مشاهدة النسخة كاملة : لقاء الرئيس مع سفيرة البيت الأبيض وأسئلة السياق


ابو نسيبة
06-12-2011, 01:37 PM
لقاء الرئيس مع سفيرة البيت الأبيض وأسئلة السياق

استقبل رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز صباح اليوم الأحد 12/06/2011بالقصر الرئاسي في نواكشوط
وتأتي زيارة سفير البيت الأبيض للقصر الرئاسي بعد جملة أحداث ومعطيات داخلية لن يغفلها لقاء اليوم ـ حسب محللين ـ نظرا للحذر الذي تنظر به الولايات المتحدة للمشهد الموريتاني في علاقاته الداخلية وعلاقته بالتأثير على امتداد أو انحسار القاعدة في الغرب الإسلامي خصوصا بعد إعلان ودخول النظام الموريتاني في قيادة المواجهة عسكريا وأمنيا مع عناصر التنظيم.
فقد جاءت الزيارة بعد توقيع نواب الأغلبية في البرلمان الموريتاني على اتفاقية الصيد المثيرة للجدل مما أغضب نواب المعارضة واعتبروه العنوان الأبرز للفساد الذي يقول هؤلاء إنه استشرى في عهد نظام ولد عبد العزيز الذي يرفع شعار محاربته عاليا ويجعل منها أهم أسس مشروعه السياسي الجديد.
وسيتناول اللقاء حسب البعض موضوع الحوار مع المعارضة وسيبحث آلية التعامل الناعم معها تفاديا لتطور أي أزمات سياسية قد تقود إلى عصيان مدني أو خروج شعبي يستدعي واقع الدول المجاورة وما يجري بها من أحداث وثورات، خصوصا بعد دعم المعارضة بحزب تواصل الذي سيشكل لا شك نفسا نضاليا قويا كان ينقصها بعضه قبل انضمامه.
كما أن تصريحات ولد عبد العزيز المتعلقة بضعف الجهود المبذولة من قبل دول الساحل في محاربة الإرهاب لن تغيب عن الحوار مع سفيرة البيت الأبيض حيث يمثل ذلك التصريح ـ حسب المحللين ـ إشارة واضحة للغرب بالاستعداد لبذل مزيد من الجهد إذا وفرت الوسائل وأعطي الثمن المناسب سواء من الناحية المادية أو المعنوية.
ويعتمد هذا الطرح على خلفية الاستعداد المبدئي لدى الولايات المتحدة لمكافأة كل من يقوم بمحاربة الجماعات المسلحة خصوصا في ظل الثورات العربية التي تجتاح العالم هذه الأيام والتي بدأت الأنظمة القمعية تقنعها بخيار العنف بدل النضال السلمي.
كما أن مسألة تهجير بعض من يعتبرهم النظام قيادة السلفية الجهادية بموريتانيا إلى مكان معزول وما يثيره من تساؤلات حول مصيرهم الحقيقي سيكون إحدى النقاط المهمة على طاولة النقاش اليوم بين الرئيس الموريتاني وسفيرة البيت الأبيض.
ولن تغيب بالتأكيد قضية ليبيا وما يمثله تصريح الرئيس الموريتاني لوكالة الصحافة الفرنسية بانتهاء حكم القذافي وعدم قدرته على الاستمرار في الحكم نظرا للهوة التي خلقتها آلته القمعية بينه وبين الشعب الليبي والمجتمع الدولي، وكذا زيارة الوفد الليبي قبل يومين وما طرحه من خيارات وما أتى به من رسائل من عند العقيد معمر القذافي وكيف أجاب الرئيس الموريتاني عليها.

نقلا عن السراج الإخباري