مشاهدة النسخة كاملة : اليابان تلوح بوقف تعاملها مع موريتانيا في مجال الصيد


أبو فاطمة
05-02-2010, 02:14 PM
اليابان تلوح بوقف تعاملها مع موريتانيا في مجال الصيد



http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1516.imgcache

رسالة اليابانيين استغربت على نحو خاص كون الجانب الموريتاني يطلب توجيه بعض الدفوعات إلى حسابات خارج موريتانيا،

حذرت جمعية تجار السمك اليابانيين (JFTA) الفيدرالية الموريتانية للصيد مما اعتبرته "مشاكل جدية" قد تعرض الصادرات الموريتانية من الرخويات إلى اليابان للإيقاف.

وقالت جمعية تجار الأسماك اليابانيين، وهي هيئة تنضوي تحتها أهم شركات استيراد وتصدير المنتجات البحرية، إن سلطة الضرائب اليابانية تساورها شكوك حول إجراءات صفقات الصيد وكذا الهيئات والأشخاص الذين يستلمون الأموال لقاء تصدير الرخويات (الأخطبوط ورأسيات الأرجل) من موريتانيا إلى اليابان.

ودعت الجمعية في رسالة إلى نظيرتها الموريتانية -حصلت عليها "الأخبار" - إلى تسوية الأمور العالقة قائلة إن السلطات اليابانية تشك في قيمة الدفوعات التي تسلم إلى منتجين موريتانيين لكونها لا تعكس الثمن الحقيقي للمنتجات ولذا تشتبه في كونها دعما للمصدرين الموريتانيين.

لكن رسالة اليابانيين استغربت على نحو خاص كون الجانب الموريتاني يطلب توجيه بعض الدفوعات إلى حسابات خارج موريتانيا، وتساءلوا إن كان هذا مؤشرا على تهرب ضريبي –حيث لن تخضع هذه الأموال للضرائب في موريتانيا- أو مؤشرا على أن أشخاصا يستلمون أموالا بطرق غير مشروعة!!.

وأخطر من ذلك قالت الرسالة إن من "المثير للاستغراب" أن وجهة الأموال التي تدفع مقابل الأسماك هي أشخاص ومؤسسات مختلفة وهو ما يعزز الشكوك التي عبر عنها اليابانيون.

وحذرت الرسالة من أن الشركات اليابانية تعتبر بـ"إجماع" أن من الضروري تغيير طريقة المعاملات المالية من أجل تبني أسلوب "يفهمه الجميع". وهددت بأنه في حال بقاء الأمر على ما هو عليه فإن ذلك يهدد بإيقاف استيراد اليابانيين للرخويات من موريتانيا.

واشترطت الرسالة أن يتم توحيد كل جهات التفاوض وكل الجهات المستلمة للدفوعات وكافة حسابات التحويل تحت مسؤولية الموريتانية لتسويق الأسماك " (SMCP).

كما اشترطت أن تكون الحسابات التي تسلم إليها الأموال اليابانية حسابات لـ"SMCP" أو المنتجين الموريتانيين الذين تعترف بهم، وأكدت أنه لن يتم تسليم أي أموال إلى حسابات أخرى.

وكان اليابانيون قد عبروا في ذات الرسالة عن رغبتهم في إرسال بعثة لتقصي الحقائق في أفق إعادة تقييم أسعار الرخويات. ومن المفترض أن تكون البعثة، التي طلب اليابانيون تعاونا موريتانيا معها، قد أنهت أعمالها قبل منتصف مارس المنصرم، حسب الرسالة، وذلك إن كانت باشرت أعمالها بالفعل.

نقلا عن الأخبار