مشاهدة النسخة كاملة : إقبال كثيف على مسابقة اكتتاب جهاز أمن الطرق


أبوسمية
04-13-2010, 10:06 AM
إقبال كثيف على مسابقة اكتتاب جهاز أمن الطرق

http://www.essirage.net/sys_images_news/ImgNew_12_04_2010_21_20_07.jpg (http://www.essirage.net/sys_images_news/ImgNew_12_04_2010_21_20_07.jpg) طوابير المترشحين أمام إدارة الحماية المدنية، تصويبر السراج


كما هي العادة في كل مناسبة يتم فيها الإعلان عن مسابقة وطنية أو عروض يراد منها إلحاق بعض الشباب بقطار التوظيف العمومي والحد من رقعة البطالة المنشرة في البلاد، سارع عشرات الشبان من حملة الشهادات إلى مقر إدارة الحماية المدنية، حيث تودع ملفات الترشح لمسابقة اكتتاب عشرات العناصر الأمنية، وذلك لصالح الإدارة الجديدة لسلامة وأمن الطرق.

ومن المفارقة أن أغلب هؤلاء يجهل أي معلومات عن طبيعة عمل في الإدارة المكتتبة وحتى الجهة الوزارية التي تتبعها



مندوب السراج زار مقر المسابقة والتقى بعضا من المترشحين وعاد بالتقرير التالي :فضلا عن كونهم يجهلون عدد من ستأخذه الجهات المنظمة من المتسابقين وذلك لكونها إدارة جديدة في البلاد ولم تقم للمتر بتوضيحات للمترشحين في خذا الخصوص. قكل ما يؤكده هؤلاء هو حاجتهم إلى العمل ومخاوفهم من أن يفوتهم قطار التوظيف. <H4>

</H4>مسابقة مفتوحة..

المسابقة التي من المقرر أن يتحصل الفائزون فيها على رتب مختلفة في الجهاز الأمني الجديد كالوكلاء والضباط لا تقتصر المشاركة فيها على حملة الشهادات وحدهم فهناك أصحاب المستويات المحددة وممن سبقت لهم مشاركة في امتحانات بعض الشهادات ولم يساعدهم الحظ في النجاح، فالمسابقة تجري المنافسة عليها على مستوين دائرة الضباط والوكلاء شرطة، ومع أن رتبة الضباط هي أعلى رتبة تمنحها المسابقة والمؤهلون لها هم حملة شهادة الباكلوريا، إلا إن الإجراءات المنظمة لدفع ملفات المسابقة تسمح أيضا لمن يحمل إفادة تحديد مستوى الباكلوريا أن ينافس أصحاب الباكلوريا أنفسهم على المقعد المذكور ،وهو أمر رأى فيه بعض المشاركين نوعا من الغبن وقلة الموضوعية مع حملة الشهادات حين يسوى بينهم في التنافس على رتبة ضابط في المسابقة وبين من يأتي بإفادة تحديد مستوى قدمه إليه أحد المدراء أو الأساتذة بإحدى الثانويات،

إقبال ملحوظ...

المسابقة تشهدت إقبالا ملحوظا منذ الإعلان عنها الأسبوع الماضي حيث كانت ساحات الإدارة وبعض الساحات الأخرى من حولها تمتلئ بعشرات الشبان من طلاب جامعيون وحملة شهادات الذين ينتظمون في طوابير طويلة حاملين ملفات ترشحهم في انتظار السماح لهم في الدخول إلى مكتب الاستقبال الوحيد الذي خصصته الجهات المنظمة لاستقبال ملفات المترشحين للمسابقة، يحدوهم الأمل في الفوز في المسابقة لينالوا مقعد ضابط أو وكيل شرطة في المسابقة يضمن لهم راتبا ينسيهم ويلات البطالة ويتوج لهم مسارا تعليميا صبروا عليه.

نظام معيق..

المشاركون في المسابقة قالوا إن عمليات التسجيل تجري في ظروف شبه جيدة، حيث إنهم لم يلاحظوا أي خرقات من طرف الفرق المنظمة، إلا أن الطوابير الطويلة والتباطؤ الحاصل في عمليات التسجيل بسبب المكتب الوحيد المخصص لاستقبال الملفات أمور تعد من المشاكل المطروحة في سير عمليات سير المسابقة هذه كما أن هاجس عدم الشفافية في التعامل مع المتسابقين هو الآخر يبقى كابوسا يؤرقهم، خصوصا في ظل الإقبال اللافت الذي تشهد المسابقة

ضبابية في الرؤية...

من المفارقات في المسابقة أن المتقدمين لخوضها لديهم ضبابية وقلة معرفة بالمسابقة الذين هم بصدد خوضها حيث إن معظمهم لا يدري طبيعتها ولا لأي جهاز أمني تنتمي أو أي جهة وزارية تتبع، هذا فضلا عن عدم علمهم بأعداد الناس المراد أخذها في المسابقة حيث إن بعضهم يقول 1500 إلى 800 بينما يقول آخرون أن العدد أقل بكثير فهو لا يتعدى 90 ضابطا و200 وكيل ،الأسباب وراء هذه الضبابية كما يقول المشاركون هو عدم تقديم توضيحات لهم من قبل الجهات المنظمة للمسابقة بهذا الخصوص وقد حاولنا لاتصال ببعض الجهات المعنية في الإدارة لمعرفة أكثر عن المسابقة إلا أن الحراس منعونا من الوصول إليهم،

هذا ويشار إلى أن المسابقة تسعى إلى اكتتاب عدد من الشبان ممن يحملون شهادة لختم الدروس الثانوية أو الإعدادية وتتراوح أعمارهم ما بين 18 سنة إلى 25 سنة في السلك الأمني الجديد، حيث سيحصل الفائزون فيها على رتبة ضابط أو وكيل شرطة في هذا المجال، إلا أن المشاركون في المسابقة لا يدرون كم ستأخذ المسابقة من الناس المشاركة،

نقلا عن السراج الموريتانية