مشاهدة النسخة كاملة : مصر: تشكيل الجمعية التأسيسية من خارج البرلمان!


أبو فاطمة
04-29-2012, 01:05 AM
مصر: تشكيل الجمعية التأسيسية من خارج البرلمان!

http://www.ikhwanonline.com/Data/2011/11/22/asd3.jpg

المجلس الأعلى للقوات المسلحة

اتفق ممثلو 20 حزبًا سياسيًّا خلال لقائهم بالمشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، اليوم، على تشكيل الجمعية التأسيسية بالكامل من خارج البرلمان، على أن يتم تمثيل الأحزاب في الجمعية بحسب نسبة تمثيلها في البرلمان.
وتم الاتفاق على نسبة تشكيل الجمعية التأسيسية كالتالي: 44 عضوًا للأحزاب الممثلة في البرلمان بواقع 16 عضوًا للحرية والعدالة، و7 أعضاء لحزب النور، و3 للوفد، و3 للبناء والتنمية، وعضو واحد لبقية الأحزاب التي ليس لها هيئات برلمانية، ومن خارج الأحزاب يتم تمثيل الأزهر بـ5 أعضاء، والكنائس المصرية الثلاث 6 أعضاء بواقع عضوين لكل كنيسة، على أن يتم اختيار 10 أعضاء من فقهاء القانون الدستوري، وعضو واحد لكل هيئة قضائية وهي المجلس الأعلى للقضاء ومجلس الدولة والنيابة الإدارية، كما يتم تمثيل اتحاد العمال والفلاحين بعضوين لكل منهما، بينما يتم تمثيل الغرفة الصناعية والغرفة التجارية وتحدي الإعاقة بعضو واحد لكل منهم، على أن يشغل بقية مقاعد الجمعية التأسيسية عدد من الشخصيات العامة، وائتلاف الثورة والمرأة.
وعقد ممثلو الأحزاب مؤتمرًا صحفيًّا عقب اللقاء المطول بمقر وزارة الدفاع، وانتهي في السادسة مساء، أعلنوا فيه توصيات اللقاء، والتي نصت على:
أولاً: التوافق على النسب المحددة للأحزاب وقوى المجتمع المدني في اللجنة.
ثانيًا: الأصل في إقرار الدستور هو توافق أعضاء اللجنة، وإذا لم يتم التوافق يتم بأغلبية الثلثين "أي 67 عضوًا" يتم التصويت مرة أخرى بعد 48 ساعة، ويتم الإقرار بنسبة 58 عضوًا.
ثالثًا: تتولى الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات والاتحادات تعيين ممثليها.
رابعًا: من التوصيات نص على ضرورة العمل على وضع الدستور قبل جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة.
خامسًا: يقوم المشير بالدعوة لجلسة مشتركة لمجلسي الشعب والشورى لاختيار أعضاء اللجنة، أخيرًا تشكيل لجنة للمتابعة تضم أحزاب الحرية والعدالة والنور والوفد والبناء والتنمية والكتلة والحضارة وغد الثورة ومن المستقلين مصطفى بكري وماريان ملاك.
ويعد هذا اللقاء الثالث من نوعه بعد تأجيله مرتين؛ حيث عقد الاجتماع الأول بمقرِّ الأمانة العامة لوزارة الدفاع يوم الأحد 15 أبريل الجاري، ثم تقرر عقده الأحد الماضي، لكن الأحزاب طلبت تأجيله مرتين ليوم الخميس الماضي ثم اليوم السبت.
ووجهت الدعوة لكل من د. سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب، ود. أحمد فهمي رئيس مجلس الشورى؛ لحضور اللقاء لكنهما اعتذرا، كما لم يحضر د. محمد مرسي رئيس حزب الحرية والعدالة، وحضر بدلاً منهم كل من حسين إبراهيم رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة في مجلس الشعب، ود. عصام العريان رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشعب، كما اعتذر عن حضور اللقاء كل من م. أبو العلا ماضي رئيس حزب الوسط، وعبد الغفار شكر عضو المكتب السياسي لحزب التجمع، ومحمد أبو الغار رئيس حزب الاتحاد المصري.
بينما حضر الاجتماع الفريق سامي عنان نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وعدد من أعضاء المجلس العسكري، بالإضافة إلى ممثلي 22 حزبًا سياسيًّا وهم: الدكتور السيد البدوي رئيس حزب الوفد، وعماد عبد الغفور رئيس حزب النور، ومحمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية، وعادل القلة رئيس حزب مصر العربي الاشتراكي، والدكتور مصطفى النجار رئيس حزب العدل، والدكتور نبيل دعبس رئيس حزب مصر الحديثة، وأحمد سعيد رئيس حزب المصريين الأحرار، والدكتور صفوت عبد الغني رئيس حزب البناء والتنمية، والمهندس محمد سامي رئيس حزب الكرامة، ود. محمد صلاح حسب الله رئيس حزب المواطن المصري، وعادل عبد المقصود عفيفي رئيس حزب الأصالة، وسيف الله فهمي رئيس حزب الاتحاد، وأيمن نور رئيس حزب غد الثورة، ود. محمد عبد المنعم الصاوي رئيس حزب الحضارة، وأحمد الفضالي رئيس حزب السلام الديمقراطي، وعمر المختار حميدة رئيس حزب الاتحاد المصري العربي، ومعتز محمد محمود رئيس حزب الحرية، وناجي الشهابي رئيس حزب الجيل.
ومن النواب حضر كل من: مصطفي بكري، ومريان ملاك، وعمرو الشوبكي، ومصطفى القاضي.

نقلا عن إخوان أون لاين