المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شخصيات تركت بصمتها في موريتانيا


ادم ادم
12-23-2012, 01:35 PM
شخصيات تركت بصمتها فى المشهد السياسى

تحت هذا العنوان سنحاول رسم لوحة لشخصية سياسية وطنية معاصرة والتى رغم الاختلاف أو الاتفاق معها لايمكن انكار حقيقة كونها تركت بصمتها فى المشهد السياسى الموريتانى المعاصر ، ونرمى من طريقة تناولنا هذه أن نرتفع بمستوى الخطاب الى مستوى يتجاوز قاموس اللغة السوقية المليئ بالشتائم والمهاترات على نحو ماهو شائع هذه الأيام فى الكثير من المواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعى .
لذلك نضع بين أيدى القراء عدة لوحات لعدة شخصيات وطنية ، ومن حق أى كان أن يقول من هى هذه الشخصية وهل فعلا تنطبق عليها اللوحة فلكل الحق فى تقييم هذه الشخصية او تلك إيجابا أو سلبا ، فليس هناك أخطر على الأمة من الرؤية الأحادية المنطلقة من الفلسفة الفرعونية " ما أريكم إلا ما أرى ..... "
(1)
سليل أسرتين : علمية مرموقة ومشيخة روحية عريقة .
تخرج من أعرق الجامعات الغربية ونهل من علوم كبرى المحاظر الموريتانية .
تستشيره كبرى المؤسسات المالية الدولية وتستضيفه أرفع المنتديات السياسية العالمية .
منذ أكثر من عشرين سنة عاد الى عالم السياسة فكان قاب قوسين أو أدنى من الرئاسة .
ففتح عليه بذلك بابا من سخط العسكر وخاض معهم جولات من الكر والفر .
يمقتونه حتى الجنون فهو عصى على الترويض والتدجين لكنه مناضل عنيد صامد رغم توالى السنين .
رغم دسائس المخزن وغدر الحلفاء ودعايات الخصوم يشكل الرجل رقما صعبا كانه يمتلك سرا غير مفهوم .
كلما حسبوا أنهم أخرجوه من المشهد السياسى فى البلاد اذا به يخرج عليهم كالعنقاء من تحت الرماد .
يعتبره خصومه سبب كل مصيبة وأصل البلية لكنهم ما استطاعوا التشكيك فى ذمته المالية .
أغلب أخطائه السياسية كانت بسبب صدقه وشفافيته .
فهو لم يستوعب دروس الأمير لمكيافيلى ، ينقصه خبث السياسيين وكذبهم ولكنه يتصف بسمت الصالحين وصدقهم .
فمن هو ؟.

الحج الحج
12-23-2012, 07:32 PM
شكرا أخي الكريم على هذه السلسلة التي لاشرك أنها ستاهم في إثراء الساحة السياسية الوطنية وتفتح حوارا صريحا لنقد الساحة من خلال الفاعلين، والذين لم يعودو ملكا لذواتهم بعد أن أصبحت قراراتهم وآراؤهم تتأثر بها شريحة واسعة من المجتمع

لن تخطأ عين المراقب بعد قراءة الأسطر الى أنكم تقصدون الرئيس أحمد ولد داداه، ولا شك أن ما ذهبتم إليه في وصف الرجل يتفق معكم الكثيرون فيه وإن كان يؤخذ عليه بعض التسرع في المواقف وهو ما يتوقع أن يكون أبعد عمن هو في عمره وتجربته وعلمه.

شكرا لكم

عمراحمد
04-14-2013, 11:25 PM
للأمانة بقي أن نشير ،
أن الشعب الموريتاني أوتي فرصتين للتغيير، وكانت المعارضة بشقيها المسعودي والداداهي هي السبب في تعطيل ذالك التغيير،
ـــــ الفرصة الاولى يوم كنا قاب قوسين أو أدنى من حكم مدني خالص وقطيعة تامة مع حكم العسكر "الخالص"أو الهجين فخاننا الصقر مسعود ولد بلخير،بدعم مرشح العسكر
ـــــ والفرصة الثانية يوم اخترعنا حكما مدنيا وبدأنانلتمس طرائق لتخفيف حضور الجيش في المشهد السياسي،غدر بنا زعيم المعارضة أحمد ولد داداه بدعم العسكر في انقلابه ورجعنا إلى المربع الاول
تحياتي