مشاهدة النسخة كاملة : خلافات حادة داخل النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الفني


ام خديجة
05-19-2010, 06:42 PM
خلافات حادة داخل النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الفني


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2576.imgcache (http://www.mushahed.net/vb)



رئيس فرع النقابة بنواذيبو محمد محمود ولد كيه استقال من منصبه احتجاجا علي وقوف المكتب التنفيذي في وجه الأساتذة

شهدت النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الفني خلافا حادا دفع بالأمين العام لفرع نواذيبو بتقديم استقالته من النقابة بعد رفض المكتب للإضراب الذي كان القسم ينوي الدخول فيه احتجاجا علي تدهور أوضاع المؤسسات التابعة للقطاع.

رئيس نواذيبو قسم النقابة محمد محمود ولد كيه ب حمل المكتب التنفيذي مسؤولية تدهور الأوضاع من خلال تآمره مع الجهات الوصية لوأد طموح الأساتذة الطامعين في تحسين أوضاعهم قائلا إن اعتراض المكتب التنفيذي علي الإضراب لامحل له وتجاوز للقانون وتعطيل لنصوص الدستور.

وقال رئيس الفرع بأنه بات متيقنا من أن العمل داخل نقابة لا رئيس لها أمر غير مجدي علي الإطلاق لذا قرر الاستقالة محملا الجهات المعنية مسؤولية تدهور الأوضاع.

وحمل رئيس الفرع المستقيل المكتب التنفيذي للنقابة "مسؤولية شلل العمل النقابي وعدم السعي إلى حل مشاكل منتسبي النقابة بل ذهب إلي ابعد من ذلك وأصبح حاجزا في أوجههم".

وختم رئيس الفرع بيان الاستقالة الذي تلقت "الأخبار" نسخة منه بالقول "أعرب عن ثقتي الكاملة بتوجه الدولة الرامي للتعاطي بإيجابية ، مع المرفق العمومي بما يخدم عملية البناء والنماء ، وأعتبر أن عدم السعي إلى حل مشاكلنا ربما هو عائد إلي تصرفات منحرفة عن جادة الصواب من قبل بعض المشرفين على الميدان".


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2577.imgcache (http://www.mushahed.net/vb)

الأمين العام للنقابة الوطنية لأساتذة التعليم الفني والتكوين المهني الأستاذ محمد ولد المبروك قال إن النقابة ترى أن وزارة التشغيل قطعت خطوات إيجابية تجاه نقابته (الأخبار)

من جهته قال الأمين العام للنقابة الوطنية لأساتذة التعليم الفني والتكوين المهني الأستاذ محمد ولد المبروك إن النقابة الوطنية ترى أن وزارة التشغيل قطعت خطوات إيجابية تجاه نقابته، ونحو تحقيق مطالبهم.

وثمن ولد مبروك ومسؤول العمل النقابي في نقابته محمد ولد محمدو تعاون وزير التشغيل، ومعاونيه معهم، قائلا: "كل الأبواب مفتوحة أمامنا، والحوار هو المعتمد في كل المستويات"، مؤكدين تمسكهم به، ونبذهم "للغة التصعيد والتهديد لأنها تدفع إلى تولد الاحتقان".

وعدد ولد مبروك جانبا مما وصفه بالإنجازات المتحققة، قائلا: "لقد تم تعديل النظام الأساسي للتعليم الفني بالشراكة بين النقابة والوزارة، وتوجيه طلب لوزارة المالية للحصول على قطع أرضية للأساتذة، وزيادة علاوات الامتحانات، والمساواة في علاوات رؤساء الورشات في كافة مؤسسات التعليم الفني، وخصوصا مؤسسة نواذيبو، وتقديم رتب عدد من الأساتذة كانوا عالقين منذ فترة، وتكوين أكثر من 80 مكونا في اللغة الثانية، والحصول على تكوين في الخارج لـ120 أستاذا سافر 40 منهم لمزاولة التكوين في المغرب، والبقية في السنة القادمة، وفتح مركز للتوثيق معني بإقامة مكتبات.


وطالب ولد المبروك باستمرار الحوار الجاد بين الأطراف، ورفع المستوى المادي والمعنوي للأساتذة، وتسوية تعويضات وحقوق أساتذة التعليم العام، مع أساتذة التعليم الفني، ووضع معايير شفافة للتعيين في المصالح الفنية، ووضع برامج للتكوين.

نقلا عن الأخبار