أو الفصل بين المتضامنين وسفن المساعدات، فتصميمنا هو الوصول إلى غزة جميعا بالمساعدات وكسر الحصار".

من جانبه قال رامي عبده، عضو "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة"، إحدى الجهات الرئيسية في ائتلاف أسطول "الحرية": "إن تصريحات الاحتلال وتسريباته تعكس حالة من الإرباك في التعامل مع تحرك إنساني هادف لكسر الحصار عن الأبرياء".

وأضاف عبده لوكالة "قدس برس" أن التهديدات الصهيونية "لا تحتل أي جزء من الحديث من قبل المنظمين لأسطول الحرية، ولا نلقي لها بالاً بالمطلق، أما على صعيد المشاركين، فمثل هذه التهديدات انعكست بمزيد من التحدي والإصرار على الوصول إلى غزة مهما كلف ذلك من ثمن".

من جانبها؛ قالت هويدا عراف من حركة "غزة الحرة"، المشاركة في ائتلاف أسطول "الحرية": "إن رسالة "الإسرائيليين" واضحة، أنهم سيوقفون الأسطول وسيمنعونه من الوصول، أما نحن فنقول إننا سنقاوم وبسلام أي محاول للسيطرة على الأسطول"، كما قالت.

وأضافت: "سنقاوم بعزيمة المشاركين وعزيمة آلاف الأحرار الذين جعلوا من الأسطول حقيقة. سنصل إلى غزة، سنبقى في سفننا"، مشددة على أن تحرّك أسطول "الحرية" إلى غزة "ليس تحركاً استعراضياً، بل يهدف لكسر الحصار وإدخال مواد البناء والإعمار التي تمنع من دخول غزة".

يشار إلى أن سفينة الشحن الأوروبية، التي تحمل أكثر من 200 طن مساعدات، وتابعة لـ "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة"، وحملتي السفينة السويدية واليونانية تحركت ظهر اليوم الثلاثاء (25/5)، إضافة إلى "القارب 8000" (نسبة إلى عدد الأسرى في السجون الإسرائيلية)، وقاربين آخرين لنقل الركاب تابعين لحركة "غزة الحرة" انطلقا مساء اليوم من ميناء كريت اليوناني، يحملان اسم "الصمود" و"الحياة".

نقلا عن المركز الفلسطيني