مشاهدة النسخة كاملة : المعتدلون في حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني يرفضون رئاسة بني ارشيد


ام خديجة
05-08-2010, 07:20 PM
المعتدلون في حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني يرفضون رئاسة بني ارشيد
http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1923.imgcache.jpg (http://www.mushahed.net/vb)


الشيخ زكي بني ارشيد


عمان- أدى انسحاب ممثلي التيار المعتدل في مجلس الشورى الجديد لحزب جبهة العمل الإسلامي الأردني من جلسة المجلس السبت إلى رفع الجلسة لمدة أسبوع بعدما رفض المعتدلون الموافقة على قرار كان مجلس شورى جماعة الإخوان اتخذه فجر الجمعة بانتخاب المتشدد المقرب من حركة حماس زكي بني ارشيد أمينا عاماً لحزب الجبهة الذي يعتبر الذراع السياسي لجماعة الإخوان.
وقالت مصادر في الحركة الإسلامية ليونايتد برس إنترناشونال، اعترض عدد كبير من أعضاء عن المجلس الجديد على ما ورد في جدول الأعمال من انتخاب زكي بني ارشيد الذي قرر شورى الجماعة انتخابه أميناً عاماً للحزب.

وحسب المصادر تناولت الاعتراضات أنه كيف يمكن لشورى الحزب (120 عضواً)، انتخاب بني ارشيد، وقد علم بهذا الموضوع من الصحف ووسائل الإعلام ولم يتبلغ بهذا القرار رسمياً من مجلس الشورى.

وكان من المقرر أن ينتخب شورى الحزب أعضاء المكتب التنفيذي ومكتباً دائماً لشورى الحزب وأعضاء المكاتب الحزبية.

وذكرت المصادر أن التيار المتشدد في مجلس الشورى قرر استكمال الجلسة، حيث أكدت المصادر أن أي قرار سيصدر عن هذه الجلسة غير قانوني. ورفض أي من قادة الحركة الإسلامية الإدلاء بأية تصريحات حول ما جرى.

وكان مجلس شورى جماعة الإخوان وهو أعلى هيئة قيادية في الحركة الإسلامية قرر انتخاب ارشيد أمينا عاماً للحزب للسنوات الأربع المقبلة بعد أن خسر منافسة المعتدل سالم الفلاحات في التصويت الداخلي، ويسيطر تيار الصقور على مجلس شورى جماعة الإخوان.

ويرى المراقبون أن عودة بني ارشيد لمنصب الأمين العام في الجبهة من شأنه أن يجدد الخلافات بين تياري المعتدلين والمتشددين في الحركة الإسلامية.

وكان بني ارشيد أمينا عاماً للحزب منذ عام 2006 إلا انه أقصي عن منصبه في أيار/ مايو الماضي اثر اشتداد الخلافات داخل الحركة الإسلامية على خلفية الموقف من العلاقة مع حركة حماس، حيث يرفض التيار المعتدل أي علاقة تنظيمية للحركة الإسلامية الأردنية مع الحركة الفلسطينية من منطلق ضرورة الحفاظ على الهوية الأردنية للحركة الإسلامية في المملكة، فيما يرى التيار المتشدد أن العلاقة مع الحركة الفلسطينية علاقة إستراتيجية.

وكان مجلس شورى جماعة الإخوان اتخذ قرارا بفك الإرتباط التنظيمي بين إخوان الأردن وحركة حماس تنفيذا لقرار مكتب الإرشاد العالمي لجماعة الإخوان المسلمين، وتسببت العلاقة مع حماس في أكبر أزمة عرفتها الحركة الإسلامية الأردنية عبر تاريخها.


نقلا عن القدس العربي