مشاهدة النسخة كاملة : شاهد عيان مالي يشكك في رواية موريتانيا عن معركة "واغادو"


amerah
07-06-2011, 12:49 PM
شاهد عيان مالي يشكك في رواية موريتانيا عن معركة "واغادو"


http://www.alakhbar.info/files/temoignage002.jpg


المواطن المالي آمدو ميكا كان أول مدني يدخل الغابة بعيد نهاية المواجهات حسب قوله (صورة لصحيفة لوكومبا المالية)

نواكشوط / (الأخبار) – قال المواطن المالي آمدو ميكا إن المواجهات العسكرية التي عرفتها غابة "وغادو" في الشمال المالي "كانت عنيفة" ، مؤكدا أنه "كان أول مدني يدخل غابة "وغادو" بعيد نهاية المواجهات بين الجيش الموريتاني وأفراد تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي".

وقال المواطن المالي في حديث مع صحيفة "لوكومبا" المالية إن دخوله للغابة "تصادف مع عدوة كتيبة من الجيش الموريتاني" ، مضيفا أنه "تعرض لتعنيف من الجنود الموريتانيين ، قبل أن يتدخل عقيد موريتاني ويخلصه من الورطة" ، مشيرا إلى أن "جنديا موريتانيا أسمر اقترب منه وقال له: العملية قضت على كل عناصر القاعدة".

وأضاف آمدو في سرده لروايته للأحداث قائلا: "لكني لم أشاهد أيا من ضحايا القاعدة ولا السيارات المحترقة ، وبالمقابل شاهدت جثمانين لجنديين موريتانيين ، وجريحين أيضا" ، مشيرا إلى أنه كان حاضرا "لحظة نقلهم على متن طائرة عسكرية موريتانية باتجاه الأراضي الموريتانية".

وقال ميكا "يمكن أن يكون هناك قتلى أو جرحى تم نقلهم قبل دخولي للغابة" ، مضيفا أن "صوت الانفجارات داخل الغابة كان مدويا" ، مشيرا إلى أن "بداية العمليات كانت بقصف جوي قبل أن تبدأ العمليات على الأرض ، وتتعزز بعمليات تمشيط" ، قائلا إن الجيش الموريتاني "تمكن خلال ساعتين من دك جزء كبير من الغابة".

وقال المواطن المالي ــ الذي يشرف على مجموعة من الآبار ويعمل لصالح منظمة غير حكومية في قرية قريبة من الغابة تسمى "سوكولو" ــ إن "الجيش كان على بعد حوالي عشرين كلم من الغابة" ، مضيفا أن الجيش الموريتاني "طلب من السكان القريبين من الغابة مغادرة المنطقة ، وأعطاهم مهلة ، لكنه بدأ القصف قبل انتهاء المهملة ، وكنا حينها –يقول ميكا- على بعد حوالي 15 كلم ، وكان الوقت حينها حوالي الرابعة وعشرين دقيقة".

الصحيفة المالية "لوكومب" علقت على حديث المواطن المالي بقولها إن السلطات المالية ترفض حتى الآن "تأكيد أو نفي الرواية الموريتانية" ، مضيفة أنها "لحد الساعة لم تتكلم" ، ناقلة عن مصادر أمنية مالية فضلت عدم الكشف عن أسمائها قولها "إن شكوكا حقيقية تحوم حول الرواية الرسمية الموريتانية".