مشاهدة النسخة كاملة : السودان يقر قانون الاستفتاء على استقلال الجنوب


حسين
12-29-2009, 05:48 PM
السودان يقر قانون الاستفتاء على استقلال الجنوب

الخرطوم- أقر البرلمان السوداني الثلاثاء قانونا كان مثار خلاف منذ فترة لإجراء استفتاء على استقلال الجنوب لينزع بذلك فتيل أزمة سياسية بعد أشهر من النزاعات بين الشركاء في الائتلاف الحاكم.
ويعتقد المحللون انه بات من المحتوم تقريبا أن يقود الاستفتاء الذي يجري في يناير كانون الثاني 2011 لتصويت الجنوب على الانفصال عن الشمال الذي خاض ضده حربا أهلية راح ضحيتها نحو مليوني نسمة.

لكن التأجيلات في تنفيذ اتفاق سلام 2005 الذي انهى عقدين من القتال دفع الخصمين السابقين لصدام سياسي حول القانون.

وحذر محللون من ان حالة انعدام الثقة بين الجانبين قد تؤدي لاستئناف المعارك وهو ما يحتمل ان يزعزع استقرار الكثير من دول شرق افريقيا.

وأوضح نائب رئيس البرلمان اتيم قرنق من الحركة الشعبية لتحرير السودان أن القانون ليس قانونا لانفصال جنوب السودان بل قانون استفتاء. وقال نحتاج جميعا لتوحيد السودان.

وقال إبراهيم الغندور المسؤول البارز في حزب المؤتمر الوطني إن القانون منح السودانيين الذي جاءوا للشمال فرارا من الحرب فرصة الاقتراع.

وفي الاسبوع الماضي مرر حزب المؤتمر الوطني نسخة معدلة من القانون رغم انسحاب الحركة الشعبية لتحرير السودان من البرلمان ولكنه سارع بالموافقة على تعديل القانون بعد انتقادات من واشنطن.

وينص القانون الذي أقر الثلاثاء على انه من حق الجنوبيين المقيمين في الشمال الاقتراع في الشمال إذا كانوا من مواليد ما بعد أول يناير كانون الثاني عام 1956 اما مواليد ما قبل هذا التاريخ فعليهم التسجيل والاقتراع في الجنوب.

وينبغي أن يشارك نحو 60 في المئة من الناخبين السودانيين في الجنوب كي يكون الاستفتاء سليما وينبغي أن تصوت اغلبية نسبتها 51 في المئة اما من أجل الوحدة أو الاستقلال.

وحذر محللون سودانيون من ان اي مؤشر على التدخل في سير الانتخابات سيجبر الجنوب على الانفصال من جانب واحد ومن المحتمل أن يؤدي لتجدد الحرب.

ويقول حزب المؤتمر الوطني والحركة الشعبية انهما لا يريدان العودة للنزاع المرير حول الايديولوجية الدين والعرق وهو ما دمر اقتصاد الدولة التي كانت في بداية عهدها بانتاج النفط وشرد أربعة ملايين من منازلهم.

وقال فرانسوا جرينون مدير المجموعة الدولية لمعالجة الازمات في افريقيا ان اقتراع الجنوب على الاستقلال شبه مؤكد وهو ما أعرب عنه عدد كبير من الجنوبيين.

لكن كثيرين يخشون انه مع إجراء الاستفتاء بعد عام واحد لم يكن هناك أي تخطيط يذكر للانفصال سواء من السودانيين أو المجتمع الدولي وأن ثمة العديد من نقاط الخلاف لم يتم تسويتها.

ولم يجر بعد رسم الحدود التي يقع عليها الكثير من حقول النفط السودانية ولم يتضح بعد وضع ابيي وولايتين آخريين في وسط البلاد.

وتصوت ابيي على ما إذا كانت ستنضم للجنوب أم لا وسيعرض القانون الخاص بهذا الاستفتاء على البرلمان في وقت لاحق الثلاثاء.

وتجري ولايتا النيل الأزرق وجنوب كردفان مشاورات شعبية على وضعيهما وتريد الحركة الشعبية ان يقر البرلمان هذا القانون قبل نهاية جلسته الاربعاء.

نقلاعن"القدس العربي"