مشاهدة النسخة كاملة : الرباط يحتفل بقطع العلاقات مع إسرائيل ويكرم أوردغان والجزيرة


ام خديجة
05-05-2010, 03:41 AM
الرباط يحتفل بقطع العلاقات مع إسرائيل ويكرم أوردغان والجزيرة


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1677.imgcache

الحفل الذي أقامه الرباط اليوم الثلاثاء جاء لإعلان الفائز بدرع نصرة الشعب الفلسطيني وللاحتفال بقطع العلاقات مع إسرائيل (الأخبار)

الحفل الذي أقامه الرباط اليوم الثلاثاء جاء لإعلان الفائز بدرع نصرة الشعب الفلسطيني وللاحتفال بقطع العلاقات مع إسرائيل (الأخبار)

أعلن الرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني في موريتانيا حصول رئيس الوزراء التركي رجب طيب أوردغان وقناة الجزيرة القطرية هذه السنة على درع نصرة الأقصى الذي يقدمه سنويا لشخصيات ومؤسسات خدمت القضية الفلسطينية.


http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1678.imgcache


وقال الأمين العام للرباط محمد غلام ولد الشيخ إن استفتاء شعبيا أجراه الرباط أسفر عن فوز أوردغان والجزيرة بالدرع "لموقف الأول المشهود في دافوس، ولدور الجزيرة في التعريف بما يجري في فلسطين" .

ووصف ولد الحاج الشيخ في حفل لإعلان هذه النتائج مساء اليوم الثلاثاء رئيس الوزاء التركي بأنه "أعاد للأمة الآمال باستخدام مراكز قوتها" مضيفا أنه مغادرته لدافوس كانت "غضبة لله لن تنساها له الأمة وهي التي جعلت المستطلعين يصوتون له" .

أما قناة الجزيرة فقد وصفها ولد الحاج الشيخ بأنها " أفضل حركة وعي عرفتها الأمة في القرن العشرين" وأنها "عنوان على قدرة الأمة على الإنجاز" مضيفا أنها استطاعت أن تأخذ بناصية المشاهد وتطلعه على ما يدور في الدنيا.


ولد الحاج الشيخ خاطب الجماهير دون مكبر صوت قائلا إن من استطاع قطع هذه العلاقات يمكنه العمل في كل الظروف (الأخبار)

ولد الحاج الشيخ خاطب الجماهير دون مكبر صوت قائلا إن من استطاع قطع هذه العلاقات يمكنه العمل في كل الظروف (الأخبار)

الحفل جاء أيضا للاحتفاء بإعلان موريتانيا رسميا قطع علاقاتها مع إسرائيل وهي الخطوة التي وصفها ولد الحاج الشيخ بأنها ثمرة لرفض الشعب بكافة أطيافه لهذه العلاقات.

وأضاف لد الشيخ أن هذا الرفض "كانت أولى كتائبه العلماء الذين هم عنوان هذه البلاد عندما كتب الشيخ الدوو فتواه بحرمة هذه العلاقة وزكاها الأجلة وعلى رأسهم المرحومان الجليلان الشيخ بداه ولد البصيري والشيخ محمد سالم ولد عدود والشيخ اباه ولد عبد الله والداعية محمد ولد سيد يحي وغيرهم من العلماء"

وقال ولد الشيخ إن السياسيين كانوا هم الجبهة الثانية التي وقفت ضد هذه العلاقة " حيث أجمعوا من هذه المنصة (دار الشباب) على وثيقة سلمت للرئيس سيد محمد ولد الشيخ عبد الله الذي نزع القداسة عن هذه العلاقة، وكان من بين أولئك السياسيين رئيس الحزب الحاكم ورئيس الوزراء حينها يحي ولد الوقف"


كما وقف رئيس الجمعية الوطنية – يضيف ولد الحاج الشيخ- السيد مسعود ولد بلخير وطالب من قبة البرلمان وعبر التلفزيون الوطني بقطع هذه العلاقات.

وأضاف لد الحاج الشيخ " ثم نال شرف قطعها والإجهاز عليها الرئيس محمد لد عبد العزيز في خطوة سيذكرها له التاريخ"

كما تحدث ولد الحاج الشيخ عن جهود الطلاب والمحامين والصحفيين الموريتانيين ضد هذه العلاقة التي قال إن نظام ولد الطائع قام بها لتكون "طوق نجاة له فصارت حبل مشنقة"

نقلا عن الأخبار