مشاهدة النسخة كاملة : داعية سعودي ينتقد دعوة التميمي للمسلمين لزيارة القدس


أبوسمية
05-11-2010, 02:25 AM
لا تُسمن ولا تغني من جوع"


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2024.imgcache.jpg

داعية سعودي ينتقد دعوة التميمي للمسلمين لزيارة القدس

الرياض - المركز الفلسطيني للإعلام

انتقد الداعية السعودي الدكتور محسن العواجي، رئيس موقع الوسطية في الإسلام، الدعوة التي وجهها قاضي قضاة فلسطين تيسير التميمي لجميع المسلمين والمسيحيين في مختلف أرجاء العالم إلى زيارة القدس "لمواجهة المخططات الصهيونية لتهويدها"، واصفاً إياها بأنها "دعوة إعلامية لا تسمن ولا تغني من جوع" اللهم إلا إذا كان المقصود بها الدعوة للنفير العام من أجل فك الحصار عن غزة وتحرير الأقصى.

وأكد العواجي في تصريحات لـ"قدس برس" أن الطريق الوحيد المتبقي أمام المسلمين لحماية القدس من التهويد ونصرة الأقصى هو الدعوة إلى النفير العام، وقال: "إن القدس لا تحميه الشعارات ولا المؤتمرات ولا البرامج الإعلامية، وإنما الرجوع إلى سيرة النبي عليه الصلاة والسلام وأصحابه رضوان الله عليهم أجمعين، أي رفع راية الجهاد والنفير العام.

وأضاف العواجي "أي حديث غير هذا ليس إلا نوعا من المسكنات، وأنا أقول هذا وأوجه اللوم للأمة جميعا، ولعلمائها تحديدا لأنهم لم يقوموا بدورهم في الدعوة إلى النفير العام".

وعما إذا كان يعني بحديثه هذا أن دعوة الشيخ التميمي ليست ذات معنى، قال العواجي "هذه الدعوات التي أطلقها الشيخ التميمي لا تجدي نفعا، نحن لا نريد نقد الشيخ تيسير التميمي، ربما لأنه يشعر بالخذلان من الأمة، ولكن إذا كان يعني بدعوته النفير العام للذهاب إلى فلسطين وفك الحصار عن غزة ومقاومة المحتل لطرده من الأقصى فهذا ما نريده، أما إذا كان موقفا إعلاميا فأعتقد أن جورج غالوي سجل موقفا أبلغ مما سجله الشيخ التميمي وأمثالنا من القاعدين"، على حد تعبيره.

وكان تيسير التميمى قد دعا جميع المسلمين والمسيحيين فى مختلف أنحاء العالم، وكلاً من الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والبابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، إلى زيارة القدس لمواجهة المخططات الصهيونية لتهويدها.

ونقلت صحيفة "المصرى اليوم" في عددها الصادر اليوم الاثنين (10/5) عن الشيخ التميمي قوله على هامش مشاركته فى فعاليات الملتقى الدولى الخامس الذى تنظمه الرابطة العالمية لخريجى الأزهر: "أدعو جميع المسلمين والمسيحيين، وخاصة شيخ الأزهر والبابا شنودة الثالث أن يوجها أتباع الديانتين فى مختلف أنحاء العالم لزيارة المسجد الأقصى والقدس لمواجهة مخططات التهويد التى تقوم بها السلطات الصهيونية في الأراضى الفلسطينية، والتأكيد على أن القضية الفلسطينية ليست قضية الشعب الفلسطينى وحده وإنما قضية كل المسلمين والمسيحيين فى مختلف أنحاء العالم".

وأضاف "أن الفتاوى التى رفضت زيارة القدس والمسجد الأقصى، بدعوى عدم جدوى زيارة المسلمين لها فى الوقت الراهن، ساهمت فى عزلها عن الوجود الإسلامى والمسيحى، وأعطت لإسرائيل القوة لتغيير معالم القدس وفق المخطط الذى أعلنته.

نقلا عن المركز الفلسطيني