مشاهدة النسخة كاملة : المحكمة الجنائية ترجئ النطق بالحكم إلى جلسة الغد


ام خديجة
05-24-2010, 06:29 PM
المحكمة الجنائية ترجئ النطق بالحكم إلى جلسة الغد

http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2867.imgcache.jpg (http://www.mushahed.net/vb)

.ولد سيدنا يكفر الرئيس.. ووكيل الجمهورية يتمنى الجهاد
علقت المحكمة الجنائية جلستها المخصصة لمحاكمة السلفيين المتهمين بقتل السياح الفرنسيين دجمبر 2007 إلى صباح الغد حيث ستعقد جلسة النطق بالحكم.
وقدم المتهمون تصريحاتهم الأخيرة أمام المحكمة، قبل أن ترفع الجلسة إلى يوم غد الثلاثاء.

المتهم معروف ولد الهيبة قدم مرافعة مطولة طالب فيها القضاء ب"أن يضع نصب عينيه لا خلف ظهره آية العدل المكتوبة في القاعة"، مؤكدا في مداخلته وجوب الحكم بما أنزل الله من خلال آيات قرآنية وأحاديث نبوية شريفه، قائلا: "إن الفرق بين عدالة الإسلامية والقوانين الوضعية، هو أن العدالة الإسلامية، تؤسس للحرية والإخاء، في حين تضع القوانين الوضعية أسس الظلم والجور". مضيفا أن السبب في سجنه و زملائه هو السعي في إقامة الدين ومحاربة الكافرين، مؤكدا أنهم من ضحيا لما أسماه "محاربة الإسلام تحت شعار مكافحة الإرهاب".

وأكد "أن أسباب الجهاد كثيرة في هذا العصر: من بينها ظلم المسلمين واحتلال أراضيهم، وتدنيس المصحف الشريف، واغتصاب النساء في العراق".

واعتبر أنه لم يرتكب جرما ولا مخالفة شرعية، وأنه بن هذا البلد، مجاهد في سبيل الله، وطالب في حال صدور حكم الاعدام عليه بتنفيذه رميا بالرصاص.

فيما علا نحيب أخته الحاضرة في القاعة وسط محاولات من الشرطة والحضور طمأنتها.


وقال المتهم سيدي ولد سيدنا "إنه يكفر الرئيس ولد محمد عبد العزيز، ورئيس المحكمة الذي لا يحكم بما انزل الله".

وقدم المتهم محمد سالم ولد محمد الأمين مرافعة مطولة أكد فيها براءته من التهم المنسوبة إليه، وخاطب رئيس المحكمة بقوله: "اقض ما أنت قاض، إنما تقضي هذه الحياة الدنيا"، داعيا هيئة المحكمة إلى التوبة، وسط تصفيق بعض المتعاطفين معه.

وأذن المتهم محمد ولد شبارنو لصلاة العصر، قبل أن ترفع الجلسة إلى الغد.

المتهم المصطفى ولد عبد القادر طلب من هيئة المحكمة تبرئته ومنحه الحرية، وكرر نفس الطلب المتهم التقي ولد مولاي ولد السني، في حين اعتبر محمد المصطفى ولد محم صالح، وهو المتهم بتسهيل عملية هروب المعنيين، أنه ليس له من جريمة إلا امتلاك سيارة الأجرة. وقال وكيل الجمورية ممثل النيابة إنه يتمنى هو وجميع الشعب الموريتاني لو أتيحت لهم فرصة الجهاد الشرعي.


نقلا عن صحراء ميديا