مشاهدة النسخة كاملة : موريتانيا ... تأجيل اختتام الحوار لأجل غير مسمى ؟


أبو فاطمة
10-13-2011, 06:36 PM
تأجيل اختتام الحوار لأجل غير مسمى ؟

بعد أن كانت التعليمات قد صدرت للجهات التنظيمية في لجان الاشراف على الحوار بتحضير حفل الاختتام اليوم الخميس أعلن عن تأجيل الحفل إلى أجل غير مسمى ورغم أن بعض المصادر التى تسرب أخبارا سارة عن الحوار تقول إن سبب التأجيل أسباب فنية، لكن مصادر أخرى تتحدث عن وجود عقبات جوهرية ما زلت تقف أمام توصل أطراف الحوار لاتفاق نهائي.
مصادر السراج تقول إن الجهات المشرفة على الصياغة تواجه صعوبات كبيرة فى تجسيد " التفاهمات المبدئية " التي حصلت بين ولد عبدالعزيز ومسعود ولد بلخير خلال لقاء سري بين الرجلين بداية الأسبوع، وتقول هذه المصادر إن من أهم القضايا التي يجري تباين بشأنها
- تعزيز صلاحيات الوزير الأول حيث تريد المعارضة ترجمة ذلك التعزيز بالنص على أن رئيس الحكومة مسؤول أمام البرلمان هو الذي يمنحه الثقة ويمكنه سحبها منه، في حين تريد قوى الأغلبية أن يكون النص عاما ويكتفى بالقول إن الأطراف تتفق على تعديل دستوري يضمن تعزيز صلاحيات الوزير الأول.
- موعد الانتخابات البرلمانية والبلدية القادمة، حيث تقترح الأغلبية أن يكون هناك نص على أن يتم تحديد موعد الانتخابات بالتشاور بين المجلس الدستوري والوكالة المشرفة على الإنتخابات وأن يكون سقف التأجيل فى أفق فتوى سابقة للمجلس الدستوري تقول إن الجمعية الوطنية الحالية لايمكنها الانعقاد بعد شهر ابريل القادم، في حين ترى قوى المعارضة المشاركة في الحوار أن موضوع تحديد أجل الانتخابات ينبغي أن يترك للوكالة المشرفة على الانتخابات لتحدده بناء على معطيات فنية بالأساس تتعلق بجاهزية الوكالة للقيام بعملها فى الظروف المناسبة.
- موقع الجيش فى العملية السياسية وبصفة خاصة وضعية الحرس الرئاسي، حيث تطرح المعارضة مقترحا يقضي أن يكون الحرس الرئاسي تابعا لقيادة الأركان وأن تكون مهامه أوسع من حراسة الرئاسة فقط لتشمل حراسة عدد من المؤسسات السياسية، وهي صيغة تتحفظ عليها الأغلبية وتنقل مصادر عن عزيز رفضه القاطع لها ودعوته أطراف الحوار لتجنب الخوض في قضايا الحرس الرئاسي.
وتتوقع مصادر قريبة من الحوار أن يحتاج تذليل هذه الصعاب إلى لقاء آخر بين مسعود وولد عبدالعزيز ربما يتم خلال عطلة الأسبوع أو بداية الأسبوع القادم فالرجلان لديهما مصلحة مشتركة في نجاح الحوار بأي ثمن فعزيز يحتاج لنجاح الحوار لتعزيز موقعه الداخلي ووضعه الخارجي، كما أن مسعود يعتبر نجاح الحوار رهانا شخصيا لابد من كسبه.

نقلا عن السراج الإخباري