مشاهدة النسخة كاملة : السنغال ترفض الترخيص للطيران الموريتاني بالهبوط في مطاراتها


ام نسيبة
07-03-2011, 03:58 PM
السنغال ترفض الترخيص للطيران الموريتاني بالهبوط في مطاراتها


نواكشوط : اهتمت الصحف الموريتانية الصادرة صباح اليوم الأحد في نواكشوط بمواضيع عدة من بينها حرب الجيش الموريتاني والقاعدة وتداعياتها على الساحة الوطنية والدولية، بالإضافة إلى مواضيع أخرى بينها قرار السلطات السنغالية عدم السماح للطيران الموريتاني بالهبوط في مطاراتها .

يومية الأحداث:

في عنوان بارز كتبت "بوادر أزمة بين البلدين .. السنغال ترفض الترخيص لموريتانيا للطيران بالهبوط في مطاراتها".

وكتبت "رفضت السلطات السنغالية بشكل رسمي الترخيص لشركة موريتانيا الدولية للطيران للهبوط و نقل المسافرين من و إلى داكار.

ولم تضح لحد الساعة الأسباب التي دفعت السلطات السنغالية إلى الإجراء الذي وصف من قبل العديد من المراقبين بالغريب، خصوصا وأنه قد يؤدي إلى سحب موريتانيا لترخيص مماثل سبق أن منحته للشركة السنغالية للطيران و الذي أصبحت بموجبه شركة الطيران المذكورة تقوم بعدة رحلات أسبوعية بين نواكشوط و داكار .

ويأتي هذا التطور بعد أسابيع علي بدء أزمة أخرى بين البلدين نجمت عن رفض السنغال لتطبيق بنود اتفاقية في مجال النقل البري و أدت هذه الأزمة إلي إغلاق الحدود بشكل كامل أمام حركة النقل البري للأفراد و البضائع بين البلدين ".

يومية الأخبار:

في أول عنوان لها على الصفحة الأولى "فلول المقاتلين يسطون على سيارات المدنيين لمساعدتهم على الفرار، الجيش الموريتاني واصل تمشيط المنقطة وعزز من مواقعه تحسبا لأي طارئ".

وكتبت "تواصلت عمليات التمشيط والبحث التي يقوم بها الجيش الموريتاني في منطقة الاشتباك التي دارت فيها معارك قوية بين الجيش ومجموعات مسلحة على تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" ونقل مراسل الصحيفة في شمال مالي عن شهود عيان قولهم إن تعزيزات من الجيش قد وصلت وإنه بات يحكم سيطرته على غابة واغادو.

وبحسب الصحيفة فإن 5 مسلحين من عناصر القاعدة الفارين من غابة "وقادو" بعد هجوم الجيش الموريتاني قد شوهدوا عند حاسي "ديكوين"، على بعد 40 كلم من مدينة نارا المالية، وان احدهم مصاب بجروح.

وأضاف مراسل الصحيفة نقلا عن شهود عيان، إن المسلحين قاموا بالاستيلاء بالقوة على سيارة كان يستقلها مدنيون ماليون عند حاسي "ديكوين"، وانزلوا منها ركابها وتوجهوا بها إلي جهة مجهولة داخل الأراضي المالية.

وكان الجيش الموريتاني قد شن هجوما ناجحا على معسكر لتنظيم القاعدة في غابة "وقادو" بالقرب من الحدود الموريتانية، وأعلن عن تدميره وقتل 15 مسلحا من التنظيم فيما اعتقلت مالي 11 عنصرا وهم يحاولون الفرار من الغابة.


يومية السراج:
في عنوان بارز كتبت الصحيفة "قوى وطنية: اعتقال مولاي تصفية حساب سياسي ... حملة دولية تطالب بتسوية ملف سونمكس بعدالة وشفافية ..أئمة ومثقفون وحقوقيون يزكون المسار المهني للمعتقل مولاي العربي .. الإمام ولد أحمد يوره: سأكتب شهادتي لمولاي العربي وأعرف أنه مظلوم".

وبحسب الصحيفة فقد شارك عدد من قادة الجمعيات الأهلية والحقوقية في ندوة تضامنية مع مدير شركة سونمكس السابق مولاي العربي، للمطالبة بالإفراج عنه ووضع خطة لحراك واسع من أجل قضيته، ووضع حد "للظلم الممارس عليه من قبل الحكومية الموريتانية وحشد التأييد لحركة حقوقية واسعة داخل أوروبا وأمريكا تحديدا.

يومية الشعب الحكومية:

ركزت على نشاطات الحكومة، وفي عنوانها الرئيسي "بعد أن شارك في القمة الـ 17 للاتحاد الإفريقي رئيس الجمهورية يعود إلى نواكشوط".
و "الوزير الأول يعود إلى العاصمة بعد أداء زيارة لسوريا وطهران".
كما تناولت انتخاب الأستاذ أحمد سالم ولد بوحبيني نقيبا للمحامين، وانطلاق عملية توزيع القطع الأرضية في ترمسه.

وفي الشأن الرياضي تحدثت الصحيفة عن فوز فريق أطار بكأس النسخة السابعة من بطولة شالانج المدرسية، والسباق الذي نظمته الاتحادية الموريتانية لرياضة الفروسية.

وفي الصحفية الأخير نطالع عنوانا يقول "كويكب يمر قرب الأرض بسلام

وتضيف الصحيفة "قال مختبر الدفاع التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا أن كويكبا بحجم حافلة ركاب صغيرة مر بسلام من مسافة قريبة من الأرض يوم الاثنين فوق جنوب المحيص.وقالت ناسا إن الكويكب الذي يحمل اسم "2011 أم دي" مر على بعد 12 ألف كيلومتر عن الأرض جنوب المحيط الأطلسي، بالقرب من سواحل القارة القطبية الجنوبية، وكان أقرب إلى الأرض من بعض الأقمار الاصطناعية.

وقدّر عرض الكويكب الذي اكتشفه العلماء خلال الأسبوع الماضي، بين 5 و20 مترا.
وقال العلماء إن الكويكب لم يكن يهدد بالاصطدام بالأرض لأنه أصغر من أن يتمكن من عبور الغلاف الجوي للأرض.

وأوضح المختبر أن دخول كويكب في حجم "2011 أم دي" إلى الغلاف الجوي للأرض من المرجح أن يحترق دون أن يسبب أي ضرر للكوكب.

والكويكب هو الثاني الذي يمر بالقرب من الأرض هذا العام بعد الكويكب "سي كيو 1" في فبراير.


نقلا عن الأخبار