مشاهدة النسخة كاملة : التلفزيون الرسمى ينتقد الأوضاع فى مستشفيات انواكشوط


ام خديجة
04-07-2010, 09:24 AM
التفزيون الرسمي ينتقد تدهور الأوضاع بمستشفيات نواكشوط

بث التلفزيون الرسمي فجر اليوم الأربعاء 7-4-2010 مشاهد مؤثرة عن التلاعب الحاصل بمستشفيات نواكشوط وغياب الكادر الطبي وضلفزيون الرسمي ينتقد تدهور الأوضاع بمستشفيات نواكشوطعف العناية بالمرضي وسط شهادات موثقة من العاملين في القطاع .

وقام معدو التقرير ببث لقطات من داخل كبريات المستشفيات الجهوية تظهر تسلل العاملين من مراكز عملهم وغياب الأطباء عن مجمل المستشفيات خصوصا لكصر وتفرغ زينه وتوجنين،بينما كانت خدمات المركز الصحي بتيارت الأفضل حسب القائمين علي المستشفيات الجهوية التي عكست مستوي الإهمال في القطاع.

معدو التقرير تجولوا وسط النهار في مركز لكصر وسط غياب تام للكادر الصحي،بينما التقطت الكاميرا صور لفتاة عائدة للتو إلي مركز تيارت من مركز الإستطباب الوطني وهي تصرخ من شدة الألم بسبب وضعها الصحي المتدهور جراء المشاكل التي واجهتها أثناء الحمل بعدما رفض العاملون بكبري مستشفيات البلاد التعامل مع حالتها الخطيرة.

الطبيبة المداومة بمركز "تيارت" وصفت حالة الفتاة بالخطيرة بعد توقف حملها الذي صاحبته مشاكل أخري ،قائلة لقد أحلناها للمركز الوطني للاستطباب للعلاج بعد تطور وضعها الصحي لكنها –كما ترون- عادت إلينا بعد رفضهم للتعامل مع حالتها الخطيرة.

ويأتي التقرير في وقت أعلن فيه الأطباء فشل الحوار القائم مع وزارة الصحة بعيد إصرار الوزير الشيخ ولد حرمه علي منع عودة الأطباء المقالين إلي أماكنهم السابقة مع استعداده لتعيينهم في مصالح أخري بالعاصمة نواكشوط وهو ما رفضته نقابة الأطباء متمسكة بموعد الإضراب المقرر يوم الأحد القادم.

نقلا عن الأخبار

ابن تيارت
04-07-2010, 07:53 PM
يااخوة لقد تابعة ذالك التقرير وشعرت بنوع من الاحباط لم اشعر به من قبل و انتا بني شعور بنوع
من اليأس اتجاه هذه الدولة لم ينتابني من قبل ومن المفارقات الغريبة انني بعد نهاية التقرير غيرت
جهاز التلفزيون عندي علي قنات المغرب واذابملكها يتفقد كلية الطب عندهم في جامعة الملك
الحسن الثاني ولايمكن ان أعطيها حقها مهما كتبت ولا عن المراكز الصحية الملحقة بها ومن
الغريب انني كنت اتابع تقرير بثته التلفزة الوطنية عن كلية الطب عندنا وعن المساعدات التي تلقت
بتعليمات من الرئيس وشتان مابين الإثنتين ثم غيرت جهاز التلفزة عندي علي القنات الجزائرية
واذ بي مشروع عملاق تقيمه الدولة الجزائرية في مراحله الأخيرة عبارة عن طريق قاربت مسافته
800كم بجسوره وانفاقه واتجاهاته وحاراته المتعددة بلغت تكلفنه عدة مليارات من الدولار اللهم لاحسد ونحن
نتحدث عن 100 كم من الشوارع المعبدة في نواكشوط والرئيس يدشن شارع اكلينك والله حالة
يااخوة ماتعانيه دولتنا حالة يرثي لعلهامن المرات النادرة الم تكن الوحيدة التي اكره فيها انتمائ لهذا البلد ولعلها المرة الوحيد ة التي انتابني شعور بعدم قيام دولة حقيقية يتفاخر بها المواطن الموريتاني فعلا لقد كشرت التلفزة الموريتانية عن انيابها وليتها ماكشرت لأن ما سيكشف عنه سيصيب المواطن الموريتاني بغثيان وربما يدخله في غيبوبة نسأل الله
السلامة والعافية

أبوسمية
04-08-2010, 01:55 AM
نعم يابن تيارت وشكرا لك على التعليق والشكرلك أم خديجة على نقل الأخبار المهمة.
حقا ووطننا في حالة يرثى لها ولكنه وطننا جميعا وعلينا القيام بما يلزم اتجاهه من خلال توعية المواطن وتنويره ليفهم ويحس دوره وأن هذا الدور يتجاوز التنبيه على الأخطاء والأخطار إلى الفعل فعل النصح والتوجيه والإرشاد وإصلاح النفس وتغيير ما بها من معوقات (إن الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ).