مشاهدة النسخة كاملة : عمال النقل العمومي يحتجون على فصلهم تعسفيا من عملهم


أبو فاطمة
06-22-2011, 01:45 PM
عمال النقل العمومي يحتجون على فصلهم تعسفيا من عملهم

تظاهر اليوم الأربعاء 22/06/2011 أمام القصر الرئاسي عدد من عمال الشركة الوطنية للنقل العمومي احتجاجا على فصلهم تعسفيا من عملهم واتهامهم جزافا بالسرقة دون تقديم أية أدلة على ذلك.
وطالب العمال الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بالتدخل العاجل لإنصافهم ورفع الظلم عنهم، مطالبين كذلك المدير العام للشركة بتقديم أدلة واضحة على الاتهامات الموجهة إليهم أو تقديم اعتذار رسمي لهم في حالة عجزه عن إثبات الأدلة.
وقال العمال المفصولين "إن شركة النقل العمومي قررت يوم أمس الثلاثاء فصلهم من عملهم بشكل تعسفي في ظروف يطبعها الغموض، بل إنها اتهمت المحصلين بالسرقة، وأخضعتهم للتحقيق لكنها لم تستطع أن تقدم أي دليل يعزز التهمة الجزافية" على حد وصفهم.
واتهم العمال مدير الشركة ورجال الأعمال الذي يملكون أصولا في الشركة بالسعي إلى توريطهم وإلصاق التهم بهم ليتسنى لهم فصل العمال المحصلين بطريقة مبررة واستبدالهم بآخرين من مقربيهم.
وقال اعل الشيخ ولد سيد محمد (يحمل الرقم 347) إن رجال الأعمال بالتعاون مع إدارة الشركة قاموا بتفتيشات مستمرة داخل الباصات للتحقق من محصول الباص الواحد خلال يوم كامل من العمل وأنهم حينما عجزوا عن اكتشاف أخطاء في التحصيل عمدوا إلى اتهام المحصلين بالسرقة والتلصص وهو ما أثير حفيظة فئة المحصلين.
وأضاف اعل الشيخ "المحصلون من جانبهم ردوا ردا عنيفا حيث امتنعوا عن دفع مبالغ التحصيل وعمدوا إلى التظاهر أمام شباك الدفع مطالبين بتقديم أدلة على التهمة أو اعتذار رسمي من المدير للمحصلين الذي يرون إنهم اتهموا في عرضهم وشرفهم"
أما الشركة فركبت موجة هذا الامتناع – على ما يقول اعل الشيخ – وأخبرت الشرطة بأن عمال التحصيل امتنعوا من دفع المبالغ بل أنهم سرقوها، الشيء الذي جعل الشرطة تأتي لمعاينة المكان وإجراء تحقيق في الحادثة.
وأردف اعل الشيخ "لقد تم التحقيق معنا ولم تستطع لا جهات التحقيق ولا الشركة نفسها إثبات أي تهم علينا، كما أننا أخير تلقينا استفسارا من الشركة وقبلنا الإجابة عليه تجنبا للفوضى، وأبدينا كذلك استعدادنا لدفع المبالغ المحصلة عند شباك الشركة لكن الأخيرة رفضت ذلك"
وفي الأخير يقول اعل الشيخ "تم فصلنا من العمل بطريقة مشبوهة صاحبتها حملة إعلامية في وسائل الإعلام الرسمية لتشويه صورة المحصلين واتهامهم بالسرقة والتلصص بطريقة سافرة ومخجلة" على حد تعبيره
وفي ظل هذه الوضع - يضيف اعل الشيخ – أردنا أن نوصل من خلال هذه التظاهرة رسالة إلى رئيس الجمهورية نطالب فيها بإنصافنا من خلال إعادتنا إلى عملنا بشكل فوري والاعتذار لنا عما لحقنا من أضرار معنوية بعد اتهامنا بالتلصص والسرقة.

نقلا عن الأخبار