مشاهدة النسخة كاملة : محاكمة خاطفة لمعتقلي السلفية بموريتانيا


ام خديجة
05-16-2010, 06:58 PM
محاكمة خاطفة لمعتقلي السلفية بموريتانيا


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2416.imgcache


عبد الله ولد سيديا وهو يدلي بتصريحات للصحفيين خلال جلسات الحوار

أدي اعلان النطق بشكل سريع في ملف عبد الله ولد سيديا والنظر في باق الملفات الي اثارة الكثير من الريبة والشك تجاه الملف المثار حاليا أمام القضاء مابين معرب عن قلقه من جاهزية الأحكام وراغب في أن تكون السلطة قد عمدت الي تسريع المحاكمة للإفراج عن بعض المعتقلين.

خمس ساعات فقط كانت كافية لإحضار المتهم ورفاقه والسماح للشرطة بضبط المكان ،واحضار الأهالي وتقديم التهم والمرافاعات وطلبات النيابة ثم الدخول في المداولات والإعلان بنطق الحكم في أسرع محاكمة سياسية تعيشها البلاد منذ عقود عديدة.

دموع عبد الله ولد سيديا ودفعه ببرائته وصرخات المحامين في وجه تشكلة المحكمة والقلق الذي عبر عنه الأهالي خارج القاعة وداخلها وحساسية التهم الموجهة للمعتقل والتي بعضها داخلي والآخر (وهو الأصل ) خارجي لم تكن علي مايبدو تشكل دافعا قويا لقراءة الملف بشكل هادئ والتشاور بشأنه وسط خوف لدي الأهالي من أن تكون الأحكام الحالية قد كانت جاهزة قبل وصول المتهمين لغرفة الجنايات بنواكشوط وربما قبل انعقاد الجلسات . كما يري البعض.

أحد أقارب المعتقلين توقع أن تصدر كافة الأحكام بشأن الجماعة قبل نهاية الشهر الجاري (موعد زيارة ولد عبد العزيز لفرنسا) من أجل قطع الطريق أمام أى ضغوط قد تواجهها نواكشوط للإفراج عنهم مقابل الفرنسي المختطف لدي القاعدة.

ستة سنوات تلك هي العقوبة التي سيتحقها عبد الله ولد سيديا لدي تشكلة المحكمة الجنائية بنواكشوط لدوره المتفرض في تضييف مغاربة بالعربية السعودية والإتصال بعناصر من الجماعة السلفية بنواكشوط وتزويره مستندات رسمية رغم رفضه التعاون مع القاعدة كما هو مثبت في المحاضر التي أعدتها الشرطة لحظة اعتقاله.

طموح النيابة العامة كان أكبر (ثلاثون سنة ومصادرة الممتلكات) وهي عقوبة باتت شبحا مسلطا علي أعناق كل المتهمين في قضايا الإرهاب حتي بعد رفض المجلس الدستوري لبعض مواد ذلك القانون المثير للجدل والمرفوض من قبل عدد كبير من النواب.

باعلان التشكلة القضائية حكمها تكون "أموال" ولد سيديا قد بقيت له وتكون تهمة عدم الإبلاغ والمشاركة في عملية "لمغيطي" قد اسقطت عنه لكن تهمة العلاقة بالجماعة السلفية تظل قائمة الي حين.

نقلا عن الأخبار