مشاهدة النسخة كاملة : تجمع الصحافة يطالب بإعادة النظر في تشكيلة "الهابا"


محمد المصطفى ولد الزاكي
12-14-2011, 03:54 PM
جدد تجمع الصحافة المستقلة مطالبته بإعادة النظر في تشكيلة الهيئة العليا للصحافة والسمعيات البصرية "الهابا" بما يضمن تأهيلها مهنيا وفنيا للقيام بالدور الذي يناط بها .

وطالب التجمع-كذلك في بيان تلقى موقع"شهود" نسخة منه زوال اليوم الأربعاء بتفعيل صندوق دعم الصحافة والتبويب عليه في ميزانية الدولة للعام القادم وفق المقترحات التفصيلية التي سبق لتجمعنا أن قدمها للجهات المعنية قبل أشهر .


وهذا نص البيان:

في ختام أعمالها التي احتضنها فندق المني يوم الخميس 08 12-2011 اتخذت الجمعية العمومية لتجمع الصحافة الموريتانية -التي تضم 33 مؤسسة صحفية مستقلة مابين موقع إلكتروني وصحيفة مكتوبة- مجموعة من التوصيات الهامة، وتم تكليف المكتب التنفيذي بدراستها وإبرازها للرأي العام، وإيصالها للجهات المختصة، و جاءت المقررات كالتالي:

المقرر الأول:

يمثل الولوج لمصادر الخبر حجر الزاوية في العمل الصحفي، ومع ذلك ما تزال العقبات دونه كثيرة ومتعددة، وهو ما يستدعي منا تجديد مطالبتنا للسلطات والقوى السياسية والاجتماعية المختلفة بتسهيل حصول الصحفيين على الخبر، بما يضمن قيامهم بدورهم تنوير الرأي العام وإيصال الأخبار والمعلومات للمواطن .

المقرر الثاني

منحت الهيئة العليا للصحافة والسمعيات البصرية مؤخرا مجموعة من الرخص الإذاعية والتلفزيونية في باكورة تحرير المجال السمعي البصري، الذي ظل مطلبا جوهريا لمختلف الفاعلين، وقد طبعت عملية منح الرخص حالة من غياب الشفافية عكرت جو الاحتفال بهذه المرحلة المهمة من تاريخ تطور الإعلام في بلادنا.

وإن الجمعية العمومية لتجمع الصحافة إذ تتمنى التوفيق للحاصلين على رخص البث :

- تطالب بإعادة النظر في الملفات المرفوضة وفق رؤية مهنية بحتة تمنح الرخص لمن تتوفر فيه الشروط المطلوبة قانونا.

- تلفت انتباه كل الجهات المعنية إلى أن تعددية الحقل الإعلامي السمعي البصري المؤكد عليها في القانون تم تجاهلها بشكل كامل في الدفعة الأولى من الرخص الممنوحة وهو ما يتطلب تصحيحا سريعا يضمن تعزيز الحقل السمعي البصري بمؤسسات إعلامية متعددة فكريا ولغويا وسياسيا وثقافيا، فتلك هي إرادة المشرع، وهي الضامن أن يمثل التحرير إضافة إلى ما كان عليه الحال في ظل الإعلام الحكومي الأحادي.

- تجدد المطالبة بإعادة النظر في تشكيلة الهيئة العليا للصحافة والسمعيات البصرية بما يضمن تأهيلها مهنيا وفنيا للقيام بالدور الذي ينيطه بها القانون كهيئة تنظيم وضبط للحقل الإعلامي العمومي والخصوصي.

المقرر الثالث

- تواجه الصحافة المستقلة أوضاعا مالية صعبة بسبب تأخر الدولة في القيام بواجب الدعم، وغياب أطر مؤسسية تقوم على التوزيع والإشهار، والتكوين، وهو ما نجم عنه وجود الصحافة المستقلة اليوم - إلكترونية ومكتوبة - في حالة موت سريري يتطلب الخروج منها خطوات عاجلة من بينها:

- تفعيل صندوق دعم الصحافة والتبويب عليه في ميزانية الدولة للعام القادم وفق المقترحات التفصيلية التي سبق لتجمعنا أن قدمها للجهات المعنية قبل أشهر.

- حل مشكل المطبعة الوطنية بشكل جذري من خلال التنازل عنها للمؤسسات الصحفية، أو دعم هذه المؤسسات بمطبعة جديدة تساعد في إيصال المجهود الإعلامي الذي تقوم به إلى القراء بشكل لائق.

عن الجمعية العمومية

المكتب التنفيذي

انواكشوط 14 دجمبر 2011

موقع شهود الإخبارى