مشاهدة النسخة كاملة : قمع مسيرة للشباب المعارض واعتقال عدد من المشاركين فيها


ابو نسيبة
05-17-2012, 06:06 AM
قمع مسيرة للشباب المعارض واعتقال عدد من المشاركين فيها

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=444w__4_2.png

رئيس منسقية شباب المعارضة محمد فاضل ولد المختار وهو يحاول فك طوق الشرطة المفروض على المتظاهرين(الأخبار)

قمعت الشرطة الموريتانية اليوم الأربعاء 16-5-2012 بالقوة مظاهرة نظمتها منسقية شباب المعارضة "مشعل" للمطالبة برحيل الرئيس ، واعتقلت عددا من قادة المسيرة والمشاركين فيها.
الشرطة تمركزت خلال الساعات الأولى لصباح اليوم الأربعاء قرب البرلمان وساحة ابلوكات ومقر الادارة الجهوية للأمن، بينما تحرك الشباب باتجاه الساحة الواقعة قبالة البرلمان وهم يرددون شعارات تطالب الرئيس بالرحيل ، وأخرى تتهم أركان نظامه بالجشع ونهب أموال الموريتانيين.
قيادة المسيرة منعت فى البداية من الوصول للبرلمان ، غير أن اصرار الشباب دفع عناصر الشرطة المتمركزين عند البوابة الجنوبية إلى السماح للقادة بالالتحاق بالمعتصمين أمام مقر الجمعية الوطنية.
وقد ردد المشاركون فى المسيرة شعارات تطالب برحيل ولد عبد العزيز وتتهمه باختلاس أموال الشعب. وأخرى تشكك فى قدرته على ادارة البلد وتدعو للثورة عليه.
وقد انتشرت الشرطة بكثافة وحاولت منع المحتجين من التقدم باتجاه وزارة الداخلية ،غير أن اصرار المئات على القيام بمسيرة شعبية دفع عناصر الشرطة للتراجع إلى الوراء تاركين الساحة لرفاقهم ممن يحملون مسيلات الدموع أو من يستخدمونها عبر المدافع وسط حالة من الهرج سادت المنطقة الواقعة بين البرلمان والمجموعة الحضرية وقلب المدينة وخصوصا فندق مركير.
وقد قامت الشرطة بضرب عدد من المتظاهرين الرافضين للانسحاب من الساحة رغم القصف بمسيلات الدموع والقنابل الصوتية ومن أبرز الموقوفين :
1- رئيس الحركة الشبابية "مشعل" محمد فاضل ولد المختار
2- والقيادى بالحركة الشيخ باى ولد اعلي
الشبان قاموا بقطع الطريق الرابط بين المقاطعات الشرقية وقلب المدينة وتحديدا دوار "المجموعة الحضرية" كما قاموا بتنظيم ثلاث مسيرات متزامنة واحدة من الناحية الغربية (وزارة الثقافة ) واخري من الناحية الجنوبية (دار الشباب القديمة) وثالثة من الناحية الشمالية الغربية (مركير) وسط قصف عنيف من قبل قوات الشرطة للمتظاهرين.
وقد وقعت صدامات قوية بين مجموعة من الشبان وعناصر الشرطة عند دار الشباب القديمة بعد رفض المتظاهرين لتقدم الشرطة نحو مجموعات كانت تهتف بسقوط النظام قبالة دار الشباب،وأخرى كانت تضع الحواجز عند مجمع المدارس الحرة فى قلب المدينة.
المسيرة عطلت مسيرة عدد من النواب نحو المجلس وتعرض عدد من نواب الأغلبية للمضايقة من قبل عناصر الشرطة ، ومنع آخرون من الوصول للبرلمان ولو سيرا على الأقدام.
وقد تعرض أحد المصورين للضرب الشديد من قبل عناصر الشرطة قرب مركير أثناء تغطيته للأحداث ، كما تعرض الأمين العام لحزب تواصل "عبد الله جاكيتا" للضرب من قبل عناصر الشرطة أثناء مروره من قرب فندق مركير ، قبل أن تعتقله الشرطة وهو يحاول العبور إلى مقر حزبه من الطريق الآخر الذى يمر قرب تكوين المعلمين.
وقد رابط عدد من عناصر الشرطة عند بداية الطريق المؤدى إلى المنظمة الشبابية لحزب تواصل ، كما تم اعتقال عدد من الشبان فور مغادرتهم مقر المنظمة.
وشارك فى المسيرة المئات من الشبان المنتمين لأحزاب المعارضة ، ولم تعتقل الشرطة أى فتاة من المشاركات فى المسيرة لكنها اطلقت مسيلات الدموع على تجمع للفتيات قرب دار الثقافة الموريتانية.

نقلا عن الأخبار