مشاهدة النسخة كاملة : الدكتور ولد عية يرد على بيان وزارة الصحة


ام خديجة
05-10-2010, 11:19 AM
الدكتور ولد عية: ردا على بيان وزارة الصحة:

اقترحنا تسعرتين للفحص بالرنين المغناطيسي إحداهما للمعوزين والأخرى للخصوصيين والمؤسسات


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/2000.imgcache.jpg (http://www.mushahed.net/vb)


الوزير الاول اثناء تدشين وحدة التصوير بالرنين المغنتطيسي

قال الدكتور محمد ولد عيه، المدير العام السابق لمركز الاستطباب الوطني (المستشفي الوطني)، الذي أعفاه مجلس الوزراء يوم الخميس الماضي من منصبه، إن المستشفي ظل دائما يعطي الأولوية لطابعه الاجتماعي ويتكلف بعلاجات المرضي المعوزين مهما كانت طبيعتها.


وهذا نص البيان:
"لقد أرسلت إدارة مركز الاستطباب الوطني الرسالة رقم 137 بتاريخ 22 مارس 2010 تم تسجيلها من طرف السكرتير يا المركزية لوزارة الصحة توصي باقتراحات لتسعرة فحوص التصوير بالرنين المغناطيسي التي تتحملها مؤسسات التأمين و الخصوصيين .
1- فحص بالرنين المغناطيسي مع حقنة = 165.000 أوقية
2- فحص بالرنين المغناطيسي بدون حقنة = 105.000 أوقية
و تجدر الإشارة بان هذه الأسعار هي المطبقة في البلدان المجاورة و لم يذكر السعر المحدد من طرف فخامة رئيس الجمهورية الذي يبلغ 20.000 أوقية ولم يتم هذا عن طريق النسيان بل لأنه واجب تطبيقه .
وكان فهمنا أن هذا السعر 20.000 أوقية محدود فقط للمرضي المعوزين و للإشارة يوجد نوعين من التسعرة في المراكز الاستشفائية .
و مؤسستنا كانت دائما تعطي الأولوية لطابعها الاجتماعي و تقوم بعلاقات شراكة مع جميع مؤسسات التأمين لمعالجة مرضاها , و في هذا الإطار فان مركز الاستطباب الوطني يتكلف بتقديم العلاج المجاني و الشامل للمرضي المعوزين منذ الاستشارة و حتى العمليات الجراحية المعقدة مرورا بالتشخيص .
وهذه امثلة علي ذلك:
ـ تسعرة مركز الاستطباب الوطني للاستشارات الطبية 500 اوقية وتسعرة صندوق التامين الصحي لها 2.000.
ـ تسعرة مركز الاستطباب الوطني للتصوير باسكانير 10.000 اوقية وتسعرة صندوق التامين الصحي لها 31.600 اوقية.
ـ تسعرة مركز الاستطباب الوطني لعملية الزائدة الدودية 20.000 اوقية وتسعرة صندوق التامين الصحي لها 38.106 اوقية.
ـ تسعرة مركز الاستطباب الوطني لعملية الدماغ 50.000 أوقية وتسعرة صندوق التامين الصحي لها 100.309 اوقية.
ـ تسعرة مركز الاستطباب الوطني لعمليات القلب التاجية (مركز امراض القلب) 75.000 اوقية وتسعرة صندوق التامين الصحي لها 500.000 اوقية.
ـ تسعرة مركز الاستطباب الوطني للتصوير بالرنين المغتاطيسي 20.000 اوقية وتسعرة صندوق التامين الصحي لها 90.000 اوقية.
للتذكير في إطار السياسة الاجتماعية , فان الدولة مصممة علي الرفع من مستوي التجهيزات الطبية للمؤسسات الاستشفائية .
و في هذا الإطار فقد زود مركز الاستطباب الوطني بوحدة للتصوير بالرنين المغناطيسي .
و كذلك في هذا النطاق فان التسعرة المحددة من طرف السلطات العمومية كانت دائما مطبقة علي المرضي المعوزين , أما بالنسبة للمؤسسات و الخصوصيين فان فوترة أخري هي المطبقة.
كذلك بالنسبة للحقن المستخدمة في هذا الفحص فهي غير موجودة في انواكشوط و يوجد منها مخزون حصلت عليه المؤسسة و وضعته تحت تصرف المرضي.
وياتي بيان ولد عيه ردا علي بيان اصدرته وزارة الصحة يوم الخميس الماضي يحدد تكاليف الفحوص بالرنين المغتاطيسي بما بين 20 الي 50 الف وطالبت الوزارة كل من دفع مبالغ لهذه الفحوص تزيد علي هذه التسوعرة بتقديم وثائقه للمستشفي الوطني لتعويضه.
وهذا نص بيان وزارة الصحة:
"يسر وزارة الصحة ابلاغ كافة المترددين على المصالح الاستشفائية انه تم تحديد سعر الفحص بالرنين المغناطسى ب: 20.000 اوقية دون الحقنة.
واذا تطلب الفحص الحقنة، فقد تم تحديد هذه الاخيرة ب :30.000 اوقية.وبناء على ذلك يكون السعر الاجمالي للفحص بالرنين المغناطسي مع الحقنة هو :50.000 اوقية.
وترتيبا على ماسبق يطلب من كل شخص كان قد سبق ان دفع مبلغا اعلى من السعر المحدد اعلاه الحضور الى مركز الاستطباب الوطني مصحوبا بوصل التسديد من اجل تعويضه المبالغ التى تم استلامها بصفة غير مستحقة.
وافاد مندوب "ونا" ان عددا من المواطنين قدموا اليوم الي المستشفي الوطني، مطالبين بتعويضات عن مبالغ دفعوها سابقا علي فحوصاتهم باسعار تزيد عن تلك التي حددتها الوزارة في بيانها.

وبين في هذا الإطار وجود فوترتين للعلاجات، إحداهما للمحتاجين والثانية للمؤسسات و الخصوصيين، موضحا في بيان تسلمته "وكالة نواكشوط للأنباء" أن تحديد كلفة فحوص التصوير بالرنين المغناطيسي، الذي زود به المستشفي الوطني خلال الأشهر الماضية، تم تحديدها علي هذا الأساس.

نقلا عن نواكشوط للأنباء