مشاهدة النسخة كاملة : أرسلان: الشعب الموريتاني طيب وكريم لكنه يعاني من التفقير والتهميش


أبو فاطمة
04-03-2010, 10:59 AM
أرسلان: الشعب الموريتاني طيب وكريم لكنه يعاني من التفقير والتهميش

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=200w__dsc01188.jpg (http://www.alakhbar.info/files/dsc01188.jpg)
فتح الله أرسلان، الناطق الرسمي باسم جماعة العدل والإحسان المغربية



قال الناطق الرسمي باسم جماعة العدل والاحسان المغربية فتح الله أرسلان إن الشعب الموريتاني رغم أنه طيب ومضياف إلا أنه يعاني من تفقير وتهميش داعيا القوى الفاعلة في المجتمع إلى المسارعة من أجل تحسين الأوضاع إلى الأفضل.

وأضاف أرسلان خلال مقابلة – ستنشر لاحقا- أجرتها معه وكالة أنباء "الأخبار" المستقلة على هامش مؤتمر الوسطية الذي نظم أخيرا في موريتانيا " وجدنا شعبا طيبا كريما مضيافا غمرنا بكل معاني الحفاوة، كما سررنا للاحتفاء الشعبي الواسع بالعلم والعلماء واللغة العربية (...)لكن بالمقابل تأسفت على ما يعانيه هذا الشعب الكريم، مثل ما تعاني معظم الشعوب العربية والمسلمة، من تفقير وتهميش، والأمل بعد الله عز وجل في تلك الحركية التي شاهدناها في المجتمع وقواه الفاعلة أن تتسارع من أجل أن تتحسن أحوال البلد إلى الأفضل".

وحول تعليقه على نتائج المؤتمر الدولي للوسطية قال أرسلان :" كان المؤتمر مناسبة مهمة لمناقشة هذا الموضوع الحساس، ونظرا لحضور عدد هام من العلماء والمفكرين والحركيين فقد كانت الأفكار والاقتراحات كثيرة ومتنوعة وحللت الموضوع من مختلف زواياه. وقد جمع البيان الختامي كثيرا من الخلاصات والتوصيات التي نأمل أن تجد طريقها إلى التنفيذ والمتابعة".

وعن موقف جماعته من المشاركة الانتخابية أردف أرسلان: "نرفض الانخراط في عملية انتخابية مفصلة على مقاييس النظام الذي يتحكم في كل الساحة فيما باقي المنخرطين تحدد لهم مربعات ضيقة لا يمكن لهم تجاوزها، وهذه الرقع ترسم بالقدر الذي لا يتجاوز لعب دور الديكور في مسرحية الديمقراطية المكذوبة،
وفيما يتعلق بعلاقة جماعة العدل والإحسان بالحركات الإسلامية المغربية، وإمكانية تشكيل قطب إسلامي مغربي موحد قال أرسلان: "علاقتنا ، والحمد لله، طيبة مع كافة الحركات الإسلامية ، والاختلاف في الموقف السياسي لا يمنع من اجتهادنا جميعا في البحث عن مجالات أخرى داخل المجتمع للتعاون.
ومسألة قطب إسلامي غير مطروحة للنقاش في ظل الظروف الراهنة نظرا لاختلاف التموقعات السياسية. وقبلها يلزمنا توسيع مجالات التعاون وربط الجسور حتى إذا طرح موضوع القطبية مستقبلا يجد الأرضية مهيأة".

نقلا عن الأخبار

أبو فاطمة
04-03-2010, 11:08 AM
حبذا لو راجع الإخوة موقفهم وشاركوا في كل الاستحقاقات القادمة