مشاهدة النسخة كاملة : مستشفي ألاك: ضعف الوسائل وتعدد الأمراض


ام خديجة
07-23-2011, 11:28 PM
مستشفي ألاك: ضعف الوسائل وتعدد الأمراض

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=444w__img00077.jpg

ذوو المرضى يعتبرون التجهيزات الطبية القلية في المستشفى عامل تمريض لاعلاج (الأخبار)

ألاك : يعاني المستشفي الجهوي في مدينة "ألاك" عاصمة ولاية لبراكنه من ضعف الوسائل لدي الطاقم العامل به، حيث تغيب عنهم أشعة راديو، وبنك الدم، وسيارات الإسعاف، وتجهيزات الصيدلية، إضافة إلي تجهيز المختبر.


أمراض متعددة


يشهد المستشفي الجهوي بألاك ضعفا كبيرا في الوسائل الطبية التي تواجه عددا من الأمراض الفتاكة ذات الانتشار الأوسع في فصل الخريف الذي أصبح علي الأبواب.

وتقول السالمة منت عبدي وهي ممرضة اجتماعية بالمستشفي لمراسل وكالة أنباء "الأخبار" المستقلة، إن أكثر الحالات المرضية التي تصلها بشكل متسمر هي الاسهالات والملاريا، والربو، وهي تشكو من عدم توفر المستشفي علي عدد من الوسائل من بينها جهاز الراديو، وجهاز الأوكسجين، إضافة إلي نقص الأسرة والمكيفات وانعدام الإنارة وضيق الجناح".


وغير بعيد من بنت عبدي يجلس محمد ولد التلمودان المراقب العام للمستشفي، ويقول لـ"الأخبار" إن الطاقم العامل بالمستشفي أصبح يرغب في التحويل والعمل في ولاية أخري، بسبب امتناع الإدارة عن تعويض الساعات الإضافية وعدم تسديد علاوة الخطورة.

ويضيف ولد التلمودان إن ضعف التموين وغياب أخصائيي النساء والأطفال وكذا غياب الأشعة لسنتين عوامل زادت من تذمر العمال في المستشفي الجهوي بألاك".


مطالب بتحسين العلاج


تجلس المواطنة داده منت محم إلى جانب ابنتها الفتيحه منت ألمين وهي طريحة على السرير تنتظر الرفع إلى مستشفي "ابي تلميت"، بعد أن عجز الأطباء عن علاجها وهي حامل في شهرها السادس .

وتطالب داده السلطات الموريتانية بضرورة توفير جميع الوسائل للمستشفي الجهوي بألاك من أجل أن يتمكن المرض من العلاج فيه دون أن ينقلوا إلي مدينة أبي تلميت، أو إلي العاصمة نواكشوط من أجل تلقي العلاج، ـ وتضيف داده قائلة بشكل انفعالي ـ (لقد سئمنا هذا المستشفى تركت أيضا ابنة أختي في المنزل تعاني من سوء التغذية وجئنا بها إلي هنا مرات فما كان من الدواء إلا أن افقدها السمع والنطق والقدرة على القيام وتشكوا معاملة الأطباء لها".


أزمة صحية قائمة


علي الرغم من أن عدد طاقم المستشفي الجهوي بألاك يبلغ 27 فردا إلا أن المشاكل والأزمات الصحية مستمرة في المستشفي، حيث تؤكد ذلك مسؤولة المختبر السيدة "تور نجوك" في حديثها لمراسل "الأخبار" قائلة إن المستشفي يشهد إفلاسا تاما لبنك الدم مما ينذر بأزمة صحية قادمة.

وتدعو "تور نجوك" إلى التبرع للدم لصالح بنكه بمستشفي ألاك، مضيفة أن عدم وجود جهاز تبريد زاد من صعوبة المشكلة ناهيك عن غياب عامل يساعدها في المداومة".


وتشكو مسؤولة جناح الولادة بالمستشفي آم منت احمد ولد أعبيدي من غياب أخصائي توليد ليحد من حالات الرفع، وكذلك من ضيق جناح الولادة بالمستشفي، والنقص الحاد في الأجهزة (طاولات الولادة، وأجهزة التبريد، وأجهزة قياس الضغط والحرارة وجهاز "فانتوز" لسحب الأطفال في حال تعثر الولادة) .


نقلا عن الأخبار