مشاهدة النسخة كاملة : الطريق الرابط كيفه الطينطان... تباطؤ العمال وتعطل الأشغال


ام خديجة
06-18-2011, 10:38 AM
الطريق الرابط كيفه الطينطان... تباطؤ العمال وتعطل الأشغال

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=333w__1_120.jpg

الشركة المشرفة على تنفيذ المشروع تأخرت كثيرا بشكل يستحيل معه انتهاء الأشغال في الوقت المحدد (الأخبار)

كيفه : تعتبر الطرق المعبدة هي نبض الحياة وشريان الاقتصاد لما تحققه من تبادل تجاري وتواصل حضاري بين الشعوب، وهي في موريتانيا ضرورة ملحة وحاجة مهمة لأنها تفك العزلة عن القرى والأرياف والمدن المترامية الأطراف في صحراء البلاد الشاسعة.

وفي خطة الحكومة الموريتانية الرامية إلى ربط المدن المقطعة الأوصال بشق الشوارع وتمهيد الطرق، أعطى الوزير الأول إشارة بدء الأشغال في تجديد المقطع الرابط بين مدينتي كيفه والطينطان من طريق الأمل، ضمن الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الماضي لعام 2009 وقد تولى تنفيذ المشروع شركة Attm التابعة لاسنيم بإشراف مكتب دراسات تونسي.


قلة الإنجاز


رصد للمشروع الذي يبلغ طوله 145 كيلومتر مبلغ 12 مليارا و700 مليون أوقية على أن يتم تنفيذه في 30 شهرا كحد أقصى أي بمعدل 5 كيلومترات في الشهر وقد بنت الشركة التي تتولى تنفيذ المشروع حيا سكنيا عند المدخل الشرقي لمدنية كيفه.

ومع أنه مضى على بدء الأشغال أزيد من 19 شهرا إلا أنه لم ينجز منه حتى الآن إلا 10 كيلو، من أصل 150 كيلو إضافة إلى 24 كيلو من الطرق الحضرية داخل مدينة الطينطان، وإن كان تم جرف عدة كيلومترات من الطريق وشق ممرات جانبية لتسلكها السيارات بعيدا عن الأماكن التي يجري فيها العمل، فقد بقي الآخر مقعرا تزداد حفره ويتآكل جلده، ويتصاعد غباره، ليزيد السكان مآسي جديدة تتمثل في السعال والسل والزكام الناتج عن سحب الغبار الكثيفة.

وهو ما جعل بعضهم يتصل على إذاعة كيفه الجهوية مناشدا إياها أن تسلط الضوء على تباطؤ إنجاز هذا الطريق وذلك باستضافة مدير الشركة ليقرعوا أذنيه بشكاواهم ويشفوا فيه غليلهم، لكنه يستنكف أن يتكلم عبر وسائل الإعلام، ويتخذ المعاذير والحجج العائقة، وهو ما فسره البعض بتباطئ شركته في انجاز المشروع.


مخاوف الخريف


هذا البطء الشديد يثير مخاوف من تعطيل إنجاز الطريق في الوقت المحدد وأن يأتي فصل الخريف ولم يتم الانتهاء من إنجاز المعابر المائية مما قد يؤدي إلى قطع الطريق، علما أن الشركة المنفذة تعاني من نقص حاد في المعدات والآليات، وسبق لإدارتها أن قالت إن لديها أشغالا في مالي ونواكشوط على وشك الانتهاء وسيتم تدعيم العمل بتلك السيارات والمعدات التي كانت تنفذ هذا الطريق.

وقد أصبح الطريق سيئا للغاية بعد أن توقفت شركة صيانة الطرق ener منذ مدة عن ترميمه بحجة أن الطريق سيتم جرفه ولن يجدي ترميمه من جديد.

المسافرون بين مدينتي كيفه والطينطان يستطيع الناظر أن يميزهم عن غيرهم من دون تكلف حين يرى على وجوههم غبرة ترهقها قترة، أما أصحاب القرى والأرياف القاطنون على جوانب الطريق فحالهم يكفي عن سؤالهم، حيث يسد الغبار أنفاسهم ويملأ صدورهم بالهباء المنثور.

وكان وزير التجهيز والنقل يحي ولد حدمين قد أدى يوم 11 مارس 2011 زيارة تفقد وإطلاع لهذه الطريق، حيث أكد أن كل التدابير اتخذت من أجل الالتزام بالوقت المحدد وأن 45 كيلو من الطريق ستنتهي قبل موسم الخريف المقبل، فيما سينتهي العمل في 24 كلم من الشبكة الحضرية لمدينة الطينطان في غضون شهرين، مذكرا في هذا السياق أنه تمت إضافة طريق بطول 12 كيلو داخل الطينطان، استجابة لطلب والي الحوض الغربي وعمدة بلدية الطينطان، لكن شيئا من ذلك لم يتحقق..

نقلا عن الأخبار