مشاهدة النسخة كاملة : حصيلة حملة الانتساب للحزب الحاكم في لبراكنة 1227 وحدة


أبو فاطمة
05-07-2010, 07:02 AM
حصيلة حملة الانتساب للحزب الحاكم في لبراكنة 1227 وحدة

http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1824.imgcache.png


أوشكت عملية الانتساب لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية الحاكم علي نهايتها على مستوي ولاية لبراكنة وذالك بتسجيل انتساب حوالي 1227وحدة قاعدية موزعة على مقاطعات الولاية الخمس.


ففي مقاطعة بوكي تم تنصيب 214 وحدة قاعدية، وفي مقاطعة أمباني 118 وحدة قاعدية وفي بابابي 163 وحدة قاعدية، أما في مقاطعة ألاك فقد وصل حتى الآن عدد الوحدات في عموم المقاطعة إلى 416 وحدة قاعدية منها حوالي 143 وحدة علي مستوي مركز مال الإداري الذي يشهد تجاذبا سياسيا شديدا على واجهة الحزب نفسه وبالذات بين مجموعتين إحدهما يقودها النائب البرلماني إسماعيل ولدأعمر المنضم حديثا للحزب، وحليفه مدير ديوان الوزير الأول علي ولد عيسي من جهة، والثانية يقودها من مدير الميزانية السابق زيني ولد أحمد للهادي وشقيقه النائب البرلماني الحسين ولد أحمد للهادي وعمدة مال أحمد ولد أبيب، وتتنافس المجموعتان على منصب رئس فرع البلدية، ونتيجة لذالك وحسب مصادر مطلعة لوكالة أنواكشوط للأنباء فإن انتخاب القسم الفرعي الذي كان من المقرر أن يتم زوال يوم الثلاثاء الماضي قد تأجل إلى غاية يوم غد الجمعة بأمر من رئس الحزب نتيجة لطعن أحد الأطراف، واتهامه للجنة الانتساب بعدم تسجيل وحدات في المناطق الريفية وأخري في الوسط الحضري، ليتم الرجوع إليهم لاحقا وهو ما عرقل عملية انتخاب رئس القسم علي مستوي مقاطعة ألاك وأعضائه القسم، ومناديب المقاطعة في المؤتمر العام للحزب، وفي نفس السياق تتحدث مصادر عن احتمال ترشح شقيق وزير الصناعة والمعادن المصطفي ولد أوداعه لهذا المنصب، ومن المحتمل أن يواجه منافسة من أحد المترشحين من مركز مال الإداري، كما لا يستبعد أن يرشح المدير السابق للميزانية زيني ولد أحمد للهادي نفسه لمنصب اتحادي الحزب علي مستوي الولاية, أما في مقاطعة مقطع لحجار التي وصل فيها الانتساب إلى حوالي 316 وحدة قاعدية، فإن منصب رئس القسم فيها لم يحسم بعد بسبب التنافس الحاد بين النائب البرلماني مولاي ولد أبراهيم وعمدة بلدية جونابة محمد المصطفي ولد محمد، وذلك بعد حصول النائب مولاي ولد ابراهيم علي 39 وحدة، في حين حصل المصطفى ولد محمد على 38 وحدة، إلا أن البعثة المشرفة على حملة الانتساب قامت بتنصيب وحدتين جديدتين لصالح العمدة، مما أثار اعتراض النائب مولاي ولد ابراهيم الذي احتج على تصرف لجنة الانتساب معتبرا أن الوحدتين الجديتين تم تسجيلهما خارج الحيز الجغرافي الإداري، وقد أوفد الحزب بعثة تفتيش للتحقيق في ملابسات القضية.

عن وكالة نواكشوط للأنباء