مشاهدة النسخة كاملة : قف في مشروعية المبادرات


أبوسمية
07-08-2012, 10:10 AM
قف في مشروعية المبادرات

http://www.chilouhefchi.net/local/cache-vignettes/L300xH225/arton634-d5d71.png

باب : تعدلُ المبادراتُ في الغالب لجلبِ منفعةِ، ولومن سمكِ، وقيل لدفع مضرة ولو متوهمةً، والأرجحُ نفيُه، وعُيطَ لكصحافة عليها، وإلا فقال يستحسنُ تركُها، وانضمامُ مبادرة لأخرى كعكسه وركنُها جماعةٌ ولا تنتقل للواحد، وتعارفٌ وهو من ساعة، والأظهرُ في أهل البادية بهما الوجوبُ وشعارُها بحسبها ولايهمَ وفي كتابته قبلها بوقت قولان، ومختارُها من الظهر للغروب، وهلْ تشترك معها المسيرةُ فيه أوْلا رويتْ عليهما ويعادُ كل فرضِ إلا هيً وافتتحتْ بسبع تصفيقات ثم بخمس دون البيان، ولَحْلَحَ بعدَه وإلا تمادى وندبَ تخللُه بتصفيق ولا تبطل إن تُرِكَ ،وفضائلُها موضعٌ واسعٌ وفي اشتراط سقْفِه وقصدِ إقامتِها به ترددٌ وصحتْ برحَبَتِه وطرقِ متصلةِ إن ضاقَ أو اتصلتِ الصفوفُ لا انتفيا وكثرةُ الناس بلا حدِ أولا وإلا فلا يعتدً بها، وجازَ حضورُ غيرِ مدْعُوِ، واختارَ لتكثيرِ سوادِها كمارِ وصبيِ وضُرِبَ حتى يأكلَ الترابَ وطاولةُ شرابِ وزيدتْ في العين بفارغِ وأهونُه الماءُ وإن جمعَ من ندىً أوْ ذابَ بعدَ جُمودِه أو كانَ سؤرَ بهيمةِ أوْ حائضِ أو جنبِ أو فضلةَ طهارتِهما أو كثيرًا خُلِطَ بلبنِ لم يغيرْهُ وهلْ لا بُد لها من رئيسِ وبدونِه تفسدُ عليه وعليهمْ أولا تأويلان، وفي جَعْلِ المُعارض المُحاورِ كالمُخالف نظرٌ وبطلتْ بمنْ بانَ محاورًا إلا على كأهلِه أومنْ لا اعتناءَ لهمْ بأمرِها..
فائدة: هذا (قف) واضح جدا لكننا سوف نعتمد كل الشراح في "قف" القادم

نقلا عن ش إلوح افش