مشاهدة النسخة كاملة : الحزب الحاكم : شرعية أحزاب المعارضة محل شك


أبو فاطمة
06-04-2012, 06:50 AM
الحزب الحاكم : شرعية أحزاب المعارضة محل شك

http://www.mushahed.net/vb/storeimg/img_1338792618_272.jpg

قال المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية إن للحزب الحق فى أن يسأل "أهل الذكر " عن شرعية أحزاب سياسية تخرج عن قواعد التنافس الديمقراطي النظيف، وتدعو إلى إسقاط نظام ديمقراطي ناصع وناجع غلابا لا انتخابا؟".
وجاء تلميح الحزب إلى امكانية سقوط شرعية الأحزاب المناوئة للرئيس فى بيان شديد اللهجة نشره الحزب مساء اليوم الأحد 3-6-2012 بعد اجتماع عقده المكتب التنفيذى للحزب بقيادة محمد محمود ولد محمد الأمين.
قال حزب الاتحاد من أجل الجمهورية إن البلاد تعيش حالة من التجاذب الإيجابي " بين الأغلبية الرئاسية، وجزء هام من المعارضة الديمقراطية متمثل في أحزاب "المعاهدة من أجل التناوب الديمقراطي" وفق الضوابط والأعراف الديمقراطية".
وأضاف البيان " كما يمتاز "بجذب" وتشنج غير مسبوق من أحزاب منسقية المعارضة المتطرفة، في خروج على القواعد والأعراف والمألوف من العمل الديمقراطي وصولا إلى حد المطالبة "بإسقاط" أو "رحيل" النظام المنتخب ديمقراطيا"...
وتابع البيان قائلا " وتستدعي دعوة منسقية المعارضة المارقة على أعراف وقيم الديمقراطية إلى وهم "رحيل" أو "إسقاط" النظام، طرح استفهامات وأسئلة ليس أقلها شأنا كيف يوفق من يطالبون بإنهاء مأمورية رئيس الجمهورية المنتخب بأغلبية أصوات الموريتانيين بين هذا الطلب المناقض شكلا ومضمونا ومطالبتهم بإتمام مأمورية موظف عمومي تم تعيينه من لدن نفس السلطة التي منحته هذا التفويض الذي يمنحها القانون حق عزله طبقا للمقتضيات والترتيبات القانونية التي منحتها حق تعيينه أصلا".
وقال الحزب إن الأحزاب المعارضة خرجا دون ريب من الملة الديمقراطية.
وختم البيان بالقول "في المحصلة فإن منسقية أحزاب المعارضة المتطرفة تحاول تسويق "الأوهام" للرأي العام الوطني من خلال جملة من "الادعاءات الميّتة"، في خطوة يفسرها أكثر المراقبين إنصافا بأنها فرار من معركة الانتخابات المقبلة، فهل يحق لنا أن نسأل أهل الذكر عن شرعية أحزاب سياسية تخرج عن قواعد التنافس الديمقراطي النظيف، وتدعو إلى إسقاط نظام ديمقراطي ناصع وناجع غلابا لا انتخابا؟".

نقلا عن الأخبار