مشاهدة النسخة كاملة : وصفة النضال (المصطفى ولد لمرابط )


ابو نسيبة
02-20-2012, 07:59 AM
وصفة النضال (المصطفى ولد لمرابط )

... وتتلاحق الأحداث التي شهدها المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية أول مؤسسة عليا تأسست في البلد سنة 1979م ، وظل عطاءها العلمي فياضا ونورها المعرفي ساطعا ينهل من معينها المتعطشون إلى زلال الشريعة الإسلامية التي تعتبر الضامن الأوحد والتاريخي لوحدة الوطن وسلنه الاجتماعي .
من هذا الصرح العلمي العتيق تخرج القضاة والأساتذة وأرباب الفتوى وسدنة تراث المنارة والرباط وكان ولا زال يلعب الدور البارز في نشر تعاليم الدين الإسلامي السمحة ،بعيدا عن منطق الغلو والتطرف ، ليس على المستوى الوطني فحسب بل امتد إشعاعه العلمي في أرجاء المعمورة .
إلا أنه وفي مرحلة غابرة أبدت بعض الأيادي الخفية مدعومة بتوجه حكومي نيتها وضع حد لهذه القلعة العلمية الشامخة .
الأمر الذي استوجب أن يقف قادة الرأي والغيورون على ثقافة البلد وتراثه الإسلامي الأصيل من أمثال العلامة المرحوم / محمد سالم ولد عدود حصنا منيعا في وجه هذه المحاولة الفاشلة مناهضين كل القرارات التي تسعى إلى تجفيف منابع الشريعة الإسلامية في سبيل كف أيدي المتربصين بالعلم الحاقدين على حملته ، شعارهم ويبقى المعهد العالي .
وفي هذه الأيام وبعد أن وضعت الحرب المعلنة على الفساد أوزارها ، تعود حليمة إلى عادتها القديمة التي ما فتئت تحاول وبكل جد واستماتة طمس هوية هذا المجتمع العريق والانفصام التام بين حاضره وماضيه ، يتجسد ذالك في عودة سياسة الوأد الممنهجة بعد أن مهد الطريق أمامها بالتضييق على طلاب المعهد وحرمانهم من أبسط مقومات التعليم الأكاديمي وتهميش خريجيه والرمي بهم في سلة المهملات ، لكن غيرة طلاب العلم على الثقافة الإسلامية وتشبثهم ببقاء المعهد المتقدة أصلا لم تكن رهينة توقعات هؤلاء المتربصين ـ ولم يكن من المستغرب كذلك أن يقف الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا كما عودنا إلى جانب القضية العادلة قضية بقاء المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية.
وهكذا بدأ قسم الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا بالمعهد من أول يوم نضالا سلميا نصرة لقضية المعهد العالي تجسد ذلك في تنظيم العديد من اللقاءات والوقفات وبعث الرسائل إلى الجهات الوصية ، وفي هذا الصدد نظمت مسيرات طلابية إلى وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي تطالب بفتح أبواب المعهد أمام الحاصلين على شهادة الباكلوريا والذين كان المعهد يستوعب الكثير منهم مساهما بذلك في تنفيس الضغط عن الجامعة اليتيمة .
تلك هي الإرادة الطلابية الصادقة التي فرضت وجودها في ساحات النضال عندما نظمت مفتوحا بمباني المعهد العالي متجاوزة كل الضغوطات والمصاعب متحدية كل الإجراءات الأمنية يحدوها في ذلك إيمان راسخ بعدالة القضية وإصرار قوي على انتزاع الحقوق وبما أن الثمن قد يكون باهظا فإن الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا قدم العديد من مناضليه البررة سجناء في مخافر الشرطة بعدما تعرضوا له من ألوان القمع الوحشي والتكيل الذي لا يقيم للإنسانية وزنا ولسان حاله ينشد :
كل الذي أدريه أن تجرعي كأس المذلة ليس بالإمكان
أهوى الجياة كريمة لا قيد لا إرهاب لا استخفاف بالإنسان
فإذا سقطت سقطت أحمل عزتي يغلي دم الأحرار في شريان
ومع استمرار التجاهل التام لقضية المعهد من قبل الجهات الوصية والتواطؤ المكشوف بين الوزارة وأجهزة الأمن القمعية نظم الاتحاد الوطني يوما للغضب من أجل المعهد العالي غبرت فيه الجماهير الطلابية المنتفضة عن تمسكها وتشبثها بقضية المعهد والنضال من أجله حتى آخر لحظة :
تالله لن يصلوا إليك بجمعهم حتى أوسد في التراب دفينا
كان يوم الغضب يوما نضاليا بامتياز سطر فيه المناضلون بطولات خالدة وثبات أسطوريا في وجه آلة القمع الوحشية وخفافيش الظلام التي عبرت بدورها عن أضغانها الكامنة على حملة مشاعل الحق :
خفافيش أعماها النهار بضوئه وصادفها قطع من الليل مظلم
ورغم المحاولات المتكررة لاقتحام المعهد واستنفاد قوى الداخلية كافة الوسائل في سبيل ذلك ، إلا أن الإرادة الطلابية ظلت سيدة الموقف مشكلة أهم دعامة للحيلولة دون اقتحام المعهد ومنعت أصحاب الأحذية الخشنة من تدنيس أديمه الطاهر :
ونحن أناس لا توسط عندنا لنا الصدر دون العالمين أو القبر
تهون علينا في المعالي نفوسنا ومن خطب الحسناء لم يغلها المهر

نقلا عن الاتحاد الوطني