مشاهدة النسخة كاملة : لقاء وزير التهذيب على صفحات مدوني "فيسبوك"


أبو فاطمة
02-23-2012, 07:39 AM
لقاء وزير التهذيب على صفحات مدوني "فيسبوك"

نالت حلقة التلفزيون الموريتاني من برنامج "الحكومة في الميزان مساء اليوم الأربعاء 22 فبراير 2012 اهتماما خاصا من لدن المدونين الموريتانيين أثبت توقع مقدمه الصحفي سيد ولد النمين، والذي كتب على صفحته على فيسبوك ساعات قبل انطلاقة البرنامج قائلا إنه الليل سيقود نقاشا قد يكون الأكثر صعوبة طيلة مسيرته المهنية كصحفي، مضيفا أن السبب في ذلك هو تناولها لموضوع التعليم في موريتانيا بحضور الوزير وممثلي النقابات، مساء يوم اعتبره الطلاب يوم غضب.
وكان توقع الصحفي ولد النمين صحيحا خصوصا على صحفات المدونين الموريتانيين على صفحات موقع التواصل الاجتماعي حيث واكب المدونون البرنامج منذ انطلاقته، وطالت ملاحظاتهم مختلف جوانب البرنامج، مع تركيز على الأرقام والمعلومات التي أوردها الوزير، والتشكيك في مصداقيتها، وتناول للاتهامات المتبادلة حول تسييس العمل النقابي، فضلا عن المشادات التي حصلت بين وزير الدولة للتهذيب والأمين العام للنقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي.
طغيان التشكيك
الكاتب الصحفي والمدون المعلوم ولد أوبك كتب على صفحته على فيسلبوك "هنالك من يكذب ويكذب ويكذب حتى يجلعنا نضطر لأن نقول له أنت تكذب"، وهو ما علق عليه المدون محمد يحي ولد عبد الرحمن قائلا: "ويعتقد بأننا سنصدقه في النهاية"، قبل أن يردف المدون التار ولد أحمده بتعليق على موضوع المعلوم ولد أوبك يقول فيه: "توصيف دقيق لمقابلة الوزير...".
المدون ولد لحبيب الشيخ محمد توقف مع موضوع تكوين الأساتذة على اللغة الفرنسية قائلا: "بالنسبة لتكوين الاساتذة على اللغة الفرنسية... كذب الوزير كذبا بينا.. ولدي الدليل: هناك أزيد من مائة أستاذ منذ أربع سنوات، وهم لا يكونون كي يستطيعوا التدريس باللغة الفرنسية، ولا يحررون كي يلجوا مجال عمل آخر، وفي الفترة الاخيرة (رمضان الماضي)، تم تكوينهم لمدة شهر، وكانت تقارير مؤسسة التكوين، تقول إنهم يحتاجون لسنة كاملة..."، متسائلا: "لم يقول الوزير ما لم يفعل؟!"، مضيفا أنه "يوجد تمويل أسباني وآخر فرنسي... لكن لا إرادة للإصلاح والتحسين..."، واصفا البرنامج بأنه "مسرحية هزلية".
المدون سيد إبراهيم ولد الداه علق على البرنامج قائلا: "غريب أمر وزير الدولة للتهذيب يحاول حجب الحقائق، ويهاجم الصحافة، ويتهرب من واقع يكتوى بناره الجميع فى ظل عنجهية غير مسبوقة من قبل حضرة الوزير"، متسائلا: "كيف يتنكر الوزير لرفقاء الامس" من خلال "الخوض فى عموميات"، معتبرا أن "الحلقة لم تفلح فى كشف المستور بقدر ما حاولت تلميع وزير يدرك الجميع عجزه عن التعاطى مع القطاع واحتكار هرم السلطة فى الوزارة".
حب الأستاذ
حديث وزير الدولة للتهذيب عن حبه للأستاذ كان محل حديث العديد من المدونين، حيث كتب المدون المذكور آنفا ولد لحبيب الشيخ محمد قائلا: "هل رأيتم وزيرا للتعليم يحب الاساتذة مثل هذا الحب أيها العالم..."، مضيفا أن مدير الحوار الصحفي "ولد النمين يأخذ فاصلا... ربما لكي يطرد الامين العام لنقابة الاساتذة؟؟!!!".
المدون اعلاتي ولد إبراهيم ولد أباتي كتب يقول "الوزير يقول (عن يبغي) الأستاذ النخاع، ردا على الأول، أما الثاني فواضح ما يريد لأنه اعتبر الحدث سياسيا فقط"، معلقا بقوله: "احترنا بين عبارات الفرنسية والعربية"، مضيفا أن الاتهام بالتسييس غالبا ما يتخذ البعض منه شمعة "يعلقون عليها فشلهم وعدم استطاعتهم الرد هو "هذا ورائه جهات سياسية"، متسائلا "إلي متي يتواصل تهمش الآراء والمطالبون بالإصلاح".
بين النقيب والوزير
مداخلات الأمين العام لنقابة الأساتذة وردود الوزير عليه أخذت اهتماما خاصا من المدونين، المدون إزيد بيه ولد الإمام كتب قائلا: "الأستاذ محمدن ولد الرباني يحرج وزير الدولة للتهذيب بالأدلة الدامغة ..."، فيما علقت المدونة سلمى بنت الشيخ بقولها "يبدو أن الامين العام شوكة في خاصرة الوزير والمقدم معا.. نرجو أن لا يتحقق تهديد سيدي بطرده من الحلقة ففي كل فاصل نخشى أن يخلو مقعده".
التخوف من طرد الأمين العام لنقابة الأساتذة حضر عند عدد من المدونين وكتب ولد لحبيب الشيخ محمد في تعليق على الموضوع قائلا: "الوزير يرد بطريقة عنترية انفعالية... بلى سيدي الوزير... أنتم وكل طاقمكم لا يحترم الاساتذة... ولد النمين ينذر الامين العام للمستقلة ويقول: آخر انذار... ماذا بعد...حتى التلفزة عندما يلجها الوزير.. تبدأ في ازدراء بعض الاساتذة!."، قبل أن يضيف في تدوينة لاحقة: "لم يتجرأ المقدم على طرد الامين العام لنقابة الاساتذة... لكن يبدو أنهم أسكتوه!!... مسكين أنت ايها الوطن".
أشياء أخرى
تعليقات أخرى تناولت جوانب متعددة من البرنامج التلفزيوتي الذي دام ساعتين، المدون محمد يحي القصري كتب قاتلا: "يبث الآن عبر التلفزة الموريتانية برنامج "الحكومة في الميزان" يستضيف وزير الدولة للتعليم وكم في هذا الميزان من التطفيف والحيف والباطل.. لاحظوا أن الوزير والصحفي يرفضان سماع حقيقة الضياع والفساد التعليمي المزري"، فيما كتب المدون المصطفى ولد يكبر "وزير الدولة يتهم موقع الأخبار بالتحريض عليه"، وعلق المدون محمد ولد فاضل بقوله: "الوزير تبرأ من ما نقلته وسائل الاعلام في ودان، وكذلك عن ما يحدث في الجامعة، وقال إنهم طالبوا بالحوار ولم يجدوا أحدا وأن باب الحوار مفتوح".
المدون المعلوم ولد أوبك كتب تدوينة قبل أن يخرج قائلا: "مضطر لمقاطعة مقابلة جوغة وزارة باهيه, أفضل الذهاب أهم مباراة مع بعد الصادقين الذين يقولون الواقع كما هو"، كما وصفت المدونة سلمى بنت الشيخ وزير الدولة بأنه "مرتبك"، معتبرة أنه "لا أدل على ذالك من حركات يديه... إجابات متذبذبة وأسلوب غير ناضج في الحوار"
المدون الخميني ولد الحسن تساءل في تعليقه على البرنامج قائلا: "أين مشاكل التعليم فى حوار السيد الوزير: أساتذة الجامعة يتحدثون عن القطع الارضية... أساتذة الثانوي عن العلاوات والحالة المعيشية... المعلمون: عن علاوة الطبشور والبعد... الوزير: عن منجزات الرئيس... والصحفى كان طبال جوقة الوزير... الحمد لله الذى لا يحمد على وزير التعليم سواه". يقول ولد الحسن.‎

نقلا عن الأخبار