مشاهدة النسخة كاملة : ائتلاف الغد يفتتح منتدياته العامة للشباب


ابو نسيبة
06-10-2011, 02:13 AM
ائتلاف الغد يفتتح منتدياته العامة للشباب

نظم ائتلاف الغد المنشق عن مشروع حزب العصر مساء اليوم الخميس 09 ـ 06 ـ2011 بدار الشباب القديمة مهرجانا افتتاحيا لمجموعة من المنتديات العامة للشباب التي ستنظم على مدى ثلاثة أيام، وجاء المنتدى الأول اليوم تحت شعار "الشباب الموريتاني.. الحاضر الغائب"، وتم بحضور لفيف من الشباب، وممثلي الهيئات المدنية، وبعض الأحزاب، كما حضره نواب برلمانيون.
وكانت الافتتاحية بآيات من الذكر الحكيم ، تلتها كلمة ترحيبية بالحضورللمنسق العام للائتلاف الشيخ بوي ولد شيخنا، وتحدث المنسق عن القضايا المطروحة أمام الشباب اليوم، قائلا "إن على الشباب أن يكتشفوا مكمن الخلل أولا بغية التغلب عليه"، مؤكدا على إدراك الائتلاف لـ"حجم المسؤوليات الجسيمة الموضوعة على عواتق الشباب التي عليها أن تنتشل البلد من الضياع الذي هو فيه".
كما عبر الشيخ بوي عن تقبل الائتلاف لكل الآراء قائلا "نؤكد على سعة صدورنا لتقبل الأذى من أجل الاستماع للآخر"، معلنا في الأخير افتتاح المنتديات العامة، ومحيلا الميكروفون إلى أستاذ القانون في جامعة نواكشوط محمد الأمين ولد سيدي باب الذي ألقى محاضرة موجزة تحت عنوان: "الدولة العصرية الثوابت والمتغيرات"، وتطرق إلى عدة نقاط اعتبرها مقومات دولة القانون، حيث قال إن "ثقافة القانون قد تجذرت في العلاقة التي تحكم الحاكم والمحكوم في المنطقة العربية و الإفريقية".
وأضاف المحاضر معبرا عن سبب الحراك الحاصل اليوم في الساحات العربية أنه بسبب الفشل في تقديم شيء في مجالات التنمية، وتراكم السياسات السلبية التي أنتجتها هذه الأنظمة"، وتخوف ولد سيدي باب من أن مثل هذه التحركات إن لم تحصن الساحة الوطنية منها، قد تؤدي إلى سقوط الدولة.
وعد في خضم حديثه عن مقومات دولة القانون المقومات الأساسية لها، وهي:
1 - وجود دستور: مشددا على أهمية احترامه.
2- الفصل بين السلطات.
3 - الرقابة القضائية.
4 - حقوق وحريات الأفراد.
5 - حقوق وحرية الاقتصاد والتجارة.
6 - منح الجيل الثالث نصيبا من نتاج التنمية.
7 - التناوب السلمي للسلطة.
وقال في نهاية المحاضرة "إن معظم الشعب الموريتاني يتبع للنظام الحاكم لأنه رفع شعار التغيير والتنمية"، وتبادل بعد ذلك المنبر متدخلون تم تسجلهم أثناء المهرجان من بين الحضور، وعبر أولهم عن ملاحظته التي أثارتها المحاضرة حسب قوله "إن الإيمان بالاختلاف في موريتانيا منعدم ، حيث يلغى الشخص لكونه على خلاف معك في شيء".
وقد أثار حديث الناشطة السياسية من قسم الشباب في الحزب الحاكم السارة بنت الوالد حفيظة بعض الشباب الحضور مما دفعهم إلى مغادرة المدرج، على خلفية قولها "إن على الشباب الذين يحتجون على الرئيس أن يتوحدوا من أجل أن يستجيب الرئيس لهم، إذا كان هدفهم هو الحصول على العمل أو المصلحة، بدل التشتت وتكوين جماعات متفرقة".
وعرف الوقت المقتطع من المنتدى لصلاة المغرب مشادات كلامية بين بعض الجمهور الذين سجلوا أسمائهم في لائحة المتدخلين، و بعض منظمي المنتدى، اتهم خلال المشادة الجمهور الائتلاف بتنظيم مؤامرة لحجب أصواتهم وآراءهم، وإعطاء الأسبقية لممثلي الحزب الحاكم والمحسوبين عليه.

نقلا عن الأخبار