مشاهدة النسخة كاملة : صالح ولد حننا : البلد يعيش أزمة قيادة


ابو نسيبة
04-05-2012, 06:47 AM
صالح ولد حننا : البلد يعيش أزمة قيادة

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=250w__saleh_2.jpg

رئيس حزب حاتم صالح ولد حننا

قال رئيس حزب الإتحاد والتغيير الموريتانى صالح ولد حننا إن البلد يعيش أزمة قيادة ، وإن الوقت قد حان من أجل اثبات الذات ، واظهار الوجه الحقيقى للموريتانيين المتعطشين للتغيير والمعروفين بالعزة والكرامة.
وقال ولد حننا أمام حشد من أنصاره بدار الشباب القديمة فى الذكري السادسة لتأسيس حزبه إن البلد تنقصه قيادة راشدة أما الموارد فموجودة والخيرات متوفرة.
وقال ولد حننا إن الشعارات التى رفعها ولد عبد العزيز تبين زيفها وكذب مدعيها.

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=250w__chrive.jpg

الرائد السابق أشريف أحمد ولد أكرمبله

وأضاف " شعار محاربة الفساد كان لترهيب الخصوم وتصفيتهم وابتزاز الموالين واجبارهم على مزيد من الخنوع ، بينما كارس الرئيس نفسه يمارس الفساد بعينه، ويتلاعب بمقدرات البلد دون رقيب من سلطة أو ضمير".
وقال ولد حننا إن الإختناق الإجتماعى المتصاعد ، والخوف الذى بدأ يدب فى النفوس من مستقبل غامض يتنظر البلد فى ظل القيادة الحالية ،والجفاف الذى يضرب أطنابه جعل التفكير فى تغيير الوضع الراهن أمر لابد منه.
واتهم ولد عبد العزيز وحكومته بممارسة الهروب إلى الأمام من خلال تدشين مشاريع وهيمة ، وإطلاق مبادرات فضفاضة دون أن يكون لها صدى فى نفوس الناس أو حياتهم اليومية.

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=250w__pre_1.jpg

رئيس المجلس الوطنى لحزب حاتم

وقال ولد حننا إن موريتانيا الجديدة التى تعهد ولد عبد العزيز بها هى كما يشاهد "طوابير فقراء ينتشرون انتشار الفقر" ، وأصحاب مظلوميات يزدادون كل، وتلاعب كبير بالمشاريع الإنمائية والطرق . مستعرضا العديد من المشاريع التى اعلن عنها ولما تنفذ.
وقال ولد حننا إن الركون إلى الظلم أمر بالغ الخطورة فى الدنيا والآخرة.
ودعا ولد حننا أنصاره إلى الإستعداد لتحمل المسؤولية من أجل الوطن بكل قوة وحزم ، مذكرا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم " من رأى منكم منكرا فليغيره بيده .." وختم بالقول "نسأل الله أن نكون ممن قوى إيمانه ، واختاره الله لتغيير وضع المحتاجين والمضطهدين.

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=350w__dscf5364.jpg

جانب من مهرجان حزب حاتم بمهرجان دار الشباب القديمة

ودعا ولد حننا قادة الأغلبية والمعارضة المحاورة إلى المساهمة فى تغيير الوضع القائم من خلال المشاركة فى الجهد الوطنى للإطاحة بالنظام الحاكم وبأسرع وقت ممكن للسماح للموريتانيين بالعيش الكريم وتجنيب البلاد مخاطر الفتنة والإضطرابات السياسية.
وقال ولد حننا إن الخيار هو الإطاحة بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وتنظيم انتخابات رئاسية وتشريعية متزامنة تشرف عليها لجنة مستقلة للإنتخابات كاملة الصلاحيات وغير مسيسية أو منحازة لطرف مهما كان.
أما رئيسة المنظمة النسائية لحزب حاتم ذكرت بالدور التاريخى للحزب وقادته فى مواجهة الإستبداد ، والإستعداد الدائم للتضحية منذ مرحلة بلاد الله الواسعة (كلمة للرائد ولد حننا 2003) . معربة عن اعتقادها بأن المراحل الحالية تفرض على الحزب لعب الدور المنوط به فى مواجهة الإستبداد وأهله.
رئيس المنظمة الشبابية للحزب باب أحمد ولد رمظان شن هجوما عنيفا على الوضع المتدهور حاليا . وحمل ولد عبد العزيز مسؤولية استشراء البطالة وتفشي الفساد وانهيار المنظومة الأخلاقية للمجتمع.
وانتقد ولد رمظان التمييز الممارس ضد النخبة المثقفة من قبل الرئيس الموريتانى محمد ولد عبد العزيز ، واستشراء التعذيب فى السجون الموريتانية.
وانتقد ولد رمظان سحل الطالبات فى الشوارع واعتقالهن وتعذيبهن، وانتهاكه كل الخطوط الحمراء التى تعارف عليها الناس ، وتعيشت بها المجتمعات.
وقال ولد رمظان إن شباب الحزب مستعدون لخوض غمار تجربة جديدة من مواجهة الديكتاتورية لحمل الرئيس الموريتانى على الرحيل.
ودعا جميع الشباب إلى الغاء الفوارق السياسية والإجتماعية والنفسية من أجل حراك شبابى فاعل للإطاحة بالرئيس الحالي ، وفرض نظام يحترم القانون ويعى معنى
الكرامة.
رئيس المجلس الوطنى لحزب حاتم قال إن الأمة الموريتانية أمة عريقة لاتقاد بأخلاق كهذه التى عبر عنها الرئيس الموريتانى محمد ولد عبد العزيز.
ودعا رئيس المجلس الوطنى لحزب حاتم الرئيس الموريتانى محمد ولد عبد العزيز إلى الرحيل الفورى عن السلطة ، لأن الوقت يتطلب ذلك، والشعب يريد ذلك.
وقال إن المعارضة تعمل ضمن أطر قانونية واضحة وتعمل على اجبار الرئيس سلميا على الرحيل من خلال تفعيل حركة الإحتجاج فى البلد، وليست لديها مشكلة مع الجيش أو الشرطة أو الحرس ، بل الجميع ضحية كما الشعب ، ومظلوم كما الشعب، ومستغل كباقى أطياف الشعب من أجل تبرير أفعال مرفوضة والحفاظ على رئيس ظالم ومرفوض.
الرائد السابق أشريف أحمد ولد أكرمبله دعا الشعب إلى التحرك من أجل فرض التغيير.
وقال ولد أكرمبله إن الشعب مدعوم من قبل القوات المسلحة وقوات الأمن ، لأن الجميع يشعر بالمرارة من الواقع الراهن ويدرك أن التغيير حاجة ملحة لإستمرار البلد وديمومة شعبه.
وقال ولد أكرمبله إن ولد عبد العزيز شخص مغرور يتصور أن لجميع رهائن الطمع أو الخوف ، ولكن الأيام ستثبت له عكس ذلك والشعب سيريه أن التغيير ممكن.

نقلا عن الأخبار