مشاهدة النسخة كاملة : أقارب معتقلين بالمغرب يطالبون ولد عبد العزيز بالتدخل لإطلاق سراحهم


ام خديجة
04-19-2010, 07:43 PM
أقارب معتقلين بسجن "سلا" يطالبون ولد عبد العزيز بالتدخل لإنهاء مأساتهم

http://www.mushahed.net/vb/imgcache/327.imgcache (http://www.alakhbar.info/files/ould_abdalazize_1.jpg)




الرئيس الموريتاني ولد عبد العزيز تعهد بإعادة الاعتبار للدولة الموريتانية وحماية حقوق رعايها أينما كانوا (أرشيف الأخبار)



ناشد أقارب أربعة معتقلين موريتانيين منذ عدة أشهر بالمملكة المغربية الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز التدخل لإنهاء مأساة أبنائهم بعد احتجازهم في سجن "سلا " دون توجيه اتهام صريح لهم مستنكرين تجاهل السلطة لمأساة الموقوفين للشهر الثامن.

وقال أقارب المعتقلين الأربعة في حديث مع "الأخبار" لقد كنا نأمل من السلطات المغربية الإفراج عن أبنائنا خلال جلسة المحاكمة التي شهدتها مدينة الداخلة يوم الأربعاء الماضي لكن النيابة العامة طالبت بالإبقاء عليهم رهن الاعتقال في انتظار معلومات عنهم قد تصل من نواكشوط وفق طلبات النيابة.

ويقول أقارب الموريتانيين الأربعة إن عملية الاعتقال تمت بعد احتجاز السلطات المغربية سنة 2009 لكمية من الذخيرة في باص ينقل البضائع بين موريتانيا والرباط ( ذخيرة مدفع صيد تقليدي) وقد تم اعتقال الأشخاص الأربعة الذين كانت بضائعهم علي متن الباص بعد شحنها من أحد أسواق موريتانيا من قبل رجال أعمال معتمدين في السوق الشهير (مرصت سينكيم)

وقد أرسلت السلطات المغربية رسالة إلي القضاء الموريتاني تطالب باستجواب الشخص الذي شحن البضاعة للأفراد الأربعة لتعرف ماذا كانت الذخائر تم شحنها أصلا علي الباص أم أن هنالك من استغل الباص الذي يتنقل بين المغرب وموريتانيا لتهريب تلك الذخائر بعد دسها في خنشة "تمر" ولكن المفاجئ كان ضياع طلب الإنابة بعد وصوله إلي الخارجية الموريتانية مما عرقل الملف.

وتقول أوساط المعتقلين إن قاضي التحقيق المغربي المتعهد في الملف بات مقتنعا ببراءة الموقوفين غير أن طلب الإنابة القضائية يؤجل البت في القضية نهائيا بعد ضياعها في ظروف غامضة بالخارجية الموريتانية ،وهو ما دفع الأهالي الي توجيه نداء عاجل إلي الجهات الرسمية في البلدين من أجل التعاون لإنهاء مأساة المعتقلين الأربعة في سجن سلا و الإفراج عنهم بشكل عاجل.

وتقول عائلات المعتقلين إن السلطات الموريتانية تجاهلت الأزمة وإنها لم تقدم أي طلب لاستلام الموقوفين ،كما لم تطالب بالإفراج عنهم بينما تولت وزارة الخارجية عرقلة الملف بعد تضييعها للطلب المغربي مستنكرين تجاهل السلطة لمأساة المعتقلين ومطالب ذويهم المتكررة للشهر الثامن علي التوالي.

وترتبط نواكشوط والرباط بعلاقات طيبة غير أن الروتين الإداري بموريتانيا كثيرا ما عرقل العديد من القضايا كان آخرها ملف البحارة المحتجزين منذ أشهر بميناء مغربي قبل أن تقرر السلطات المغربية الإفراج عنهم بعد طلب تقدم به الأهالي للجهات المعنية قبل أسبوع عبر وسائل الإعلام.

نقلا عن الأخبار