مشاهدة النسخة كاملة : هآرتس: أوباما يعتزم عقد مؤتمر سلام دولي في حال عدم تقدم المفاوضات


ام خديجة
04-30-2010, 07:39 AM
هآرتس: أوباما يعتزم عقد مؤتمر سلام دولي في حال عدم تقدم المفاوضات



http://www.mushahed.net/vb/imgcache/1365.imgcache.jpg


الرئيس الأمريكي باراك أوباما


تل ابيب- نسبت صحيفة هآرتس الجمعة إلى مصادر سياسية إسرائيلية رفيعة المستوى قولها إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أوضح خلال محادثات مع عدد من الزعماء في الاتحاد الأوروبي أنه في حال استمرت المماطلة في العملية السياسية بين إسرائيل والفلسطينيين حتى الخريف المقبل فإنه سوف يعقد مؤتمر سلام دولي.
وذكرت الصحيفة أن المفاوضات غير المباشرة بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية يتوقع أن تبدأ خلال الأسبوعين المقبلين لكن أوباما يستعد أيضا لاحتمال فشل هذه المفاوضات ووصولها إلى طريق مسدود وفي هذا السياق يستعد لإمكانية عقد مؤتمر سلام دولي إذا تبين في شهر أيلول/ سبتمبر أو تشرين الأول/ أكتوبر أنها لم تحقق تقدما.

وتشير التقديرات في إسرائيل إلى أن مؤتمرا دوليا كهذا سيتم عقده في إطار الرباعية الدولية التي تشارك فيها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا والأمم المتحدة، وأن هدف المؤتمر سيكون على ما يبدو طرح مسار دولي لإقامة دولة فلسطينية يشمل عددا من المبادئ المتعلقة بقضايا الحدود والترتيبات الأمنية واللاجئين الفلسطينيين والقدس.

وأوضح الموظفون الإسرائيليون أن أوباما مصر على الدفع نحو إقامة دولة فلسطينية وأنه يحظى بتأييد زعماء أوروبيين الذين تعهدوا بأن يدعم الاتحاد الأوروبي أية خطة سلام أمريكية يتم طرحها، وأن التقديرات في إسرائيل هي أن خطة سلام كهذه سيتم طرحها حتى نهاية العام 2010 الحالي.

ويتوقع البدء في المفاوضات غير المباشرة بعد اجتماع وزراء خارجية الدول العربية السبت، حيث يتوقع أن يفوض الوزراء الرئيس الفلسطيني محمود عباس مرة أخرى بالدخول في مفاوضات مع إسرائيل بوساطة أمريكية لمدة أربعة شهور ولذلك يبدو الشهرين أيلول/ سبتمبر وتشرين الأول/ أكتوبر المقبلين أنهما حاسمين بالنسبة لعملية السلام.

وأشارت هآرتس إلى أنه في نهاية شهر أيلول/ سبتمبر سيعقد الاجتماع السنوي للجمعية العام للأمم المتحدة وسيتم خلالها التذكير بمرور عام على القمة الثلاثية التي شارك فيها أوباما وعباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

إضافة إلى ذلك فإنه في 26 أيلول/ سبتمبر ستنتهي مدة العشرة شهور لتعليق أعمال بناء جديدة في مستوطنات الضفة الغربية بموجب قرار حكومة إسرائيل وسيتعين على نتنياهو اتخاذ قرار بشأن وقف التعليق أو تمديده مثلما يطالب أوباما.

لكن التقديرات في إسرائيل تفيد بأن أوباما سيرجئ عقد مؤتمر السلام الدولي والإعلان عن خطته السياسية بشأن عملية السلام إلى ما بعد شهرتشرين الثاني/ نوفمبر بسبب الانتخابات المتوسطة للكونغرس الأمريكي حيث يتوقع أن يبذل الرئيس الأمريكي جهودا كبيرة قبل هذه الانتخابات من أجل تقليل تعزز متوقع للحزب الجمهوري فيها، وفقا للتوقعات الإسرائيلية.

وفي هذه الأثناء سيزور نتنياهو مصر يوم الاثنين المقبل وسيلتقي مع الرئيس حسني مبارك وتدل التوقعات الإسرائيلية على ان الرئيس المصري سيطالب بأن تنفذ إسرائيل (مبادرات نية حسنة) ذات أهمية تجاه السلطة الفلسطينية وخلال المفاوضات غير المباشرة من أجل أن يثبت نتنياهو جدية نواياه.

وسيعود المبعوث الأمريكي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل إلى إسرائيل والضفة الغربية الأسبوع المقبل وفق ما أعلن مطلع الأسبوع الحالي قبيل مغادرته إسرائيل.


نقلا عن القدس العربي