مشاهدة النسخة كاملة : مجلس الأمن الدولي إلى مأدبة عشاء مساء الخميس بدعوة أعضائه من متكي


ام خديجة
05-07-2010, 09:09 AM
متكي يدعو أعضاء مجلس الأمن الدولي إلى مأدبة عشاء مساء الخميس



http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1830.imgcache.jpg



وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي


نيويورك- دعا وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي أعضاء مجلس الأمن الدولي الـ15 إلى مأدبة عشاء مساء الخميس ولكن لا يبدو أن هذا الحدث المرتجل قد أتاح الخروج من المأزق الذي وصل إليه الحوار حول البرنامج النووي الإيراني.
وأتاح العشاء مع ذلك عقد لقاء على أعلى مستوى بين الولايات المتحدة وإيران منذ الثورة الإيرانية عام 1979. وأوفدت الولايات المتحدة الرجل الثاني في بعثتها لدى الأمم المتحدة اليخاندرو وولف ولكن صاحب الدعوة كان وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي.

وأشار أحد الدبلوماسيين العاملين في الأمم المتحدة إلى أن الأعضاء الـ15 قبلوا الدعوة. وأكد المصدر الذي طلب عدم كشف هويته أن أعضاء مجلس الأمن الـ15 سيكونون ممثلين في هذه المأدبة.

وجاءت هذه الدعوة الإيرانية على هامش مؤتمر متابعة تطبيق معاهدة الحد من الانتشار النووي، في الوقت الذي بدأت فيه الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وبريطانيا وروسيا وفرنسا والصين) مفاوضات بشأن قرار رابع ينطوي على عقوبات بحق إيران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وسبق أن أصدر مجلس الأمن ثلاثة قرارات تضمنت عقوبات بحق طهران لإجبارها على وقف أنشطة تخصيب اليورانيوم، لكن إيران تجاهلت تلك القرارات.

ويتهم الغربيون إيران بالسعي إلى حيازة سلاح نووي تحت ستار برنامج مدني، الأمر الذي تنفيه الجمهورية الإسلامية.

وكان مسؤول بريطاني قال لوكالة فرانس برس قبل العشاء: نحن دائما مستعدون للنقاش. إنها مقاربة على محورين. سوف نرى ما سيقولوه (الإيرانيون) لنا.

وبعد العشاء، قال سفير اليابان يوكيو تاكاسو للصحافيين: لسنا هنا للتفاوض. نحن هناك كي نتبادل الأفكار العامة بكل صراحة. لم يكن الموضوع متعلقا بالعقوبات. وأضاف السفير الياباني الذي كان يتحدث باليابانية، المهم هو أن معظم أعضاء مجلس الأمن كانوا هنا.

ووصل الدبلوماسيون إلى مقر السفير الإيراني في أحد الأحياء الراقية في مانهاتن عند الساعة 18,30 (22,30 تغ). وانصرفوا بعد حوالي ساعتين. وباستثناء تاكاسو، لم يدل أي منهم بتصريحات.

والصين كانت الوحيدة بين الدول الخمس الدائمة العضوية، التي تمثلت بسفيرها لدى الأمم المتحدة. وأرسلت الدول الأربع الأخرى مساعدي السفراء أو الرجل الثالث في بعثتها الدبلوماسية لدى الأمم المتحدة.

ومثل النمسا والبوسنة واليابان ولبنان والبرازيل وتركيا والمكسيك واوغندا، الأعضاء غير دائمي العضوية في مجلس الأمن الدولي، سفراءها لدى الأمم المتحدة.

وشاهد الصحافيون 13 من أصل 15 بلدا في مجلس الأمن. ولم يتمكنوا من مشاهدة دبلوماسيي نيجيريا والغابون.

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس، قال مسؤول أمريكي قبل العشاء إن الولايات المتحدة تعتبر هذا العشاء فرصة جديدة لإيران لتثبت لمجلس الأمن انها قادرة على الوفاء بموجباتها والتزام القواعد الدولية.

وأضاف هذا المسؤول رافضا كشف هويته، سنسعى إلى إفهام هذا الأمر لجميع الأعضاء، بحيث لا يتحول العشاء فرصة ليزرع المسؤولون الإيرانيون الفوضى.

وتابع إن هذا العشاء هو أيضا مؤشر إلى أن إيران تدرك أن الجهود المبذولة في مجلس الأمن وخارجه لإجبارها على الوفاء بالتزاماتها تعزلها عن بقية العالم وتضر بها.

نقلا عن القدس العربي